علاج الكوليسترول

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤٣ ، ١٤ ديسمبر ٢٠١٥
علاج الكوليسترول

مرض الكوليسترول

كثيراً ما نسمع عن الكوليسترول لكن القليل منا يعرف ما هوالكوليسترول. يُعرف الكولسترول على أنه عبارة عن الدهون التي تتواجد في الدم، وإن زيادتها وتجمعها وكثرتها على سطح الشرايين يمكن أن تؤدي إلى تسكير الشرايين، وتعيق حركة الدم وتدفقه التي تؤدي بذلك إلى جلطة قلبية أو دماغية أو ذبحة في الصدر .


إن مادة الكولسترول مهمة جداً لجسم الإنسان، ويمكن أن يصنعها بنفسه إن تغذيت على أطعمة لا تحتوي على الكولسترول، فإن جسمك يقوم بإفراز الكولسترول في الدم بحوالي 1000 ملج، لتمكنه من القيام بأعماله اليومية، فهوبمثابة الوقود والطاقة للجسم، لكن ارتفاع نسبة الكوليسترول خطير جداً ويجب المحافظة على توازنه من مسببات الكوليسترول إما زيادة الوزن أو أكل البيض وتناول الغذاء المشبع بالدهون والتدخين وشرب الخمور .


أنواع الكوليسترول

كوليسترول التغذية الموجود في الطعام والغذاء الذي نتناوله مثل الأطعمة الحيوانية، حيث إن البيضة الواحدة تحتوي على 279 مل كوليسترول أما حبة التفاح فلا تحتوي على أي من الكوليسترول .


كوليسترول الدم هو المتوافر في الدم .


كوليسترول البروتين الدهنيّ عالي الكثافة هو موجود في الدم وله وظيفة التنظيف وتطهير الأوردة الدموية، وكلما ارتفعت نسبته كان أفضل من الجسم.


كوليسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة وهوالنوع المضر الذي يؤدي إلى إغلاق الشرايين ومن الأفضل أن تنخفض مستوياته في الجسم .


علاج الكوليسترول

يستطيع المريض علاج الكوليسترول عن طريق تغيير نمط الحياة وذلك بوقف التدخين والمشروبات الكحولية وبممارسة الرياضة اليومية وتقليل الوزن والتقليل من أكل الغذاء الذي يحتوي على الدهون وخصوصاً الدهون الثقيلة .


علاج الكوليسترول بالأدوية

يعتبر دواء الستاتين (Statins) من أكثر الأدوية شيوعاً في علاج الكوليسترول وخاصة مع المرضى الذين لم يلاحظوا أي تحسن في مستوى الكوليسترول بعد اتباع الحمية وممارسة الرياضة ويقلل الستاتين ( Statins) نسب الكوليسترول إلى 50% وذلك يعتمد على جرعة الدواء، ويقلل خطر الإصابة بأمراض القلب وخصوصاً المرضى الذين لهم تاريخ مرضي سابق في أمراض القلب .


نصائح لتخفيف الكوليسترول

  • التخفيف من تناول اللحوم والدواجن .
  • عدم تناول أكثر من 4 بيضات في الأسبوع .
  • المداومة على التمارين الرياضية .
  • الطبخ في زيت الزيتون وزيت دوار الشمس فقط من دون الزيوت.
  • تناول الخضراوات والفواكه والنشويات بكثرة .
  • التخلص من السمنة لما لها من آثار جانبية ضارة.
  • تناول تفاحتين إلى 3 تفاحات يومياً لاحتوائه على البكتين المزيل للكوليسترول .
  • تناول الثوم والبصل المعالجين للكوليسترول في الجسم .
  • الجنسنج يعمل على تخفيض الكوليسترول في الدم .
  • الخردل يحوي كميات كبيرة من المغنيسيوم المفيد في علاج الكوليسترول .


فوائد بعض الأغذية في علاج الكوليسترول

  • زيت بذور التين الشوكي .
  • التفاح .
  • زيت السمك .
  • الثوم.
  • الكرفس الورقي .
  • الذرة الشامية .
  • الخرشوف.


