موضوع تعبير عن سيناء

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٠٢ ، ٣١ يناير ٢٠١٦
موضوع تعبير عن سيناء

سيناء

سيناء عبارةٌ عن منطقةٍ جغرافيةٍ تتبع لأراضي جمهورية مصر العربية، تُعتبر سيناء حلقة الوصل ما بين قارّتي آسيا وقارة إفريقيا. تقع أرض سيناء في الركن الشمالي الشرقي من مصر على سواحل البحر الأبيض المتوسط. منطقة سيناء عبارة عن أرضٍ صحراويةٍ، وغالباً ما يُطلق عليها مصطلح صحراء سيناء؛ فعلى الرغم من قساوة الحياة فيها وصفة الجفاف التي تتميز بها إلا أنّ لها أهميةً تاريخيةً ودينيةً على مستوى القارة الإفريقية والآسيوية.


الأهمية الدينية لسيناء

تباركت أرض سيناء بمرور الكثير من الأنبياء على أرضها أو الإقامة فيها، وكان أوّل الأنبياء الذين باركوا أرض سيناء أبو الأنبياء سيدنا إبراهيم الخليل عليه السلام مع زوجته سارة، وتزوّج من هاجر المصرية، وكان ذلك في عام 1890 قبل الميلاد، وسيّدنا يعقوب عليه السلام وأولاده الأسباط عندما قدموا إلى مصر للعيش بها في العام 1706 قبل الميلاد، ومرّ بأرضها سيّدنا يوسف الصدّيق عندما وجدته إحدى القوافل التجارية، وباعوه إلى عزيز مصر في عام 1780 قبل الميلاد، وسيّدنا شعيب، والنبي داود، والنبي صالح، والنبيّ عيسى عليهم السلام.


الأهمية التاريخية لسيناء

كانت أرض سيناء المعبر الرئيسي للجيوش الإسلاميّة إلى القارة الإفريقية، فأوّل هذه الجيوش كانت بقيادة عمرو بن العاص عندما قدم لفتح مصر، وازدادت الهجرات إلى سيناء إبّان العصرين الأموي والعباسي.


كانت سيناء هي الطريق المُعتمد للحجّاج المصريين خاصةً في العهد الأيوبي والعهد المملوكي، وبسبب الأهمية العسكرية لمنطقة سيناء فقد كانت محطّ أطماعٍ للصليبين أثناء دخولهم إلى بلاد الشام وإقامة الممالك في الأراضي الإسلامية، فبعد وصول الصليبيين بيت المقدس ومناطق الشوبك في الأردن اتّجهوا نحو الجنوب للوصول إلى خليج العقبة فوصلوا إلى مدينة العريش في سيناء في عام 1181م، وأحرقوا المدينة وقطعوا أشجار النخيل وحملوا أخشابها معهم ليستخدموها في صناعة السفن.


استمرّت أهميّة سيناء كحلقة وصلٍ ما بين قارة آسيا وقارة إفريقيا من الناحيتين العسكرية والتجارية حتى بداية مرحلة محمد علي باشا إلى مصر، فقام بإنشاء محافظة العريش عام 1810م، وضمّ التجمّعات السكانية في سيناء لإدارة هذه المحافظة، ووضع تحت تصرّف محافظ العريش قوة عسكريةٍ للدفاع عن حدود البلاد.


المراكز والمدن الرئيسية في سيناء

  • مدينة العريش : مدينة العريش هي مركز المحافظة، وتبلغ مساحتها حوالي 762 كيلومتر مربّع بتعدادٍ سكاني حوالي 122.251 نسمة.
  • ميناء العريش، ومطار العريش الدولي، وعدد من القرى السياحية، ومدينة رفح، ومدينة بئر العبد، وبعد انسحاب إسرائيل من سيناء بعد توقيع اتفاقية السلام المصرية الإسرائيلية تمّت إقامة الكثير من المنشآت السياحيّة التي أصبحت من المناطق السياحيّة العالمية.