وصف مدينة جربة السياحية

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٠ ، ٢٤ يوليو ٢٠١٦
وصف مدينة جربة السياحية

مدينة جربة

تُعتبرُ مدينة جربة إحدى المدن التونسيّة، وتتبع إداريّاً إلى ولاية مدنين وهي جزيرة، وتعتبرُ من أكبر الجزر الواقعة في شمال قارة أفريقيا إذْ تبلغ مساحة أراضيها 514، ويبلغُ طول شريطها الساحليّ مئة وخمسة وعشرين كيلومتراً، ويطلق عليها اسم جزيرة الأحلام، ومن معتمديّاتها حومة السوق، وأجيم، وميدون.


الجغرافيا

تقع جغرافيّاً في الجهة الجنوبيّة الشرقيّة من تونُس، وتحديداً في خليج قابس وشكلُها هو مربّع، وتمتازُ جربة بالتضاريس المنبسطة والتربة الرمليّة، وأمّا مناخُها فهو مناخ متوسطيّ تابع إلى البحر الأبيض المتوسّط الدافئ، ويتسم مناخُها بأنّه ذو أمطار قليلة.


السكّان والاقتصاد

يبلغ عدد سكّانها 139.514 ألف نسمة، أي تبلغُ الكثافة السكّانية 271.34 نسمة لكلِّ كم²، وذلك حسْب إحصائيّات عام 2004م، أمّا اقتصادُها فيعتمدُ على القطاع السياحيّ، وعلى القطاع الزراعيّ الذي من أهمّ محاصيلِه الزراعيّة: التمر، والزيتون، والقمح، والشعير، والعدس، والخوخ، والمشمش، والّلوز، والبرتقال، والّليمون، والرمان، والتين، كما يعتمدُ على قطاع الصيد البحريّ، وعلى قطاع الحِرَف اليدويّة، مثل: الفخّار، والنسيج، والصوف، والصناديق.


السياحة

من أهمّ الأماكن السياحيّة، والأثريّة، والتاريخيّة في المدينة:

  • متحف قلالة، الذي يعدّ من أضخم المتاحف في تونُس وأكبرها، وشيّد على هضبة طاسيطا، ويعرض المتحف الحياة الاجتماعيّة القديمة وأنماطها التي كانت سائدةً في المدينة.
  • البرج الكبير، وهو من المعالم التاريخيّة البارزة في المدينة، ويطلق عليه اسم برج الغازيّ مصطفى، وشيّد في القرن الخامس عشر للميلاد بأمر من السلطان الحفصيّ أبي فارس عبد العزيز المتوكّل.
  • جزيرة رأس الرمل، والمعروفة أيضاً باسم جزيرة النحام الورديّ فتبعد عن المدينة حواليْ خمسة عشر كيلومتراً.
  • الأسواق، مثل: سوق الجملة، وسوق الربع.
  • معبد الغريبة، وهو معبد يهوديّ يقعُ في معتمديّة حومة السوق.
  • مبنى الناظور، الذي شيّد في القرن التاسع عشر للميلاد، ويبلغُ ارتفاعه خمسة وسبعين متراً، وشيّد من أجل إرشاد السفن والقوارب.
  • معالم أخرى: جامع الترك، وحديقة التماسيح، وملعب الجولف.


معلومات عامّة

  • يعتبرُ الأمازيغُ سكّانَ جربة الأصليّين، واستوطن فيها الفينيقيّون في القرن الثاني عشر قبل الميلاد، وفي العهد الإسلاميّ فتحها الملسمون على يد القائد رويفع بن ثابت الأنصاريّ في العام 60 للهجرة، وفي العام 1574م أصبحت جربة تحت سيطرة العثمانيّين.
  • من أشهر المهرجانات والتظاهرات الثقافيّة التي تُقام في جربة: مهرجان الفخّار، ومهرجان جربة للتلفزيون، وملتقى البشير التليلي، ومهرجان فرحات يامون للمسرح والفنون الركحيّة، ومهرجان أوليس، ومهرجان الفلم الأسطوريّ.
  • تعاني جربة من شحّ الماء.
  • من أعلام جربة: الشيخ سالم بن يعقوب، وعروسية النالوتي.