فوائد فاكهة الرامبوتان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٠ ، ٢٤ مايو ٢٠١٥
فوائد فاكهة الرامبوتان

فاكهة الرامبوتان

ثمرة الرامبوتان هي فاكهة شجرية استوائية صالحة للأكل كالليتشي واللونجان يعود أصلها إلى أندونيسيا، كما توجد في مناطق أخرى كالفلبين وتايلاند وكمبوديا وسيرلانكا والهند وماليزيا وأستراليا، وأطلق عليها هذا الاسم الذي يترجم حرفياً باللغة الماليزية والأندونيسية ب " الشعر " وسبب التسمية تعود إلى الشعر الشائك الذي يغطي قشرتها التي غالباً ما يكون لونها أحمر أو أصفر، أمّا اللب فطعمه حلو حامضي بعض الشي ولونه أبيض طري الملمس جاهز للأكل.


هذه الثمرة التي يقترب طعمها من العنب ذات قيمة غذائية عالية جداً، إذ إنّها تحتوي على غالبية المعادن والفيتامينات والأحماض الأمينية ومضادات الأكسدة، فهي تتكون من المغنيسيوم والكاليسيوم والصوديوم والحديد والفسفور والبوتاسيوم والزنك، إضافة إلى فيتامينات (B,C)، وحمض الفوليك، والثيامين، والريبوفلافين، والنياسين، كما تحتوي على الكربوهيدرات والألياف النباتية والدهون والبروتينات كذلك نسبة جيّدة من السعرات الحرارية والماء.


فوائد فاكهة الرامبوتان

  • تساعد في ضبط نسبة السكر في الدم، وخفض ضغط الدم المرتفع.
  • تروي الظمأ وتحارب الشعور بالعطش لغناها بالماء، كما انها تزيد إنتاج الطاقة وتمنح الجسم الحيوية والنشاط، وتحفز إفراز الأنزيمات.
  • تعمل على زيادة امتصاص الأغذية الأخرى في الامعاء حيث أن الفيتامين سي فيها يحسن من امتصاص الحديد والنحاس.
  • تحتوي على حمض الغال والذي يحمي خلايا الجسم من التلف والتأكسد، حيث يحارب الشوارد الحرة التي تسبب مرض السرطان.
  • تساعد ثمرة الرامبوتان على إنتاج خلايا الدم البيضاء والحمراء وتحفيز عمل الجهاز المناعي.
  • تفيد في إصلاح الانسجة التالفة في الجسم وترميم الخلايا وتنظيف الكلى من السموم والفضلات والترسبات والحصى وتحسين عملها.
  • تعمل على تقوية العظام وإعادة بنائها وحمايتها من الهشاشة والكسور، كما تزيد من قوة الأسنان وتحميها من التساقط والتسوس.
  • تعالج فاكهة الرامبوتان مرض الانيميا " فقر الدم " الناتج عن نقص الحديد، كما تزيد من نسبة الهيموجلوبين في الدم وتوصل الأوكسجين إلى خلايا الجسم مما يقلل من أعراض الدوخة والصداع والضعف العام.
  • تؤثر على الشهية لأن الألياف فيها تشعر الشخص بالشبع لساعات طويلة، ممّا يقلل من نوبات الجوع ويساعد على ضبط وإنقاص الوزن الزائد.
  • تعالج المشاكل العصبية فهي تهديء الأعصاب وتساعد على الاسترخاء، كما تفيد في علاج الحمى لأنّها تخفض حرارة الجسم.
  • تحسن عملية الهضم وتحوي مضادات الالتهاب فتقتل الفطريات والبكتيريا المعوية التي تسبب مشاكل الإسهال والدوسنتاريا، فهي مطهرة جيدة للأمعاء.
  • تحسن صحة الشعر وتغذي فروته، كما تعمل على تحسين ملمس البشرة فيصبح أكثر مرونة ونعومة ونضارة.