آثار التلوث الصوتي على الإنسان

كتابة - آخر تحديث: ١٧:٣٤ ، ٤ أبريل ٢٠٢١
آثار التلوث الصوتي على الإنسان

ضعف السمع

يُعدّ ضعف السمع هو النتيجة الأكبر والأثر الفوري والمباشر للتلوث الصوتي، إذ إنّ تعرض الإنسان المستمر للضوضاء والأصوات غير المرغوب فيها وعلى فترات طويلة قد تؤدي إلى تلف طبلة الأذن لدى الشخص، الأمر الذي قد يؤدي إلى إصابة الشخص بضعف دائم في السمع.[١]


الإصابة بأمراض القلب

قد يؤدي التعرض الطويل للضوضاء إلى إصابة الإنسان بأمراض القلب، فقد تسبب الضوضاء ذات المستوى الثابت والمستمر والتي تنتج عن بعض المصادر، مثل: طاحونة القمامة، أو الضوضاء الناتجة عن حركة المرور المستمرة على الطرق الرئيسية، أو أيّ مصدر للصوت تزيد حدته عن 60 ديسيبل مجموعة من الأمراض المتعلقة بالقلب، مثل: ارتفاع ضغط الدم، وزيادة معدل نبضات القلب، وارتفاع الكوليسترول في الدم، وعدم انتظام ضربات القلب، والنوبات القلبية.[٢]


التأثير على السلوك البشري

قد يؤدي التعرض المستمر للضوضاء العالية إلى تغيييرات مؤقتة أو دائمة في السلوك البشري، ويُعدّ الأطفال بشكل خاص أكثر عرضة لهذا النوع من التغيير في السلوك، فقد لوحظ بأنّ الأطفال الذين يعيشون في مناطق صاخبة قد يتأثر سلوكهم وقدرتهم على التعلم سلباً، وأظهرت أبحاث أخرى أنّ الضوضاء يؤثر على تركيز الفرد، ويؤدي إلى انخفاض في مستوى الأداء مع مرور الوقت، مما يساهم في صعوبة التعلم والاستيعاب لدى الأطفال، وكما قد يسبب في ظهور السلوك العدواني والتهيج لدى الأطفال بسهولة.[٣]


الإضرار بالكائنات البحرية

يُبدي العديد من العلماء المتخصصين بالحياة البحرية قلقهم إزاء معدلات الضوضاء العالية والناتجة عن عمليات التنقيب عن النفط، وحركة الغواصات والسفن، حيث تستخدم العديد من الحيوانات البحرية -وخاصة الحيتان- حاسة السمع للعثور على الطعام، والتواصل فيما بينها، والدفاع عن أنفسها، والبقاء على قيد الحياة، وقد تؤدي الضوضاء المفرطة إلى إصابة الحيتان وموتها.[١]


آثار أخرى للتلوث الصوتي

هناك عدد من الأضرار الأخرى للتلوث، من أهمّها:

  • زيادة مستويات القلق، والتوتر، والإجهاد، وفي حالات أخرى الخوف لدى الإنسان.[١]
  • إصابة الإنسان بالأرق واضطراب النوم.[٢]
  • التسبب بالعديد من الآثار النفسية، وخاصة لدى الأشخاص المصابين بالأمراض العقلية، إذ قد تعمل الضوضاء على تفاقم حالتهم.[٢]
  • موت الإنسان والكائنات البحرية.[٣]
  • انخفاض عدد وتنوع الطيور في المناطق التي تعاني من الضوضاء المستمرة.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Effects of noise pollution", eschooltoday.com, Retrieved 26-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت Jenny Green (24-4-2017), "How Does Noise Pollution Affect People?"، www.sciencing.com, Retrieved 27-5-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت "NOISE POLLUTION", www.iberdrola.com, Retrieved 2021-4-4. Edited.