من وضع التاريخ الهجري

كتابة - آخر تحديث: ٢٠:٠١ ، ٩ نوفمبر ٢٠١٨
من وضع التاريخ الهجري

التقويم الهجري

التقويم الهجري أو التقويم الإسلامي، هو ذلك التقويم الّذي يعتمد على دوران القمر حول كوكب الأرض؛ حيث يتمّ تحديد أشهر العام الواحد بناءً على هذه الظاهرة الفلكيّة. يستخدم التقويم الهجري في دول العالم الإسلامي، فهناك دول تستخدمه كتقويم رسمي لبلادها، وهناك دول أخرى تستخدمه لتحديد مواعيد المناسبات الدينيّة الهامّة، فقد ارتبطت بهذا التقويم شعائر وفرائض الإسلام وعلى رأسها شعيرتي الحج والصوم. ولكن ومع هذا فإنّ التعاملات الرئيسيّة خاصّةً فيما يتعلّق بالاقتصاد والمال، نظراً إلى شدّة توسّع وتشعب هذه التعاملات لتشكّل كافة دول العالم، قد تحوّل التعامل بها في العالم الإسلامي من التقويم الهجري إلى التقويم الميلادي.[١]


أول من وضع التاريخ الهجري

أوّل من وضع التقويم الهجري هو خليفة المسلمين الثاني عمر بن الخطاب رضي الله عنه ، وقد تأسس التقويم الهجري على الأشهر العربية التي كانت معروفة من قبل، ولكن بداية عدّ التاريخ الهجري العام المرجعي كانت عند هجرة الرسول الأعظم محمد صلى الله عليه وسلم من مكّة المكرمة إلى المدينة المنوّرة؛ فهذا الحدث هو الحدث الأهم في تاريخ الإسلام، وهو بداية لعصر جديد من الدولة المبنيّة على التسامح والرحمة والمودّة. كانت أولى أيّام التقويم الهجري هو اليوم الأوّل من شهر محرّم من العام الأوّل الهجري، الموافق للسادس عشر من شهر يوليو من العام 622 من الميلاد.[٢]


ترتيب أشهر التقويم الهجري

أشهر التقويم الهجري هي اثنا عشر شهراً تبدأ من شهر محرّم، وتنتهي بشهر ذي الحجّة وهي كالتالي – بحسب ترتيبها : محرّم، وصفر، وربيع الأوّل، وربيع الثاني، وجمادى الأولى، وجمادى الآخرة، ورجب، وشعبان، ورمضان، وشوّال، وذو القعدة، وذو الحجّة . كما ذكرنا فقد ارتبط التقويم الهجري بالفرائض الّتي فرضها الله تعالى على المسلمين، فمثلاً يصوم المسلمون في الشهر التاسع من العام الهجري وهو شهر رمضان المبارك، وسمّي هذا الشهر بهذا الاسم بسبب انتشار الحرّ فيه وشدّة أشعة الشمس التي كانت فيه في الوقت الّذي سمي فيه هذا الشهر وصوم رمضان المبارك هو فرض على كل ّمسلم قادر على الصوم. أمّا الفريضة الثانية فهي فريضة الحج، والّتي فرضها الله تعالى في شهر ذي الحجّة؛ حيث يحجّ المسلمون جميعهم إلى بيت الله تعالى الحرام في هذا الشهر، أمّا أعياد المسلمين فهناك عيدان؛ الأوّل في الأول من شهر شوال، ويأتي بعد انقضاء شهر رمضان المبارك، أمّا الثاني فهو في شهر ذي الحجة، ويكون بعد التاسع من ذي الحجّة؛ أي بعد الوقوف بعرفة.[٣]


المراجع

  1. "Muslim calendar", britannica.com, Retrieved 2018-9-17. Edited.
  2. أ. عبدالعزيز بن أحمد الغامدي، "خطبة: التاريخ الهجري شعيرة إسلامية"، alukah، اطّلع عليه بتاريخ 2018-9-17. بتصرّف.
  3. " سبب تسمية الأشهر الهجرية بأسمائها المعروفة .", islamqa.info, Retrieved 2018-9-17. Edited.