من هو مكتشف الجاذبية الارضية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٦ ، ١٠ أبريل ٢٠١٨
من هو مكتشف الجاذبية الارضية

إسحق نيوتن مكتشف الجاذبية الأرضية

القصة الشائعة بين فئة كبيرة من الأشخاص لبداية اكتشاف نيوتن لقانون الجاذبيَة هي أنه عندما كان يجلس تحت شجرة تفاح في الحديقة وقعت على رأسه تفاحة بشكل عمودي، وذكر ذلك الكاتب المتخصص بكتابة السير الذاتية "ويليام ستوكلي" أنّه كان يجلس مع نيوتن تحت بعض أشجار التفاح في الحديقة، فأخبره نيوتن أنه كان يجلس متأملاً في نفس الوضع، عندما وقعت التفاحة على رأسه و تساءل بعدها مباشرة ما القوّه التي جعلت التفاحة تسقط على الأرض بشكل عمودي، ولماذا لم تذهب يميناً أو شمالاً أو تصعد للأعلى، ممّا دفعه بعد ذلك إلى تطوير قانون الجاذبية، وذلك بإنشاء معادلة رياضية تحدّد قوة التجاذب بين أي جسمين لهما كتلة.[١][٢]


عرّف إسحق نيوتن قوّة الجاذبية في كتابه "Principa" بالطريقة الآتية: كل جسيم في المادة في هذا الكون يجذب الجسيم الآخر بقوة تتناسب طردياً مع ناتج ضرب كتل الجسيمين وعكسياً مع مربع المسافة بينهما، والجدير بالذّكر أنّ نيوتن هو من أطلق اسم "Gravity" على قوة الجاذبيّة، نسبة إلى كلمة "Gravitas" اللاتينية و التي تعني حرفياً الثّقل أو الوزن.[٣]


المساهمات الأولى في اكتشاف الجاذبية

  • أرسطو: اعتبر أرسطو أن كل جَسد سماوي يتبّع حركة طبيعية معيّنة لا تتأثر بالأسباب أو العوامل الخارجيّة، إضافةً إلى أن الأجسام الأرضية الضخمة تمتلك ميلًا طبيعيًا للتحرك نحو مركز الأرض، وأن الجسم المتحرك بسرعة ثابتة يحتاج إلى قوة مستمرة تُؤثر عليه.[٤]
  • غاليليو غاليلي: شرع غاليليو غاليلي في اختبار فرضية أن الأجسام تسقط كما هي ليس بسبب وزنها ولكن كنتيجة لقوة الجاذبية، وعليه يكون تسارع هذه الأجسام متساوياً بغض النظر عن أوزانها، وقام بتجربة دحرجة عدّة أجسام ذات أوزان مختلفة على سطح مائل للأسفل، وادّعى على أساس هذه التجربة أنّ جميع الأجسام سقطت بنفس التسارع بغضّ النظر عن أوزانها.[١][٢]


مساهمات ألبرت أينشتاين

في أوائل القرن العشرين قدّم أينشتاين مفهوماً جديداً للجاذبية، ولم يستطع إبطال قوانين نيوتن، ولكنه اظهر محدودية ميكانيكيته في وصف سلوك بعض الظواهر والأمور، ورأى أنّ الجاذبية تفعل على الأرض كما وصفها إسحق نيوتن قبل أكثر من ثلاثة قرون.[١]


تعريف الجاذبية الأرضية

إن الجاذبية الأرضية هي ما يجعل الإنسان يهبط إلى الأرض إذا قفز وتجعل الأشياء تقع أرضاً عند رميها، حيث إنّها قوّة خفيّة تسحب الأشياء نحو بعضها، وهي التي تُبقي الإنسان ثابتاً على الأرض، ويمتلك كل جسم له كتلة جاذبية، وكلما زادت الكتلة زادت الجاذبية. تأتي جاذبية الأرض من كتلتها الضخمة، وتعد الجاذبية الأرضيّة مهمّة جدّاً للكائنات الحية جميعها ولا يمكن العيش دونها؛ فهي تُبقي الأرض في مدارها الشمسي المناسب، لتصل حرارة الشمس بالكمية المناسبة للأرض، وتُبقي أيضاً الغلاف الجوي ثابتاً، كما تُبقي الهواء الذي يحتاجه أحياء الأرض للبقاء على قيد الحياة.[٥]


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Gravity And Gravitation", www.encyclopedia.com,19-3-2018، Retrieved 20-3-2018. Edited.
  2. ^ أ ب Andrew Zimmerman Jones (18-7-2017), "The History of Gravity"، www.thoughtco.com, Retrieved 20-3-2018. Edited.
  3. Andrew Zimmerman Jones (11-1-2018), "Newton's Law of Gravity"، www.thoughtco.com, Retrieved 22-3-2018. Edited.
  4. Alan H. Cook, James E. Faller, Kenneth L. Nordtvedt , "Gravity"، www.britannica.com, Retrieved 20-3-2018. Edited.
  5. "What is Gravity?", spaceplace.nasa.gov,4-5-2017، Retrieved 20-3-2018. Edited.