فوائد زيت بذور التين الشوكي في علاج الكوليسترول

أثبتت دراسة حديثة أن الزيت المستخلص من بذور التين الشوكي يلعب دوراً مهماً في خفض نسبة الكولسترول والجلوكوز في الدم ويعمل على خفض معدلات الأكسدة الحيوية بالجسم، لما لهذه البذور من غنى في محتواها من الزيت ذي القيمة الغذائية والصحية العالية


إن الزيت المستخلص من بذور التين الشوكي، ويشتمل على نسبة مرتفعة من الأحماض الدهنية الأساسية للتغذية كما يحتوي على نسبة مرتفعة من أحماض دهنية عديدة غير مشبعة، والتي تلعب دوراً مهماً في خفض نسبة الكوليسترول في الدم، كما يحتوي هذا الزيت على نسبة عالية من الفيتامينات الذاتية في الدهن حيث تقوم هذه الفيتامينات بدور مهم في التغذية البشرية


وقد بدأت المغرب والمكسيك ذات الإنتاجية العالية من نبات التين الشوكي في التطبيق العملي لنتائج تلك الدراسة حيث بدأت في استخدام مخلفات تصنيع التين الشوكي خاصة البذور في انتاج زيت غذائي عالٍ في قيمته الغذائية بالإضافة إلى توجيهه إلى أغراض دوائية وعلاجية.


التفاح وعلاج الكوليسترول

ثبت علمياً أن تناول تفاحة واحدة إلى ثلاث تفاحات يومياً يجنبنا العديد من الأمراض التي قد تصاب بها في المستقبل وتعتبر أمراض القلب والشرايين التي تنتج عن النسب العالية من الكوليسترول واحدة من هذه الأمراض.


فقد ثبت بأن التفاح يقلل نسب الكوليسترول في الدم لاحتوائه على كميات كبيرة من البكتين القابل للذوبان، وتتواجد في الفاكهة والخضروات كأدوات نافعة للتقليل من نسبة الكوليسترول الذي يمتصه الجسم عن طريق تناول التفاح، بالإضافة لتواجد المركبات الأخرى في التفاح مثل فيتامينات أ - ب - ج.


تخفيض نسبة الكوليسترول في الدم

أثبتت الأبحاث أن زيت السمك يخفض من نسبة الكوليسترول في الدم، ولقد وجد أن إضافة زيت السمك إلى وجبة غنية بالكوليسترول مثل صفار البيض يؤدي إلى عدم ارتفاع الكوليسترول الممتص من هذا الصفار الذي يعبر لونه الغني بمحتواه الدهني، وأن زيت السمك يحتوي على نوع معين من الأحماض الدهنية غير المشبعة، الذي يقلل من حدوث ما يمكن تسميته بالبقع الكوليسترولية في جدران الشريان، وهي الناتجة عن التأثير الضار للكوليسترول، كما يمنع زيت السمك نتيجة احتوائه على هذه الأحماض الدهنية غير المشبعة التصاق الصفائح الدموية بعضاً ببعض، وبذلك يقطع الطريق مرتين على تكون الجلطات الدموية.


الكرفس الورقي العملاق

يتم زراعة نبات الكرفس الورقي العملاق في الولايات المتحدة الأمريكية، ويستورد منها على شكل بذور هو ونبات الكاو بغرض إدخاله في الزراعة المصرية وإحلاله محل الكرفس المصري الصغير الحجم، ويتميز هذا النوع من الكرفس بالقيمة الغذائية والطبية العالية؛ حيث يساعد هذا النبات على خفض ضغط الدم العالي وإدرار البول، ومهدئ للأعصاب ومزيل للتقلصات ومذيب ومخفض للكوليسترول في الدم بدرجة متميزة.


الذرة الشامية

أكل بذور الذرة مُغَذٍّ ومُقَوٍّ يشفي قروح المعدة، وهو طارد للغازات ويشفى البواسير وقابض للإسهال ويستخرج من البذور زيتٌ خالٍ من مادة الكوليسترول لذلك يصلح لغذاء المرضى، كذلك يستخرج سكراً من بذور الذرة.


الخرشوف

أكل الأوراق الزهرية طازجة أو مطبوخة يقلل من الكوليستيرول في الدم كما يخفف من أضرار مرض تصلب الشرايين أو شفائه، ويقلل من ضغط الدم المرتفع ومقوٍّ عام للجسم بصفة عامة والقلب بصفة خاصة ومقوٍّ للجنس ويعالج الاسهال ومطهر للمعدة والأمعاء .


ويعتمد العديد من الأشخاص على استخدام أنواع مختلفة من الأعشاب لعلاج الكوليسترول، لكن لا توجد دراسة كافية أثبتت فعالية هذه الأعشاب في علاج الكوليسترول .


خلاصة

إن ارتفاع كوليسترول الدم هوأحد الأسباب الرئيسة التي تقوم بتصلب الشرايين في الجسم، وذبحة صدرية أو جلطة في المخ أو سكتة في القلب|، وليس هناك أساس من الصحة للمعلومة، التي تقول بأن انخفاض الكولسترول يزيد من سرطان القولون أو من السكتة الدماغية، لذلك يجب المحافظة على نسبة الكوليسترول بشكل متوازن.

اقرأ:
15666 مشاهدة