آثار صبغة الشعر

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٢٧ ، ١٨ مارس ٢٠١٩
آثار صبغة الشعر

التقليل من لمعان الشعر

إنّ استعمال صبغة الشعر يؤدي إلى التقليل من لمعان الشعر، وتلفه بشكل عام، كما يؤدي إلى تقصف الشعر بشكل أسرع، وفي معظم حالات التلف الناجم عن صبغ الشعر لا بدّ من علاج الشعر من خلال قصه.[١]


الإصابة بالحساسية

عندما بدأ إنتاج صبغات الشعر التي تحتوي على الفحم، أدّى ذلك إلى الإصابة بالحساسية لبعض الأشخاص عند صبغ الشعر،[٢] وتبيّن لاحقاً إنّ استعمال صبغة الشعر التي تحتوي على مادة بارابينيل دينيومين (بالإنجليزية:paraphenylenediamine ) تؤدي إلى الإصابة بحساسية البشرة لا سيما لمن يُعاني من التهاب الجلد التماسي بشكل خاص، بسب تفاعل الجلد مع المواد الكيميائية المتواجدة في صبغة الشعر، كما يجبُ الإبتعاد عن استعمال الصبغة لمن يُعاني من الصدفية أو الأكزيما، لأنها تُسبب حكّة في الجلد، أو تهيّج في البشرة، أو احمرارها، كما يُمكن أن تُصيب الرأس ، أو الوجه، أو الرقبة تورمات مختلفة.[١]


الإصابة بالسرطان

أشارت عدّة دراسات إلى خطورة الإصابة ببعض أنواع السرطان جرّاء استعمال صبغات الشعر مثل سرطان المثانة، كما ذكر المعهد الوطني للسرطان أن الصبغة تتكون مما يزيد على خمسة آلاف مادة كيميائية، وفي عام 2004 ذكرت وكالة مجموعة العمل البيئي (EWG) البحثية في مجال الدفاع البيئي، أنّ عدد لا بأس به من الأصباغ المختلفة قد تُسبب خطر الإصابة بمرض السرطان، والتي يصل عددها إلى 80 نوع من أصل 117 نوع تم اختباره.[٣]


حكّة العينين

تحتوي الصبغة على مادة بيروكسيد الهيدروجين (بالإنجليزية:Hydrogen peroxide)، وهي من المواد الأساسية في تكوين الصبغة، والتي تتميز براحتها التي تُشبه الكبريت، وتُسبب حكّة في العينين.[٣]


آثار الصبغة على الجهاز التنفسي

يؤثر استعمال الصبغة بشكلٍ سلبي على الجهاز التنفسي، إذ أنّ استنشاق المواد الكيميائية المتواجدة في الصبغة بشكلٍ متكرر تؤدي إلى التهابات في الرئة، وتفاقم حالات الربو، كما يُؤدي إلى السُعال، وصعوبة في التنفس.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Meenal Rajapet (20-09-2017), "7 Side Effects Of Hair Dyeing"، www.stylecraze.com, Retrieved 07-02-2019. Edited.
  2. "Hair Dye Safety"، www.webmd.com, Retrieved 07-02-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Is Coloring Hair Safe?", www.everydayhealth.com, Retrieved 2-11-2019. Edited.