اسباب تلوث الماء

اسباب تلوث الماء

يقول تعالى في كتابه العزيز الله ( وَجَعَلْنَاْ مِنَ المَاْءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلاْ يُؤْمِنُوْنَ ) ، من هنا ومن خلال هذه الآية الكريمة نلمس مدى أهمية الماء لكل ما هو على سطح الأرض ، وحجم فوائده الكثيرة التي لا تُعد ولا تُحصى واستحالة الحياة بدونه .


ورغم حاجّة الانسان الماسّة للماء يبقى هذا المصدر الهام من المصادر المُعرُّضة وبشكل دائم للتلوّث ، ويَظهر هذا التلُّوث الحاصل للماء من خلال التغيرات الطارئة على تركيب بعض من العناصر المكوّن منها ، والتي بدورها قد تكون تغيرات مباشرة أو غير مباشرة . كما ويحدث هذا التلوّث غالباً بفعل المخلّفات الصناعيّة ، الحيّوانية والانسانيّة التي يتم رميها فيه أو تصُب في فرع من فروعه .

وللحديث عن أهم مصادر هذه المُلوّثات نضع لكَ عزيزي القارئ التالي:

  • مياه المجاري التي بدورها تتعرّض للتّلوّث بفعل الميكروبات الضارّة وبعض من الأنواع التابعة للبكتيريا ، تُعد من المصادر المُساهمة بعلميًة تلوّث الماء ، وذلك بفعل انتقال هذه المياه المُلوّثة إلى البحيرات و الأنهار وبالتالي تلوّث الماء .
  • المُخلّفات الصناعيّة تعد من أهم ملوّثات الماء ، والتي تشمل بدورها المخلّفات الغذائيّة ، الألياف الصناعيّة والمخلّفات الكيميائية الناتجة من المصانع ، حيث تؤدي هذه المخلّفات لإصابة الماء بالتّلوّث بفعل كل من الدهون ، الدماء ، القلويّات ، الأصباغ ، الكيماويات ، النفط ، المركّبات التابعة للبترول ، إلى جانب الأملاح ذات الجانب السام مثل أملاح الزرنيخ ، الزئبق .
  • من أشد وأخطر أنواع ملوّثات الماء وأخطرها المواد المشعّة ، التي وعن طريق المحطّات الذريّة ، المفاعلات والتّجارب الذريّة تستطيع الوصول إلى الماء .
  • المخلّفات البشريّة والتي تصدر كما هو واضح من اسمها بفعل العامل البشري .
  • التلوّث الطبيعي وهو عبارة عن ذلك الانجراف الحاصل للموّاد المؤديّة للتلوّث و لبعض من الفضلات ، إلى المحيطات ومياه البحار .
  • ومن المواد الملوّثة للماء والخطرة نظراً لقدرة وصولها إلى المياه الجوفيّة وبالتالي تلوّثها هي المخصّبات الزرعيّة ، إلى جانب قدرة هذه المخصبات الزراعيّة على الانتقال عن طريق كل من الصرف والسيول إلى المُسطّحات المائيّة بكافّة صورها و المياه السطحيّة .
  • المبيدات أيضاً من مُسبّبات التلوّث ، حيث تنساب هذه المبيدات مع مياه الصرف إلى المصارف ، ممّا يؤدّي إلى جانب تلوّث المياه إلى قتل الكائنات البحريّة الكثيرة إضافةً إلى الأسماك .