فوائد فيتامين ك

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٣٧ ، ٢١ مايو ٢٠١٥
فوائد فيتامين ك

فيتامين ك

هو أحد الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون، وهي من أهمّ الفيتامينات الرئيسيّة النافعة لصحّة الجسم وحمايته من العديد من الأمراض، وهي تقسم إلى ثلاثة أصناف رئيسيّة : فيتامين ك1، ك2، ك3 ، ونقص هذا الفيتامين قد يتسبّب بمشاكل صحّيّة جسيمة مع الوقت مثل ضمور الأغشية المخاطيّة المعويّة والإصابة بأمراض القلب وتصلّب الشرايين وعدم تجلط الدم واضطرابات في الدماغ وتسوّس الأسنان وهشاشة العظم، إضافة إلى احتماليّة الإصابة بسرطان الرئة، أو البروستاتا، أو المعدة، أو الكبد، كما أنّ زيادته في الجسم قد تؤدّي إلى الإصابة بمرض الأنيميا التحلّلية أو الصفار الكبديّ.


مصادر فيتامين ك

يُمكن الحصول على فيتامين ك من خلال تناول بعض الخضراوات الورقيّة الطازجة مثل: القرنبيط، والملفوف، والخسّ، والسلق، والسبانخ، والجرجير، كما نحصل عليه من بعض أصناف الفواكة كالأفوكادو، والكيوي، والفراولة، وكذلك من الزيوت النباتيّة، وفول الصويا، والكبد، كما يوجد في منتجات الألبان والأجبان وحليب البقر.


فوائد فيتامين ك لصحّة الجسم

  • يُساعد فيتامين ك على التجلّط السريع عقب الإصابة بالجروح المختلفة، كما يعمل على حفظ التوازن بين العناصر الغذائيّة كالمعادن، والفيتامينات، والأحماض الأمينيّة، ومضادّات الأكسدة، والكاروتينات، والأنزيمات داخل الجسم.
  • يُفيد فيتامين ك في حماية القلب من الأمراض كالشريان التاجيّ، وتصلّب الشرايين، والجلطات المفاجئة، وقصور عضلة القلب؛ لقدرة هذا الفيتامين على الاحتفاظ بالكاليسيوم في الأنسجة والشرايين.
  • يعمل فيتامين ك بأنواعه على تقوية بنية العظام، وحمايتها من التكسّر، وتسريع شفاء كسور الفخذظ، كما يمنع الإصابة بهشاشة العظام لأنّه يحسّن امتصاص الكاليسيوم والمعادن الأخرى ويثبّتها على العظام، كما يقلّل من مضاعفات سنّ اليأس بعد انقطاع الطمت لدى النساء حيث يحدّ من تشوّه العظام، وتكسّرها، وانحناء العمود الفقري.
  • يفيد تناول فيتامين ك في الحدّ من انتشار الأورام السرطانيّة، وخاصّة سرطان الرئة، والبروستاتا، والغدد الليمفاويّة، والفم، والمعدة، والقولون، والكبد.
  • التحكّم في نسبة الدم في الدورة الشهريّة إذ إنّ معظم الفتيات اللاتي يعانين من نزيف الدورة الشهريّة يعانون في الغالب من نقص في فيتامين ك.
  • يعالج بعض أمراض القولون والتهاب الجهاز الهضميّ، كما يمنع نزيف الكبد، ويعالج انسدادات القنوات الصفراويّة.
  • ينظم الهرمونات الانثوية عند المرأة ويساعد على تنظيم الدورة الشهرية والتخفيف من آلامها.
  • يعالج مشاكل الربو التحسسيّ عند الأطفال حديثي الولادة عبر تناوله كقطرات في الفم.
  • ينشّط الدماغ ويقلّل من احتماليّة الإصابة بمرض الزهايمر، إذ يقوّي الذاكرة ويحسّن الأداء العقليّ.
  • يقي من احتماليّة الإصابة بمرض السكّريّ.