أطعمة تسد الشهية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٠ ، ٢٣ مايو ٢٠١٧
أطعمة تسد الشهية

الشهية المفتوحة

تعرّف الشهية المفتوحة على أنّها الرغبة في تناول المزيد من الطعام والشراب، وهي تُعد من المشاكل التي يُعاني منها الكثير من الأشحاص، حيث تتسبب في حدوث زيادة في الوزن والإصابة بالعديد من الأمراض، لذا يسعى المصابون بها إلى التقليل منها لمنع استهلاك كميات كبيرة من الطعام، وهناك بعض الأطعمة التي تسد الشهية والتي سنستعرض بعضها في هذا المقال.


أطعمة تسد الشهية المفتوحة

الشوفان

يشتمل الشوفان على الألياف التي تُزود الشخص بالشعور بالشبع، فهو ينتمي إلى الكربوهيدرات البطيئة الهضم والتي تُساعد على حرق الدهون، كما يُساهم في الحد من كميات الكولسترول الضار في الجسم، وللحصول على نتيجة أفضل يُنصح بخلط الشوفان مع القليل من القرفة وتناوله.


التفاح

يحتوي التفاح على نسبة عالية من الألياف القابلة للذوبان والتي تمد الجسم بالشعور بالشبع، كما يشتمل على كمية قليلة من السعرات الحرارية ونسبة كبيرة من الماء، إضافة إلى البكتين الذي يُساهم في فقدان الوزن ويمنع ارتفاع نسبة السكر في الدم، ويُنصح بتناول التفاح بقشره حيث تكمن الفائدة في القشر.


الزبادي

يحتوي الزبادي على نسبة عالية من البروتين الذي يُساهم في سد الشهية إضافة إلى الكالسيوم، وبالإمكان إضافة الفاكهة إليه وتناوله كوجبة خفيفة بين الوجبات، أو تناول كوب من لبن الزبادي وحده.


بذور الكتان

تشتمل بذور الكتان على نسبة عالية من الأوميغا3، والبروتين، والألياف، والأحماض الدهنية، وجميع هذه المكوّنات تساعد على سد الشهية، فبالإمكان مزج بذور الكتان مع لبن الزبادي، أو السلطة، وبالإمكان أيضاً شرب كوب من العصير ممزوج بملعقة من بذور الكتان في الصباح.


الأفوكادو

يشتمل الأفوكادو على كمية كبيرة من الألياف القابلة للذوبان، والأحماض الدهنية غير المشبعة، فهو يستغرق وقتاً طويلاً لهضمه مما يُزود الجسم بالشبع، وبالتالي يقلل الطعام المتناول.


الشاي الأخضر

يحتوي الشاي الأخضر على المغذيات النباتية التي ترفع نسبة هرمون الكوليسيستوكسنسن المسؤول عن الإحساس بالشبع، كما يشتمل على مُضادات للأكسدة تُساهم في تقليل نسبة السكر في الدم، لذا يُنصح بشرب ثلاثة أكواب من الشاي الأخضر خلال اليوم.


اللوز

يشتمل اللوز على نسبة عالية من الدهون الصحية، كالدهون الأحادية غير المشبعة، والألياف الغذائية، لذا يُنصح بأكل ربع كوب من اللوز بشكل يومي، أو عند الشعور برغبة كبيرة لتناول الطعام ويُفضل تناول اللوز المحمص.


الفلفل الحار

يُساهم الأكل الحار في سد الشهية، وتقليل كميات الطعام المستهلكة، وهو يشتمل على مركب يرفع عملية التمثيل الغذائي في الجسم، وبالإمكان إضافة الفلفل الحار إلى الأطعمة، أو تناول القليل دون أية إضافات.