ولايات محافظة البريمي

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٠٤ ، ٢٦ ديسمبر ٢٠١٦
ولايات محافظة البريمي

محافظة البريمي

تعدّ البريمي من المحافظات العمانية الواقعة جغرافياً في الجهة الشمالية الغربية من سلطنة عمان، وتحديداً بمحاذاة حدود السلطنة مع دولة الإمارات العربية المتحدة، وعُرفت قديماً باسم الجو وتوام، وأصبحت محافظة بشكل رسمي عام 2006 ميلادي بعد صدور مرسوم سلطاني رقم 108/2006م نص على إنشاء محافظة باسم محافظة البريمي تضم كلاً من ولاية محضة، والبريمي، والسنينة.


ولايات محافظة البريمي

ولاية محضة

تقع جغرافياً بجوار مدينة العين الواقعة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتبعد عن مدينة صنعاء العاصمة مسافة 300 كيلومتر، كما تحيط بها من جهة الجنوب الغربي إمارة أبوظبي وولاية البريمي، وتحدها من جهة الشمال إمارة الشارقة وإمارة دبي، وتحدها من الجهة الشرقية ولاية صحار وولاية شناص.


تتميز الولاية بأراضيها الزراعية المزروعة بالقمح والفاكهة والبقوليات، وبحرفها التقليديّة كالنسيج والغزل، وبمعالمها التاريخيّة والسياحيّة كحصن بيت الند، وفلج محضة، ووادي شرم، ومنطقة الجزيرة، ومصب الحاير، ومتنزه الكهف، وأودية قرية الجويف، وفلج نوي.


ولاية البريمي

تقع جغرافياً على خط الحدود المباشر بين دولة الإمارات العربيّة المتحدة وسلطنة عُمان وتحديداً بمحاذاة مدينة العين الإماراتيّة، وتبلغ مساحة أراضيها 4,255 كم²، وبلغ عدد سكانها حسب إحصائيات عام 2015 ميلادي 102,911 نسمة، وتضم الولاية عدداً من المناطق كمنطقة الحلة، وحماسة، وحفيت، وأرض الجو، وصعراء، والشريعة، والشندغة، وخضراء السيح، والخضراء، وصاع، والعقدة.


تتميز الولاية بضمها عدد من المعالم التاريخية والسياحية كحصن الخندق، وقلعة الفياض، وبيت بحر، والمول الصيني التجاري، وأسواق دار الخليج، وحصن الحلة، وقلعة وادي الجزي، ومركز الميدان للتسوق، وأسواق هدايا العين، ومجمع النخيل، ولولو هايبر ماركت، كما تحتوي على عدد من الفنادق المستقبلة للسواح كفندق الماسة، وسما البريمي، وواحة البركة، وتاج العرب، ونفحات البريمي، وبيت الشرق.


تهتم الولاية بالتعليم؛ إذ تضم الكثير من المدارس، والجامعات، والكليات كمدرسة الطلائع للتعليم الأساسي، وكليّة البريمي الجامعيّة، وجامعة البريمي، ومعهد العلوم الإسلامية.


ولاية السنينة

تقع جغرافياً على حدود سلطنة عمان الشمالية الغربية مع دولة الإمارات العربية المتحدة، وتحدها من الجهة الجنوبية أفلاج آل عزيز (قبيلة العزيزي)، وعُرفت قديماً ببنيابة السنينة.


تتميز الولاية بسباقات الهجن الأهلية، وبقطاع الصناعة كصناعة النسيج والغزل، وبطابعها الصحراوي المتميز بانتشار الكثبان الرملية، وبأراضيها الزراعية، وبتربية المواشي كالجمال والأغنام، وبالمعالم الطبيعيّة كعين الحلوة المعروفة باسم الملحه، وجبل حفيت الذي يبلغ ارتفاعه 1300 متر فوق سطح البحر، والسهول الرعوية الخصبة، والأودية المنحدرة من جبال الحجر باتجاه صحراء الربع الخالي كوادي الفتح.

230 مشاهدة