من هو مكتشف مصل شلل الأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٤٥ ، ٢٦ أبريل ٢٠١٨
من هو مكتشف مصل شلل الأطفال

شلل الأطفال

يمكن تعريف شلل الأطفال (بالإنجليزية: Polio) على أنّه مرض شديد العدوى يسببه فيروس يهاجم الجهاز العصبي، ووفقاً لمنظمة الصحة العالمية، فإنّ واحداً من كل 200 إصابة بشلل الأطفال يمكن أن تؤدي إلى شلل دائم. وتعد النساء الحوامل، والأشخاص الذين يعانون من ضعف جهاز المناعة مثل المصابين بفيروس عوز المناعة البشري، والأطفال الصغار الذين تقل أعمارهم عن خمس سنوات أكثر عرضة للإصابة بفيروس شلل الأطفال.[١] يعيش الفيروس في حلق وأمعاء الشخص المصاب بعد دخوله الجسم عبر الفم، وينتشر من خلال ملامسة براز الشخص المصاب، أو من خلال رذاذ العطاس والسعال. وتجدر الإشارة إلى احتمالية نقل المصاب الفيروس إلى الآخرين قبل ظهور الأعراض أو بعد ظهورها بحوالي أسبوع إلى أسبوعين. ومن الجدير بالذكر أن الفيروس يمكن أن يعيش في براز الشخص المصاب لعدة أسابيع، ويمكن أن يلوث الغذاء والماء في الظروف غير الصحية.[٢]


مكتشف مصل شلل الأطفال

أجريت العديد من الأبحاث حول شلل الأطفال في بدايات القرن العشرين من أجل التوصل إلى علاج فعال للقضاء عليه، وقد استطاع الباحث جوناس سولك التوصل إلى لقاح للوقاية من شلل الأطفال في عام 1953 بعد إجراء العديد من التجارب لاستخلاص الفيروس المسبب من القرود وتحضير اللقاح. وفي عام 1954، تم اختبار اللقاح على 1.6 مليون طفل في كندا، وفنلندا، والولايات المتحدة، وفي عام 1955 تمّ اعتماد اللقاح في جميع أنحاء الولايات المتحدة. وفي عام 1956 طور العالم سابين لقاح شلل الأطفال الفموي، وفي الفترة الممتدة بين عامي 1961-1963 أصبح اللقاح الفموي معتمداً في الولايات المتحدة وحول العالم، وانخفضت حالات الشلل الناجمة عن الإصابة بهذا الفيروس في الولايات المتحدة من 13.9 حالة لكل 100.000 في عام 1954 إلى 0.8 حالة لكل 100.000 في عام 1961. وقد استمر تطوير اللقاح منذ ذلك الوقت فقد تطورت طرق تحضيره وتنقيته لتقليل الآثار الجانبية الناتجة عنه وزيادة فعاليته.[٣]


مصل شلل الأطفال

هناك نوعان من اللقاحات التي يمكن أن تمنع شلل الأطفال؛ لقاح فيروس شلل الأطفال المعطل (بالإنجليزية: (Inactivated poliovirus vaccine (IPV) والذي يُعطى عن طريق العضل، ولقاح شلل الأطفال الفموي (بالإنجليزية: (Oral poliovirus vaccine (OPV). وحسب توصيات مركز مكافحة الأمراض يجب تطعيم الأطفال باستخدام أربع جرعات من لقاح شلل الأطفال حسب الأعمار التالية: الجرعة الأولى على عمر شهرين، والجرعة الثانية على عمر أربعة أشهر، الجرعة الثالثة على عمر 6 إلى 18 شهراً، والجرعة الرابعة على عمر أربع إلى ستّ سنوات. ومن الجدير بالذكر أنّ البالغين لا يحتاجون إلى التطعيم ضد شلل الأطفال لأنهم تلقوا تطعيماً في مرحلة الطفولة إلا في حالات استثنائية منها: السفر إلى بلد ينتشر فيه مرض شلل الأطفال، أو العمل في مختبر يتطلب التعامل مع عيّناتٍ تحتوي على فيروس شلل الأطفال، أو لمقدمي الرعاية الصحية الذين يعالجون المرضى المصابين بشلل الأطفال أو لديهم اتصال وثيق مع شخص يمكن أن يكون مصاباً بفيروس شلل الأطفال. ويُعطى المطعوم للبالغين على ثلاث جرعات؛ حيث تُعطى الجرعة الأولى بأي وقت، والجرعة الثانية بعد شهر أو شهرين من الجرعة الأولى، والجرعة الثالثة بعد 6-12 شهراً من الجرعة الثانية.[٤]


