الضاد شعر مصطفى عكرمة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٥ ، ١٢ مايو ٢٠١٤
الضاد شعر مصطفى عكرمة

الضاد شعر مصطفى عكرمة

مصطفى محمد عدنان عكرمة هو شاعر سوري ولد عام 1943 في ضيعة بابنا قضى ستة اشهر في بريطانيا خلال دورة تدريبية بدأ يمارس مسيرته الشعريه في الاعداديه و تم نشر شعره في المجلات و الصحف انتسب للجامعة مرتين و لكن لم يتمكن من الاستمرار بسبب تأثير الظروف المادية التي كان يمر بها و قد كتب العديد من البرامج الاذاعية و له ايضا العديد من الدواوين الشعرية المشهوره مثل : فتى الاسلام ، حتى ترضى ، محمديات ،يا بلدي ، اجمل ما غنى الاطفال و غيرها.

و لقد تم الاعلان بانه فاز بالجائزة الأولى ونصف الجائزة الثانية في مسابقة المسرح المدرسي بسورية بمسرحية، جند الكرامة: تربوية شعرية للفتيان، و مسرحية: محاكمة الحساب و اليكم من اجمل ما كتب :


به نحس أننا الضاد حرف عربي له مقام النسب‏أبناء أمٍ، وأب‏

لا فرق بين مشرقٍ في لفظه ومغرب‏

الله فيه خصنا بخير ما في الكتب‏

وأنزل الوحي به رسالةً على النبي‏

تهدي الأنام دائماً إلى الطريق الأصوب‏

وعى لنا تاريخنا وصان خير الأدب‏

إذا سمعت وقعه أحس فيه طربي‏

وأستظل صوراً منقوشةً بالذهب‏

في الشام في أندلسٍ في مصر أو في يثرب‏

حضارة ما مثلها رأت عيون الحقب‏

قد صاغها أجدادنا بسحر حرفي العربي‏

ولم يزل مقامه مقام أمٍ وأبِ‏

ست سنينٍ أصبح عمري‏

صرت أسوي بيدي شعري‏

ألبس وحدي دوماً ثوبي‏

أعرف كيف أرتب كتبي‏

ست سنين أصبح عمري‏

جئتك وحدي يا مدرستي‏

أهدي زهراً لمعلمتي‏

ست سنين أصبح عمري‏

أكتب درسي قبل النوم‏

أرضي ماما طول اليوم‏

ست سنين أصبح عمري‏

العطر ناداني كي أقطف الزهرا‏

والزهر أعزاني كي أفهم السرا‏

من أين جاء العطر يا رب للزهر‏

فيه يحار الفكر لله لو ندري

ألوانه تشدو في منطق عذب‏

ربي لك الحمد والشكر يا ربي‏ و

وايضا من قصيدة تعلم الاطفال الاشارات و قواعد المرور

الضوء الأحمر قد بانا لا تعبر يا طفل الآنا‏

الضوء الأحمر إنذار قد تأتي منه الأخطار‏

بثوانٍ يتلوه الأخضر فيمر الناس من المعبر‏

الفرق ثوانٍ لا أكثر ما بين الأخضر والأحمر

592 مشاهدة