ما هو حلف الناتو

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٩ ، ١٩ سبتمبر ٢٠١٧
ما هو حلف الناتو

حلف الناتو

حلف الناتو هو عبارة عن منظمة عسكرية أوروبيّة الأصل كان الهدف من إنشائها مواجهة حلف وارسو أثناء الحرب الباردة، ويضم حلف الناتو 28 دولة، والناتو هو اختصار لعبارة حلف الشمال الاطلسي (بالإنجليزية: North Atlantic Treaty Organization) ويرمز له بالإنجليزية بالرمز (NATO)، وقد أُنشئ حلف الناتو نتيجة الاتفاقية التي وقعت عليها الدول الأعضاء في عام 1949م.[١][٢]


تاريخ حلف الناتو

يرجع تاريخ حلف الناتو إلى الحرب الباردة التي وقعت واشتدت بين المعسكر الغربي والشرقي، حيث قام بينهما ما يُسمّى بالستار الحديدي الذي منع من تقاربهما، ومع التوسع السوفييتي اجتمعت فرنسا وهولندا وبلجيكا وإنجلترا واللكسمبورغ في مدينة بروكسل في بلجيكا في شهر آذار من عام 1948م، وأصدرت ميثاقاً يقتضي بتحالفهم وتجميع قواتهم العسكرية لتحقيق مصالحهم المشتركة، إلّا أنّ هذه الدولة لم تكن قادرة على مواجه السوفييت وحدها دون مساعدة من الولايات المتحدة الأمريكية، وحينها ظهر السيناتور الأمريكي فاندنبرغ بفكرة انضمام الولايات المتحدة إلى حلف الناتو بشرط حصول المنفعة المتبادلة بينها وبقية الأطراف، وبعد تقديمه لتوصية إلى مجلس الشيوخ الأمريكي في شهر حزيران من عام 1948م، حدثت مفاوضات ومناقشات عديدة انتهت بإعلان معاهدة حلف شمال الأطلسي رسمياً في أمريكا لتصبح معمولاً بها بدءاً من الرابع والعشرين من شهر آب لعام 1949م.[٢]


تأسيس حلف الناتو

تأسس حلف شمال الاطلسي في عام 1949م، حيث تم التوقيع على معاهدة حلف الناتو في واشنطن في الولايات المتحدة الأمريكية، أما مقره الرئيسي فهو في مدينة بروكسل في بلجيكا، وكان الهدف الأساسي من إنشاء حلف الناتو في تلك الفترة هو التعاون للدفاع عن أوروبا ومواجهة الحرب الباردة باستخدام القوى العسكرية من جميع الدول الأعضاء في حلف الناتو.[٣]


الدول الأعضاء في حلف الناتو

يتكوّن حلف الناتو من 28 دولة من ضمنها الدول المؤسسة للحلف، ففي فترة تأسيسه انضمت الولايات المتحدة باعتبارها القوة العسكرية العظمى مقارنة ببقية الدول، وكانت فيه بلجيكا وفرنسا وهولندا ولكسيمبورغ وإنجلترا، إضافة إلى انضمام إيطاليا والدنيمارك والنرويج والربتغال وكندا وآيسلندا، جميع هذه الدول انضمت في عام 1949م، وفي عام 1952م انضمت تركيا واليونان، ثم انسحبت اليونان منه في الفترة 1974-1980م، وفي عام 1955 انضمت ألمانيا الغربية إلى حلف الناتو ثم عاودت الانضمام مرة أخرى بعد أن اتحدت مع ألمانيا الشرقية في عام 1990م.[١]


انضمت في عام 1982م اسبانيا وتبعتها التشيك والمجر وبولندا في عام 1999م، أما بلغاريا وإستونيا ولاتفيا ولتوانيا ورومانيا فقد انضموا في عام 2004م، وتبتعهم في العام نفسه دولتا سلوفاكيا وسلوفينيا، وقد تجسد في هذا العام الانضمام الأكبر في تاريخ حلف الناتو، وأصبح عدد أعضاء حلف الناتو 28 عضواً بعد انضمام كرواتيا وألبانيا له في عام 2009م، كما دعا حلف الناتو دولاً أخرى للانضمام إليه والتعاون معه رسمياً، مثل البوسنة والهرسك وصربيا وكان ذلك في قمة لاتفيا في عام 2006م.[١]


الهيكل التنظيمي لحلف الناتو

يترأس حلف الناتو الأمين العام، وتتّحدد مهمته في توجيه عملية اتخاذ القرارات وحدوث التشاورات بين الأعضاء، يُعدّ الأمين العام الموظف المدني الأعلى مرتبة بين موظفي حلف الناتو، كما يُعتبر المتحدث الرئيسي باسم حلف الناتو، وهو رئيس المنظمة الدولية التي تقدم المشورات والتوجيهات اللازمة لأي وفد وطني داخل مقر الحلف،[٤] أما عن قيادة حلف الناتو فتتولّاها مجموعة من البلدان العاملة مع بعضها البعض كسلسلة قيادية متصلة، فيؤدي كل عضو سواء كان عسكرياً أم مدنياً أعماله ضمن إطار هيكل القيادة للحلف.[٥]


ويتكون الهيكل التنظيمي للحلف من اللجان المدنية والهيكل التنظيمي العسكري، وتكمن مهمة اللجان المدنية في إنجاز جميع الأعمال المجدولة بدءاً من الأمور السياسية وصولاً إلى الأمور التقنية، وتتشكل اللجان المدنية من الخبراء والممثلين الوطنيين من مختلف الدول الأعضاء في الحلف، في حين يعود تنفيذ أي قرار سياسي له أثار عسكرية إلى الهيكل التنظيمي العسكري والذي يتشكل من:[٤]

  • اللجنة العسكرية التي تتكون بدورها من هيئتها التنفيذية، ورؤساء دفاع الدول الأعضاء في الحلف، والأركان العسكرية الدولية.
  • هيكل القيادة العسكرية الذي يتكون من الحلفاء قيادة العمليات، والحلفاء قيادة التحول.


