نصائح قبل صبغ الشعر

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٢١ ، ٤ مارس ٢٠١٨
نصائح قبل صبغ الشعر

صبغة الشعر

تلجأ العديد من السيدات إلى صبغ شعرهنّ في المنزل رغبةً منهن في توفير الوقت والمال الذي يُصرف على صالونات التجميل المتخصصة، وحتى تتم هذه العملية بنجاحٍ، لا بدّ من اتباع بعض النصائح المهمة قبل الصبغة وبعدها، للحصول على اللون المطلوب.


نصائح قبل الصبغة

حتى تتمكني من عمل صبغة ناجحة في المنزل، عليكِ اتباع النصائح الآتية:[١]

  • تجنّبي اختيار الألوان الفاتحة جداً، أو الغامقة جداً لتغيير لون شعرك، وحاولي اختيار الألوان القريبة من لون شعرك الطبيعي، والتي تكون أفتح أو أغمق بدرجةٍ أو بدرجتين لا أكثر، حتى تحصلي على لون شعرٍ جديد طبيعي وجذاب.
  • اشتري عبوات كافية من الصبغة، فهناك عدّة عوامل تتحكم بعدد العبوات اللازمة لعمل الصبغة، منها سماكة الشعر، وطوله، فإن كان شعرك قصيراً فإنّك تحتاجين إلى عبوةٍ واحدة، أما إن شعرك طويل يصل إلى الكتفين أو أطول من ذلك بقليل، فجهّزي عبوتان أو ثلاثة من الصبغة، بحسب حاجتك.
  • افحصي حساسية الصبغة على منطقة صغيرة من الجلد - كرسغ اليد مثلاً - للتأكد من عدم وجود أي نوعٍ من الحساسية لديك من تلك الصبغة.
  • ضعي لون الصبغة على خصلة صغيرة من شعرك لمعاينة اللون قبل البدء بوضع الصبغة على كافة الشعر، ويمكنكِ أخذ خصلة مخفية من شعرك للقيام بتلك الخطوة ومعاينة النتائج، لتتجنّبي أي نتائج عكسيّة قد تحدث معك أثناء عملية الصبغة.
  • ارتدي القفازات المطاطيّة قبل استخدام الصبغة، وحوالي تجهيز كافة الأدوات اللازمة لها.
  • حاولي توزيع الصبغة بشكلٍ متساوٍ على الشعر، فجذور الشعر وأطرافه أكثر مساميةً من بقية أجزائه، ولهذا فقد تلاحظي أنه تشبّع بالصبغة وأخذ لونها قبل أيّ جزءٍ آخر، لذا تجنبي جذور الشعر، ثم وزّعي الصبغة على بقية الشعر، ولا تحاولي إشباع الأطراف بكميةٍ كبيرة منها، حتى لا تصبح بلونٍ أفتح، أو أغمق مما ترغبين.


كيفية إجراء اختبار الصبغة

حتى تتمكني من إجراء فحص للصبغة بالطريقة الصحيحة، عليك اتباع الخطوات الآتية:[٢]

  • ارتدي القفازات المطاطيّة لحماية يديك من آثار الصبغة.
  • امزجي ملعقة ونصف من الصبغة مع ملعقة صغيرة من السائل المظهر للون (الأكسجين) في إناءٍ بلاستيكي، وحرّكي المكونات جيداً بواسطة فرشاة الصبغة الخاصة.
  • أغلقي عبوات الصبغة جيداً، ولا تحاولي خلطها إلا عندما تنوي وضع الصبغة على شعرك، لأنّها قد تتلف في حال بقيت لفتراتٍ طويلة دون استخدام.
  • خذي خصلة رفيعة من الشعر بسماكة ثلاثة سنتميترات حتى تطبّقي عليها فحص الصبغة، ويفضل أن تكون من الخصل المخفية من المنطقة الخلفية من الرأس، كما يمكنك عمل فحص الصبغة على خصلة مقصوصة من الشعر لفحص اختبار اللون عليها.
  • وزّعي خليط الصبغة على منتصف خصلة الشعر بواسطة فرشاة الصبغة، مع مراعاة ترك جذور وأطراف الشعر إلى نهاية مدة الصبغة، لأنّها أسرع في استقبال اللون من بقية أجزاء الشعر.
  • اتركي الصبغة لمدة خمس عشرة دقيقة، ثم وزّعي الصبغة على منطقة الجذور والأطراف حتى لا تحدث أيّ اختلافات بينها وبين بقية أجزاء الشعر.
  • اغسلي خصلة الشعر بالماء الدافئ فقط حتى تزول آثار الصبغة تماماً منها.


