آثار صلة الرحم

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٥٤ ، ١٩ فبراير ٢٠١٩
آثار صلة الرحم

آثار صلة الرحم

حثّ الإسلام العباد على صِلة الرحم، ورتّب لفاعله عظيم الأجر، فمن آثار صلة الرحم العائدة على الفرد والمجتمع: [١][٢]

  • نيل واصل الرحم صلة الله -تعالى- له.
  • الفوز بالجنان بإذن الله.
  • تتبّع سنّة النبيّ صلّى الله عليه وسلّم.
  • الدلالة على إيمان الواصل لرِحمه باليوم والآخر كما ورد ذلك عن النبيّ -عليه السلام- في حديثٍ شريفٍ.
  • نيل العبد الواصل البركة في العمر والرزق بصلته لرِحمه.
  • دفع البلاء والشدائد والكربات ونوائب الدهر.
  • زيادة عُرى التواصل والمحبة والمودة والألفة بين الناس في المجتمع حين يتواصلون بمختلف أشكال الصلة والتراحم.
  • تحقيق الرأفة، وإعانة المساكين عن طريق صلة الرحم.
  • دليلٌ على كرم وسخاء ووفاء الواصل لرِحمه.


الأرحام المعنيين بالصلة

ذُكر للعلماء أكثر من رأيٍ في تعريف من يُقصد بأنّه من الأرحام الواجب تجاهه الصلة والسؤال، لكنّ أصوب الأقوال التي ذُكرت أنّ الأرحام هم الأصول مهما علو، والفروع مهما نزلوا من جهة الوالدين، والمقصود بذلك الوالدين بالطبع، وهما أولى الناس بالصلة، ومن ثمّ الجد والجدة من جهة الوالد والوالدة، وكلّ من علا ذلك كأمثال والد الجد، ومن ثمّ التفرّع للأسفل؛ كالأعمام والعمات والأخوال والخالات، ونزولاً إلى فروعهم، وكلّ أولئك من الأرحام الواجب على المسلم أن يتواصل معهم فلا ينقطع عنهم.[٣]


حقيقة صلة الرحم

على المسلم الساعي لتمام الأجر وعلوّ المنازل عند الله -تعالى- إدراك أنّ صلة الرحم لا تكون بالمكافئة؛ أي أنّ وصْل الرحم لا يقصد به من كافئ زيارة الأقارب إليه وردّها لهم بزيارةٍ، فذلك المكافئ، لكنّ الواصل هو من قابل قطيعة أهله، ورحمه بأن وصلهم وبادر بالسؤال عنهم، وزيارتهم رغم أذاهم، وسوء معاملتهم، وذلك تعريف النبيّ -عليه السلام- لصلة الرحم حين سأله عنها أحد الصحابة الكرام.[٢]


المراجع

  1. "فضل صلة الرحم"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-14. بتصرّف.
  2. ^ أ ب "صلة الرحم أساس بناء الحياة"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-14. بتصرّف.
  3. "أهمية صلة الأرحام، ومعرفة من الأرحام المقصودين بالصلة"، www.fatwa.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-14. بتصرّف.