الآثار الجانبية لمصل شلل الأطفال

يمكن أن يسبب مصل شلل الأطفال الذي يُعطى باستخدام الحُقن رد فعل تحسسي (بالإنجليزية: Allergic reaction) عند بعض الناس، ويجدر التنويه إلى عدم استخدام لقاح شلل الأطفال للأشخاص الذين يتحسسون من المضادات الحيوية مثل الستربتومايسين (بالإنجليزية: Streptomycin)، وبوليميكسين B (بالإنجليزية: Polymyxin B)، والنيوميسين (بالإنجليزية: Neomycin)، وذلك لاحتواء هذا المطعوم على كميات قليلة من هذه المضادات. ومن الجدير بالذكر أنّ علامات وأعراض رد الفعل التحسسيّ تحدث في غضون دقائق إلى بضع ساعات بعد إعطاء اللقاح، وتتمثل هذه الأعراض والعلامات بصعوبة التنفس، والضعف، والبحة في الصوت أو الصفير، وسرعة دقات القلب، والطفح الجلديّ، والدوخة.[٥]


أعراض الإصابة بشلل الأطفال

تشير التقديرات إلى أنّ 95-99 % من الأشخاص الذين يصابون بفيروس شلل الأطفال قد لا تظهر عليهم أيّ أعراض، إلا أنّهم قادرون على نقل العدوى للآخرين، ويمكن تصنيف الأعراض التي قد تظهر كما يلي:[١]

  • شلل الأطفال غير الشللي: (بالإنجليزية: Non-paralytic polio) تستمر أعراض هذا النوع من شلل الأطفال من يوم واحد إلى عشرة أيام، وقد تُشبه أعراض الإنفلونزا مثل الحمّى، والتهاب الحلق، والصداع، والتقيؤ، والإعياء، والتهاب السحايا.
  • شلل الأطفال الشلليّ: (بالإنجليزية:Paralytic polio) يمكن أن يصاب نحو 1% من حالات شلل الأطفال بشلل الأطفال الشلليّ والذي يؤدي إلى شلل في الحبل الشوكي المعروف بشلل الأطفال الشوكي (بالإنجليزية: Spinal polio)، أو شلل جذع المخ (بالإنجليزية: Bulbar polio)، أو كليهما (بالإنجليزية: Bulbospinal polio). وتكون الأعراض الأولية مشابهة لشلل الأطفال غير الشللي ولكن بعد أسبوع تظهر أعراضٌ أكثر شدة، وتشمل هذه الأعراض فقدان ردود الفعل المنعكس، والتشنجات الشديدة وآلام العضلات، والشلل المفاجئ المؤقت أو الدائم، والأطراف المشوهة وخاصة الوركين، والكاحلين، والقدمين.
  • متلازمة ما بعد شلل الأطفال: (بالإنجليزية: Post-polio syndrome) من الممكن ظهور أعراض شلل الأطفال بعد 15 إلى 40 عاماً من الإصابة. ومن الأعراض الشائعة لمتلازمة ما بعد شلل الأطفال استمرار ضعف العضلات والمفاصل، وألم العضلات الذي يزداد سوءاً، والتعب، وضمور العضلات، وصعوبة التنفس والبلع، وتوقف التنفس أثناء النوم (بالإنجليزية: Sleep apnea)، أومشاكل التنفس المرتبطة بالنوم، وعدم تحمل درجات الحرارة الباردة، وضعف العضلات التي لم تكن مصابة من قبل، والاكتئاب، ومشاكل في التركيز والذاكرة.


علاج شلل الأطفال

لا يوجد علاج لشلل الأطفال، ولذا فإنّ التركيز يكون على زيادة الراحة، وتسريع التعافي، ومنع المضاعفات. وتشمل العلاجات الداعمة ما يلي:[٦]

  • مسكنات الألم.
  • أجهزة تنفس للمساعدة على التنفس.
  • العلاج الطبيعي لمنع تشوه وفقدان وظيفة العضلات.


المراجع

  1. ^ أ ب "Polio", www.healthline.com, Retrieved 25-1-2018. Edited.
  2. "What Is Polio?", www.cdc.gov, Retrieved 25-1-2018. Edited.
  3. "History of polio vaccination", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 25-1-2018. Edited.
  4. "Polio Vaccination: What Everyone Should Know", www.cdc.gov, Retrieved 25-1-2018. Edited.
  5. "Polio", www.mayoclinic.org, Retrieved 25-1-2018. Edited.
  6. "Polio", www.mayoclinic.org, Retrieved 25-1-2018. Edited.