علاج السيلان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٢:٤٧ ، ٥ أغسطس ٢٠١٥
علاج السيلان

السيلان

السيلان هو التهاب فى الغدد تسببه بكتريا تؤثر على قناة مجرى البول عند الرجال وعنق الرحم عند السيدات، يمكن علاج مرض السيلان والوقاية منه، ويجب مراقبة المصاب لمدّة عامين كاملين باعادة الاختبار والتحاليل وعمل ما يسمى اختبار مهيج؛ لأنّ مكروب السيلان قد يكون كامنا تحت الغشاء المخاطي.


علاج السيلان

  • السيلان من الأمراض الجنسية التي تصيب كلا الجنسين الرجال والنساء.
  • يجب تجنب ممارسة الجنس بالطريقة غير الشرعية.
  • التوقف عن ممارسة الجنس إذ يؤدي إلى تطور المرض والعدوى.


العلاج بالأدوية: العلاج الرئيسي لمرض السيلان هو المضاد الحيوي لمدة عشرة أيام، وهناك العديد من المضادات الحيوية التي تستخدم لهذا المجال:

  • سيفيكسيم (cefixime).
  • سيبروفلوكساسين (ciprofloxacin).
  • اموكسيسيلين (amoxicillin) والبروبيناسيد (probenecid).
*السيفترياكسون (ceftriaxone).


وللحوامل فإنه ينصح باستخدام:

  • سيفيكسيم .
  • السيفترياكسون .
  • السبيكتينومايسين (spectinomycin).


أمّا في حالات المرض المنتشر أو مضاعفات المرض فيستخدم مزيج من الأدوية ولمدة أطول فيستخدم السيفترياكسون والأزيثرومايسين، (azithromycin) لمدة عشرة إلى أربعة عشر يوماً لالتهاب السحايا ولمدة ثمانية وعشرين يوماً في التهاب شغاف القلب.


مواضيع أخرى عن مرض السيلان


ملخص عن مرض السيلان

  • مرض السيلان مرض جنسي ينتقل بشتى أنواع الاتصال الجنسي وتسببه بكتيريا كروية تدعى النيسيريا جونوريا.
  • يصيب المرض الأغشية المخاطية وخاصة تلك المبطنة لعنق الرحم والقناة البولية بالاضافة إلى الفم والحلق وفتحة الشرج.
  • أهم أعراض المرض هي الإفرازات المهبلية وصعوبة في التبول عند الإناث والإفرازات من القضيب وصعوبة التبول عند الذكور بالإضافة إلى أعراض التهاب فتحة الشرج والحلق.
  • قد ينتشر المرض ويسبب تجرثم الدم وإصابة المريض بالتهاب السحايا وشغاف القلب.
  • يشخص المرض عن طريق صبغة غرام وبالزراعة في وسط خاص.
  • أفضل علاج هي الوقاية من المرض وذلك باستخدام الواقي وتقليل عدد شركاء الممارسة الجنسية وعلاج الشركاء.
  • يتضمن العلاج استخدام المضاد الحيوي لمدة عشرة أيام ويستخدم كل من سيفيكسيم أو السيبروفلوكساسين.
  • يستخدم الزعتر والبابونج والبردقوش واكليل الجبل وبذور البقدونس والخل لعلاج السيلان.
مرض السيلان: هو عبارة عن مرض جنسي يصيب الأغشية المخاطية لكلى الجنسين سواء ذكر أم أنثى، كما أنّه مرض يمكن انتقاله بوسائل الاتصال الجنسي، كما أنّ من أسباب مرض السيلان هي البكتيريا الكروية والتي تسمى بالنيسيريا جونوريا، كما أنّ من أعراض مرض السيلان وجود افرازات مهبلية بالاضافة إلى صعوبة في عملية البول وذلك عن الإناث، كما أنّه عن الذكور تكون اعراضه بإفرازات من القضيب بالإضافة إلى صعوبة في عملية التبول، كما أنّه مع تجرثم الدم للشخص المصاب بمرض السيلان قد يتعرّض المريض إلى الإصابة أيضاً بمرض السحايا وشغاف القلب، كما أنّ من الادوية الطبيعية والأعشاب لعلاج السيلان هي الزعتر والبابونج بالإضافة إلى البردقوش وإكليل الجبل والخل.


المراجع

  • Dvidson's principles and practice of medicine 21st edition.
  • Gynecology by Ten Teachers 18th edition.
اقرأ:
19080 مشاهدة