خلطات تبييض الأسنان في المنزل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٨ ، ١٧ سبتمبر ٢٠١٧
خلطات تبييض الأسنان في المنزل

تبييض الأسنان

تبييض الأسنان هو أي إجراء يتم فيه جعل الأسنان تبدو أكثر بياضاً، ويتم القيام بالتبييض إما عن طريق العمليات الفيزيائية التي يتم فيها إزالة التصبغات الخارجيّة من على أسطح الأسنان، أو عن طريق العمليات الكيميائيّة، حيث تتفاعل المواد الكيميائيّة مع السن لتجعله أكثر بياضاً،[١] وتتعدد طرق تبييض الأسنان، والتي تشمل معاجين الأسنان المُبيّضة، والمواد المُبيّضة والتي تُصرف دون وصفةٍ طبيةٍ مثل جل التبييض، وغسول التبييض، ولصقات التبييض، بالإضافة للمواد الموجودة في عيادة طبيب الأسنان، ومن الجدير بالذكر أنّه للحصول على النتائج المثالية للتبييض فلا بدّ من توافر بعض الشروط، منها وجود لثةٍ وأسنانٍ سليمةٍ وصحيةٍ، وعدم وجود حشواتٍ في الأسنان،[٢] ولا يقوم التبييض بإزالة الطبقة الخارجيّة من السن أو تغيير شكل السن، وعادةً ما يكون خياراً أفضل من غيره من البدائل مثل القشور الخزفية لأنه لا يشمل تغييراً في مظهر الأسنان.[٣]


تبييض الأسنان في المنزل

هناك العديد من الطرق لتبييض الأسنان في المنزل للأشخاص الذين لا يحبون استخدام المواد الكيميائية، ومن هذه الطرق الآتي:[٤]

  • التفريش باستخدام صودا الخبز، حيث إنّ صودا الخبز لها القدرة على تبييض الأسنان، ولذلك فإنها تُعد واحدةً من المواد المُستخدمة في معاجين الأسنان، وتُعد هذه المادة مادةً كاشطةً لها القدرة على كشط التصبّغات السطحيّة، كما أنّ هذه المادة تُشكّل وسطاً قاعدياً يمنع نمو البكتيريا، ولا تعطي هذه المادةُ نتائجَ خلال يومٍ وليلةٍ، ولكن الشخص يلاحظ تغيّراً في مظهر أسنانه خلال فترةٍ من الوقت، وقد أشارت بعض الدراسات الى أنّ معاجين الأسنان التي تحتوي على صودا الخبز لها أثرٌ واضحٌ في تبييض الأسنان، وكلما زادت نسبة صودا الخبز في معجون الأسنان كانت قدرته على التبييض أكبر، بالإضافة الى تأثيرها في تبييض الأسنان فإن لصودا الخبز أثرٌ في إزالة طبقة البلاك من على سطح الأسنان، وذلك حسب ما أشارت له الدراسات، ولعمل هذه الخلطة يجب وضع ملعقةٍ صغيرةٍ من صودا الخبز وخلطها بملعقتين صغيرتين من الماء حتى يصبح الخليط على هيئة معجونٍ ومن ثَمّ يتم تفريش الأسنان باستخدامه، ويمكن استخدامه بضع مراتٍ خلال الأسبوع.
  • استخدام خل حامض التفاح، ومن الجدير بالذكر أنّ خل التفاح كان يستخدم لقرونٍ عدةٍ كمادةٍ معقمّةٍ ومُطهرةٍ، بالإضافة لكونه منظفاً طبيعياً، والمادة الفعالة التي يحتويها خل حامض التفاح هي حمض الأسيتيك( بالإنجليزية: Acetic acid)، وهذا الحمض يعد المسؤول عن قتل البكتيريا، وهذه القدرة على قتل البكتيريا تجعل منه مادةً ذات فائدةٍ في تنظيف الفم وتبييض الأسنان، ولكن لا بدّ من التنويه الى أن خل التفاح له القدرة على حتّ مينا الأسنان وكشطها، ولهذا السبب فإنّه لا يُفضّل أن يتمّ استخدامه يومياً، وكذلك عند استخدامه يجب تقليل الفترة الزمنية التي يلامس فيها الأسنان، ولاستخدامه كغسولٍ فمويٍّ يتم تخفيفه بالماء ثم المضمضة فيه لبضع دقائق، ولا بد من التأكد من المضمضة بالماء بعد المضمضة فيه مباشرة.
  • تناول الخضار والفواكه، حيث إنّ الغذاء المُحتوي على كمياتٍ كبيرةٍ من الخضار والفواكه يعد غذاءً جيداً لصحة الجسم وصحة الأسنان، وتقوم الخضار والفواكه النيئة بالمساعدة على إزالة طبقة البلاك من على الأسنان، وتقوم الفراولة والأناناس على وجه التحديد بالمساعدة على تبييض الأسنان، وذلك حسب الآتي:
    • الفراولة، حيث تحتوي الفراولة على حامض يدعى حمض الماليك( بالإنجليزية: malic acid)، ويقال أن هذا الحامض يساعد على تبييض الأسنان، وقد اعتاد المشاهير على استخدام الفراولة مع صودا الخبز من أجل تبييض أسنانهم، غير أنّ تأثير هذه الخلطة غير مثبتٍ علمياً، وقد وجدت دراسةٌ حديثةٌ أنّ خلطة الفراولة مع صودا الخبز تُحدث القليل من التغيّر في اللون إذا ما قورنت بالمنتجات التجارية الأخرى، وبالرغم من التأثير السلبي القليل لهذه الخلطة على مينا الأسنان، إلا أنّ استخدامها بشكلٍ مفرط قد يؤدي الى الإضرار بها، ولذلك فإنّه ينصح باستخدامها لبضع مراتٍ في الأسبوع، ولتحضير هذه الخلطة فإنه يتم هرس الفراولة الطازجة وخلطها مع صودا الخبز ومن ثم تفريش الأسنان باستخدامها.
    • الأناناس، يدّعي البعض أنّ الأناناس له القدرة على تبييض الأسنان، وذلك لإحتوائه على مادة البروميلين(بالإنجليزية: bromelain)، وهذه المادة عبارةٌ عن أنزيم يتواجد في فاكهة الأناناس، وهي مادةٌ فعالةٌ في إزالة التصبّغات من على الأسنان، ومع ذلك فإنه لم يُثبت علمياً أن تناول الأناناس من شأنه أن يُحدث الأثر نفسه لهذه المادة.


