من هو عبد الحميد عزابة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٨ ، ٢٥ يناير ٢٠١٦
من هو عبد الحميد عزابة

عبد الحميد عزابة

هو عبد الحميد بن يحيى مولى العلاء بن وهب القرشي ولقبه الكاتب، فارسي الأصل ولاؤه لطالما كان عربياً، لم يتمكّن المؤرخين من تحديد تاريخ أو مكان ولادته، واختلفوا في نشأته بين الشام والأنبار.


نشأة عبد الحميد عزابة

هو من أغرب الشخصيات الأدبية في التاريخ، فحياته غامضة لم تعرف تفاصيلها ولم يتناقلها الكثيرون، وذلك بعد إسدال الدولة العباسيّة الستار عنه وتغطيتها له بغمامة من النسيان والإهمال عند توليها الحكم، كونه كان الشخص المقرّب لآخر خليفة في الدولة الأموية مروان بن محمد، حيث كان الكاتب السياسي الأول لدولة بني أمية، ولقد عاصر عبدالحميد الكاتب الدولة الأمويّة، وتتلمذ عبد الحميد الكاتب على يد أبي العلاء سالم، الكاتب السياسي لهشام بن عبدالملك، فتعلم اللغة العربيّة وتفوق في فهمها، فدرجت على لسانه وكانت لغته قوية متينة، حتى ظهرت مواهبه في الأدب والخطابة والكتابة والبلاغة والبيان، وعمل في فتراته الأولى معلماً وسافر إلى بلدان عديدة، وكان المزيج في أيامه كبيراً بين الثقافة العربية الإسلامية والعجمية وما تناقلته القصص والسير، وقد طال حديث الكتاب والمؤرخين في عبد الحميد الكاتب، فزكّوه ورجحوا معرفته وإجادته للفارسية وآدابها وفي نقله منها إلى العربية، فيقول البعض أنه أول من نقل تقاليد الفرس إلى الكتابة العربية، كان عبد الحميد عبقرياً ولماحاً وصاحب لغة مؤثرة وتعابير تسحب قدم وتبهر عقل أي شخص كان.


أدب عبد الحميد عزابة

ارتقت على يده الكتابة، وفن الرسائل، فكانت رسالاته تمتاز بالبلاغة واللغة والأدب، فكان له الأثر الأكبر في تبديل أسلوبها القديم، فلطالما كانت رسائله طويلة مفصلة، مليئة بزخم اللغة وقوية في التعابير مؤثرة في من يقرأها، كالكتاب الذي بعثه على ظهر جمل تعبيراً عن كبر حجمه، إلى أبي مسلم الخرساني ليستجلبه ويستميله إلى صف الأمويين، فأمر أبو مسلم الخرساني بحرق الكتاب إشفاقاً على نفسه من تأثيره، وقال ابن خالكان: "إن ما مجموعه من رسائل عبد الحميد الكاتب وصل إلى ما يقارب الألف رسالة، لم يصل إلينا منها إلّا القليل، ومن ما قاله النقاد عنه بأنّ أسلوبه عذب يسبي المشاعر ويفعل بالألباب فعل السحر".


رسائل عبد الحميد عزابة

كتب عبد الحميد عزابة العديد من الرسائل التي أثراها في بلاغته ولغته وثقافته ومنها:

  • رسالة وصف الإخاء.
  • رسالة الكتّاب.
  • رسالة إلى أهله وهو منهزم مع الملك مروان بن محمد.
  • رسالة ولي العهد.
  • رسالة الشطرنج.
قتل عبد الحميد الكاتب على يد العباسيين في بيت صديقه ابن المقفع بعد أن اقتفوا أثره عام 750م.