هل يستطيع الإنسان العيش بكلية واحدة

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٢:٤٤ ، ٧ نوفمبر ٢٠١٨
هل يستطيع الإنسان العيش بكلية واحدة

الكلية

الكلية هي من أهمّ أعضاء جسم الإنسان الموجودة في جوف البطن، وهي مسؤولة عن تنقية الدم وتصفيته من السموم ونواتج عمليات الأيض، كما أنّها تتحكّم في حجم السوائل في الجسم بترتيب كمية العناصر الكهربية من أملاحٍ وأيوناتٍ، ويميل لون الكلية إلي البني المحمرّ، وتشبه في شكلها بذرة الفاصولياء لكنها أكبر حجماً منها حيث يبلغ طولها حوالي 12سم تقريبا، وتتكوّن الكلية من أليافٍ موجودةٍ في حوض الكلية من الداخل، أمّا مكوّنات الكلية الرئيسة فتنحصر في الحويضة، واللب الكلوي، والأهرام الكلوية، والقشرة الكلوية.


وظائف الكلى

  • تحافظ على تعادل الدم بحيث يبقي ph= 7.4، أي ما بين الحموضة والقاعدية، فإن زادت الحموضة أو القاعديّة عن ذلك فإنّ الكلية بدورها تقوم بإفرازها في البول لتُبقي الدم متعادلاً.
  • تخفض ضغط الدم إذا زاد عن معدله الطبيعي بإفراز مواد البروستاجلاندين، وإفراز هرمون الرينين Renin.
  • تعمل على توازن الماء والأملاح في الجسم؛ لأنّ نقص أحدهما أو زيادته يؤدّي إلى المرض وأحياناً يسبب الوفاة.
  • تحول فيتامين د الخامل إلى فيتامين د النشط الذي له أهميةٌ كبيرةٌ في ترسب الكالسيوم في العظام وحماية العظام من اللين والكساح، ويتم ذلك بإفراز الكلية لبعض المواد.
  • تنقية الدم وتصفيته من المواد السامّة.
  • تنشط نخاع العظم من خلال زيادة عدد كريات الدم الحمراء ويتمّ ذلك بإفراز الكلية لمادة الإريثروبيوتين Erythropoetin.
  • التحكم في حجم السوائل في الجسم.


الحياة بكليةٍ واحدةٍ

يستطيع الإنسان العيش بكليةٍ واحدةٍ إذا اضطر إلى استئصال الأخرى، أو التبرعّ بها أو حتى إذا ولد خلقياً بكليةٍ واحدةٍ، ففي مثل هذه الحالات تعمل الكلية الواحدة عمل الكليتين معاً، مما يؤدي إلى كبر حجمها وقد يسبب ذلك ارتفاعاً في ضغط الدم، ووجود زلالٍ في البول، وارتفاعاً في وظائف الكلى، وفي حالة وجود كليةٍ واحدةٍ للإنسان لا بدّ من أخذ بعض الاحتياطات مثل:
  • أن يكثر من شرب السوائل.
  • أن يبتعد قدر الإمكان عن المضادات الحيويّة والمسكّنات.
  • أن يبقى على تواصلٍ مع طبيب أمراض الكلى سنوياً على الأقل.
  • أن يتابع ضغط الدم لديه؛ وذلك بقياس ضغط الدم بشكلٍ دوريٍ وتسجيل قيمه على دفترٍ خاصٍ يطلع الطبيب عليه في حالات المرض.
  • إجراء العديد من التحاليل الخاصة بوظائف الكلى وتحاليل البول بشكلٍ دوريٍ للإطمئنان.
  • أن يقلل من تناول الأملاح ليحافظ على ضغط دمه في المستوى الطبيعي ويحميه من تكون الحصوات.
  • أن يقلل من البروتينات التي تجهد الكلية.