نصائح بعد الصبغة

بعد أن تتم عملية الصبغة بنجاحٍ، عليكِ اتباع النصائح الآتية للعناية بشعرك بعد الصبغة، وهي كالآتي:[٣][١]

  • تجنّبي غسل شعرك مباشرةً بعد عمل الصبغة، فهي من الأخطاء الشائعة بين النساء، إذ يؤكد مصفف الشعر إيفا سكريفو، وهو مصفف شعر في مدينة نيويورك أنّه لا بدّ من الانتظار لمدة اثنتين وسبعين ساعةً قبل غسل الشعر بالشامبو، إذ تستغرق جزئيات الصبغة ثلاثة أيام على الأقل للوصول إلى طبقات الشعر الداخليّة، وهذا يساعد على بقاء الصبغة لفتراتٍ أطول على الشعر.
  • تجنبي إصلاح لون الصبغة بنفسك إن لم يكن كما ترغبين، فهذا قد يجعل الأمر أكثر سوءاً، لذا ينصح نيكي فيرارا - وهو مصفف شعر في مدينة نيويورك - باستخدام مستحضرات تصحيح الألوان بدلاً من استخدام صبغات دائمة جديدة لتصحيحه، لأنّ ذلك يعرّض الشعر للمزيد من الجفاف.
  • قللي من عدد مرات غسل شعرك بعد الصبغة، فالعدو الأول للصبغة هو الماء، لأنّه يساعد على تسريع زوالها، لذا تنصح تيكا جيليسبي باستخدام الشامبو للشعر الجاف مرةً، أو مرتين في الأسبوع للمساعدة على إزالة المواد الدهنية الطبيعية التي تفرزها فروة الشعر.
  • اغسلي شعرك بالماء الفاتر المائل إلى البارد؛ لأنّ الماء الساخن يساعد على تسريع فقدان لون الصبغة.
  • استخدمي الكريمات المرطبة، والمغذية للشعر المصبوغ، فهي تساعد على حماية شعرك من الجفاف بعد الصبغة.
  • جففي شعرك بواسطة منشفة بعد كل استحمام، وتجنبي استخدام المجففات الحراريّة الكهربائية؛ لأنّها تزيد من جفاف الشعر، وتنصح ليزا ماري، وهي نائب الرئيس للعروض والتعليم في فاروق سيستمز، بتجنّب تجفيف الشعر بالهواء الساخن، وتجففيه بالهواء الجاف قدر الإمكان.
  • تجنبي التعرض لأشعة الشمس لفتراتٍ طويلة، وارتدي قبعة واقية لحماية الصبغة.
  • أعيدي إحياء لون الصبغة باستخدام مستحضرات خاصة لذلك، إذ تقترح إستل بومهاور مديرة الألوان في إزالون استخدام تقنية المستحلب، والتي من شأنها أن تعيد إحياء اللون على الأطراف وإضافة اللمعان والتألق للصبغة.
  • ضعي مستحلب إعادة اللون على جذور الشعر وصولاً إلى الأطراف، ودلّكيه لمدة دقيقتين على جميع أنحاء شعرك، ثمّ اغسليه بالماء فقط.
  • تجنّبي صبغ شعرك قبل مرور ستة أسابيع على الأقل من الصبغة الأولى، وذلك لكي تحافظي على صحته.
  • مسّدي شعرك بعد الصبغة بباطن أصابعك، وحاولي توزيعها على كامل أنحاء شعرك، فهذه الخطوة تساعد على استقبال الشعر للمادة بشكلٍ أفضل.
  • تجنّبي تمشيط الشعر بعد توزيع الصبغة؛ لأنّ مسامات الشعر تكون مفتوحة، وبالتالي يصبح الشعر أكثر عرضةً للكتسر.
  • تجنبي صبغ جذور الشعر الرمادية، أو منابت الشعر الجديدة بسرعة أثناء الصبغة، فإنّ الألوان لن تتطابق معاً، بدلاً من ذلك حاولي لمس الجذور بكميات قليلة من الصبغة حتى يتوحد لديك اللون تماماً.


المراجع

  1. ^ أ ب VICTORIA KIRBY (NOVEMBER 25, 2009), "How To Not Screw Up Coloring Your Hair At Home"، www.allure.com, Retrieved 23/1/2018. Edited.
  2. "How to Do a Strand Test Before Dyeing Your Hair", m.wikihow.com, Retrieved 23/1/2018. Edited.
  3. "11 Ways You're Ruining Your Dyed Hair", www.goodhousekeeping.com, Retrieved 23/1/2018. Edited.