طرق طبيعية أخرى لتبييض الأسنان

هناك بعض الطرق الطبيعية التي يمكن استخدامها في المنزل ولكنها ليست مُثبتةً علمياً، أي أنّه لا يوجد دليلٌ علميٌّ على فعاليتها أو مدى أمان استخدامها، نذكر من هذه الطرق الآتي:[٤]

  • الفحم النشط، حيث إن تفريش الأسنان بدقيق الفحم من شأنه أن يزيل السموم من الفم، كما أنّه يزيل التصبّغات من على أسطح الأسنان.
  • صلصال الكاولين( بالإنجليزية: Kaolin clay)، حيث يقال أن التفريش بهذا النوع من الطين من شأنه أن يزيل التصبغات من على أسطح الأسنان.
  • قشور الفواكه، حيث إن فرك الأسنان بقشور بعض أنواع الفواكه مثل الليمون، والبرتقال، والموز، من شأنه أن يجعل الأسنان أكثر بياضاً.

ملاحظة: المؤيدون لاستخدام هذه الطرق يؤكدون نجاحها، بيد أنّه لا توجد دراساتٌ تؤيد ما يقولون، بالإضافة لعدم إجراء اختباراتٍ للتأكد من عدم وجود أثارٍ جانبيةٍ لاستخدامها.


فيديو عن اصفرار الأسنان

ولمزيد من المعلومات يمكنكم مشاهدة فيديو تتحدث فيه الدكتورة دينا الحياري طبيبة أسنان عن اصفرار الأسنان.[٥]


المراجع

  1. Clifton M. Carey (1-6-2015), "Tooth Whitening: What We Now Know"، www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 1-9-2017. Edited.
  2. Michael Friedman (25-1-2017), "Teeth Whitening"، www.webmd.com/, Retrieved 1-9-2017. Edited.
  3. British Dental Association, " 7things you don't know about teeth whitening"، British Dental Association, Retrieved 1-9-2017. Edited.
  4. ^ أ ب Becky Bell (9-11-2016), "7 Simple Ways to Naturally Whiten Your Teeth at Home"، healthline.com, Retrieved 30-8-2017. Edited.
  5. فيديو عن اصفرار الأسنان.