مراحل نمو الجنين في الرحم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:١٤ ، ٩ أبريل ٢٠١٥
مراحل نمو الجنين في الرحم

تجهل الكثير من النّساء مراحل النمو التي يمر بها الجنين أثناء فترة الحمل؛ حيث تعتبر هذه الفترة بالنسبة للمرأة من الفترات الأكثر صعوبة وغموضاً، فتقوم الكثير من النساء باللجوء للطبيب المختص للتأكّد من سلامة الحمل وصحة الجنين، كما ويقوم الطبيب أيضاً بتقديم المعلومات اللازمة للأمّ عن الجنين حول طبيعة نموّه وسلامته وغيرها الكثير من المعلومات التي يتمّ تحديدها من قبل الطبيب المختص، وتمرّ مراحل نمو الجنين بالرحم إلى فترات زمنيّة مختلفة تحدث أثناءها التغييرات؛ حيث تمثل الفترة الأولى من الحمل (من الشهر الأوّل للشهر الثالث) الفترة الأكثر أهميّة، وذلك بسبب حدوث تطوّر واضح في بناء الجنين ونموّه؛ حيث تعطي الأساس والبداية لتكوين أجهزة الجسم المختلفة مثل: القلب، والجهاز العصبي، بالإضافة لتكوين العظام.


تتمثّل فترة الشهور الأولى أيضاً بالاستعداد لتكوين الجنين؛ حيث يتمّ في هذه المرحلة انقسام للبويضة المخصبة، ويطلق عليها في هذه الحالة الكيسة الأريميّة؛ حيث تعبّر عن شكل الانقسام، فيكون الجزء الداخلي منها عبارة عن أجهزة الجنين وخلاياه المختلفة، أمّا بالحديث عن الجزء الخارجي فهي لغايات التغذية والحماية، كما وتتكوّن في فترة الشهور الأولى للحمل المشيمة التي تعتبر من أهم الأمور في الحمل؛ فهي المسؤولة بصورة رئيسية عن تغذية الطفل طيلة فترة الحمل، ومن الأعضاء التي تتشكل في فترة الشهور الأولى القلب والحبل الشوكي والدماغ وأعضاء أخرى أكثر بساطة أيضاً.


وفي هذه المرحلة يكون الجنين على هيئة ثلاث طبقات تقسم كلّ منها لكلٍّ من الطبقة العليا، والأديم المتوسّط، والطبقة الداخلية؛ حيث تشتمل الطبقة العليا على تكوين الطبقة الخارجيّة التي تتضمّن الجلد والعينين وغيرها الكثير من الأجزاء الخارجية للجسم، أمّا الأديم المتوسّط فيحتوي على القلب والجهاز الدوري الخاص فيه، بالإضافة للكلى والجهاز التناسلي، أمّا الطبقة الداخلية فهي تحتوي على الأمعاء والرئتين والمثانة.


بعد ذلك يبدأ القلب بالعمل وضخّ الدم للجنين، كما ويبدأ الجلد بالتشكّل حتّى يعطي الملامح العامة للأعضاء الخارجية مثل: الفك، والأذنين، والساقين، والذراعين الّذين يتشكّلان في وقت لاحق بعد تكون الأعضاء الرئيسية البسيطة، ويستمرّ الدماغ بالنمو والتطوّر أيضاً، كما وتبدأ أعضاء الوجه بالتشكّل والبروز مثل: العدسات للعينين، وفتحات الأنف، ويصبح الرأس أكثر وضوحاً، وتستمرّ هذه الأعضاء كاملةً بالنمو حتى يتشكّل الطفل أثناء أشهر الحمل وفتراته المختلفة، وعند اكتمال أشهر الحمل كاملةً يصبح الجنين كاملاً، ويمتلك كلّ الأعضاء الحيوية التي تساعده على الحياة، وتجعله يولد أيضاً بصحّةٍ جيّدة ووزنٍ جيّد.