من علامات المنافقين

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٢٤ ، ٧ ديسمبر ٢٠١٦
من علامات المنافقين

النفاق

النفاق مرضٌ قلبيّ خطيرٌ يعود بالضرر على الأفراد ويزعزع استقرار المجتمعات؛ لما عند المنافق من خبثٍ دفينٍ يستعمله في إيذاء المسلمين في الوقت الذي يحسبونه مؤمناً ذا نيّةٍ طيّبة، وينقسم النفاق إلى قسمين: نفاقٌ اعتقادي يُظهِر المرء فيه إسلامه ويبطن كفره، وهو مخرجٌ من الملّة، ونفاقٌ عمليّ: يكون صاحبه مؤمناً بالله واليوم الآخر، لكنّه يعمل بخصلةٍ من خصال النفاق.


تعريف النفاق

  • لغةً: مأخوذ من النَفَقَ؛ وهو السرداب الذي يتمّ الاختباء والاستتار فيه.
  • شرعاً: هو القيام بإظهار شيءٍ وإخفاء شيءٍ أخر. يعدّ المنافق كافراً عندما يكون مكذِّباً بأصول الإيمان ويدّعي أنّه مؤمنٌ، ويكون في شعبة أو أكثر من شعب النفاق عندما يخفي شيئاً آخر من المعاصي غير الكفر بالله، ورسوله، وكتابه.
الرابط بين التعريف الاصطلاحي والتعريف اللغوي أنّ المنافق يدخل في الشرع من بابٍ ويخرج من بابٍ آخر.


من علامات المنافقين

لا بدّ لكلّ مسلمٍ من الاطلاع على الصفات التي يتصف بها المنافق؛ ليتوخى الحذر من الوقوع فيه من ناحية، وليبحث في نفسه إن كانت إحدى هذه العلامات موجودة عنده فيتخلّص منها، ومن هذه العلامات:

  • موالاة الكفار ومحبّتهم.
  • التكاسل عند القيام لأداء العبادات، حيث تكون ثقيلةً عليهم، كالصلاة التي لا يهرعون إليها عند حضور وقتها.
  • التعصب والحمية بالباطل وعدم الركون إلى الحق والاستسلام له.
  • الطبع على القلب وطمسه، فيصبح المنافق عديم الفقه للإيمان وآيات الله، لا يفهم ولا يدرك ما فيه صلاحه.
  • الرياء، حيث يعمد المنافق إلى أقوالٍ وأعمالٍ صالحة ليكسب ثناءَ الناس عليه ويكون ذا إيمانٍ في أعينهم، فمن الأقوال أن يذكر الله ويسبحه ويستغفره أمام الناس، وأن يصلي ويظهر خشوعه ليظهر أنه قريب من الله تعالى. والرياء مشكلةٌ عظيمةٌ يتعرّض فيها القول أو العمل إلى الإحباط وعدم القبول من الله عزّ وجلّ.
  • الاتصاف بالسَّفَه ورمي المؤمنين به بالمقابل.
  • الطمع في النساء خاصةً عند خضوعهنّ بالقول.
  • مخالطة المستهزئين بآيات الله تعالى والساخرين منها.
  • قلّة ذكر الله تعالى.
  • مناصرة ومؤازرة أهل الكتاب ضدَّ المؤمنين.
  • الحلف بالله كذباً.
  • مخادعة الله تعالى بإظهار الإيمان وإبطان الكفر.
  • البخل.
  • إرادة الشر للمؤمنين ومخادعتهم.
  • التولّي والهرب عند القتال.
  • ادّعاء الصلاح والإصلاح في الأرض وبين الناس، وفي الحقيقة هم الفاسدون المفسدون.
  • الفرح بالمصائب التي تقع على المؤمنين.
  • ظنّ السوء بالله عزّ وجلّ.
  • عدم الوفاء بالوعد.
  • الأمر بالمنكر والنهي عن المعروف.
  • محبّة شيوع الفاحشة وانتشارها بين المؤمنين.
  • قطع الأرحام.
  • التحاكم إلى الطاغوت والصدود عن التحاكم إلى كتاب الله تعالى.
  • الهلع والخوف.
248 مشاهدة