من الجدير بالذكر أن القوات الدائمة لحلف الناتو عددها قليل جداً، فعندما يتم الموافقة على عملية معينة من قِبَل مجلس شمال الأطلسي، يشارك الأعضاء بالعملية عن طريق تطوّعهم باستخدام قواتهم العسكرية، وما إن تنتهي العملية تعود هذه القوات إلى البلد الذي جاءت منه.[٤]


بعض من نصوص معاهدة حلف الناتو

تنص مقدمة المعاهدة على أن الدول الأعضاء ترغب في العيش بسلام وتريد المحافظة على حريتها وكيانها، إضافة إلى السير على مبادئ الديمقراطية والحرية الفردية والامتثال للقانون، وتؤكد الدول الأعضاء أنها ستحمي منطقة شمال الاطلسي بشكل مشترك وجماعي، وتنص المادة الأولى من المعاهدة على منع الدول الأعضاء من استخدام القوة بما يتعارض مع نصوص مبادئ ميثاق الأمم المتحدة، حيث يتم حل أي نزاع بطريقة سلمية دون اللجوء إلى القوة أو التهديد.[٢]


نصت المادة الثالثة من المعاهدة على رغبة الدول الأعضاء في توحيد جهودها لحقيق الأهداف المرجوة من إنشاء حلف الناتو، أما المادة الرابعة فهي تتمثل في مشاورة الدول الأعضاء لبعضها البعض في حال ملاحظتها لما يهدد استقلالها وأمنها، في حين نصت المادة الخامسة على أنه أي عدوان مسلح يقع على دولة واحدة من الدول الأعضاء يتم اعتباره عدواناً واقعاً على جميع الدول الأعضاء في حلف الناتو، وعليه فإن للدول الأعضاء الحق في اتخاذ الإجراء المناسب لمواجهة العدوان الواقع، وتؤكد المادة السابعة أن بنود معاهدة حلف الناتو لا تتعارض مع حقوق الدول الأعضاء المعلن عنها في ميثاق الأمم المتحدة، أما بالنسبة لانسحاب الدول من المعاهدة فإن المادة الثالثة عشر تنص على أنه يمكن لأي طرف الانسحاب بعد عام من تقديم طلب الانسحاب إلى الولايات المتحدة الأمريكية التي تُخبر بدورها بقية الدول الأعضاء برغبة انسحاب الطرف المعني، وذلك بشرط مضي عشرين عاماً على بدء المعاهدة.[٢]


تمويل حلف الناتو

يتم تمويل حلف الناتو من الدول الأعضاء، وتكون المشاركة الأكبر من الحلفاء حيث يساهمون في العمليات التي تتم بقيادة حلف الناتو، ومن الأمثلة على ذلك توفير بلد معين للطائرات المقاتلة في حين يوفر بلد آخر السفن وهكذا، كما يتولى الحلفاء بشكل مباشر تكاليف المباني والمعدات المشتركة بينهم مثل طائرات أواكس إضافة إلى رواتب الموظفين.[٥]


مبادرات حلف الناتو وتدخلاته

من المبادرات التي قام بها حلف الناتو مبادرة الشراكة بهدف تحقيق السلام في عام 1994م، فقد تم إسناد العلاقة مع الدول الواقعة على أطراف حلف شمال الأطلسي مثل البوسنة وصربيا والجبل الأسود بدعمها وزيادة التعاون معها، كما وقع حلف الناتو اتفاقية تقتضي بتأسيس مجلس الناتو روسيا، وكان ذلك في عام 1997م، وقد منحت الاتفاقية حقها في مناقشة القضايا المشتركة معه، وتم العمل بهذه الاتفاقية رسمياً بحلول عام 2002م، وفي عام 2004م حدثت مبادرة جديدة وهي مبادرة إسطنبول للتعاون، والتي تحث على التعاون مع دول الشرق الأوسط بهدف الحفاظ على السلام الاستقرار في المنطقة.[١]


تكمن تدخلات حلف الناتو في تدخله في البوسنة والهرسك في عام 1995م وقد أسفر ذلك عن نشر قوات حفظ الأمن والسلام فيهما، كما دخلت قوات حلف الناتو في كوسوفو بعد ضربها ليوغسلافيا بعدة ضربات جوية في عام 1999م، وفي عام 2001م أرسل حلف الناتو العديد من قوات حفظ السلام إلى مقدونيا، كما نفّذ حلف الناتو مهامه في حفظ السلام في أفغانستان في عام 2003م، إضافة إلى ذلك قام بالعديد من الأمور الإنسانية مثل إغاثة منكوبي زلزال الباكستان في عام 2006م، ومساعدة منكوبي إعصار كاترينا الواقع في الولايات المتحدة الأمريكية في العام نفسه.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج 2011-1-5 (2017-8-6)، "حلف شمال الأطلسي"، الجزيرة.نت. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت ث محمد عزيز شكري، رفيق جويجاتي،"حلف شمال الاطلسي (منظمة-)"، الموسوعة العربية، اطّلع عليه بتاريخ 2017-8-6. بتصرّف.
  3. "حلف شمال الأطلسي الناتو"، الجزيرة.نت، 2007-9-26، اطّلع عليه بتاريخ 2017-8-6. بتصرّف.
  4. ^ أ ب ت "WHAT IS NATO?", NATO, Retrieved 2017-8-13. Edited.
  5. ^ أ ب "10 things you need to know about NATO", NATO,2017-8-8، Retrieved 2017-8-13. Edited.