أبو النبي إسماعيل

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٥٧ ، ٦ مارس ٢٠١٩
أبو النبي إسماعيل

والد النبيّ إسماعيل

إبراهيم هو والد نبيّ الله إسماعيل عليهما الصلاة والسلام،[١] وقد وُلد إبراهيم في أرض بابل، وكان والده يصنع الأصنام، ويتاجر بها ويتعبّدها، ومن المعروف أنّ نبيّ الله إبراهيم -عليه الصلاة والسلام- أحد رُسل الله -تعالى- أُولي العزم، فقد كان في زمن أحد ملوك الأرض المتجبّرين، ألا وهو النمرود بن كنعان، والذي ادّعى الألوهية، حيث كان إبراهيم -عليه السلام- ومنذ بلوغه راشداً عاقلاً، رفض مشاركة قومه ضلالتهم، عندما بلغ الأربعين من عمره كلّفه الله -تعالى- بدعوة قومه إلى وحدانية خالق الكون جلّ وعلا.[٢]


والدة النبيّ إسماعيل

السيدة هاجر القبطية المصرية هي والدة نبيّ الله إسماعيل عليه الصلاة والسلام،[٣] فقد كانت السيدة سارة زوجة النبيّ إبراهيم لم تُنجب له بعد، فعرضت عليه أن يدخل بأمَتها حينها وهي السيدة هاجر، والتي حملت منه بإسماعيل، حيث أنجبته وقد بلغ عمر والده إبراهيم -عليه الصلاة والسلام- ستّة وثمانون سنةً، أي قبل أن تُنجب السيدة سارة إسحاق -عليه الصلاة السلام- بثلاث عشرة عاماً، والذي جاء بعد أن بشّر الله -تعالى- إبراهيم بأنّه سيُنجب له ولداً آخر.[٤]


أبناء النبيّ إسماعيل

تزوج إسماعيل امرأةً من جرهم، ثمّ طلّقها، بعد أن أمره والده إبراهيم -عليه السلام- بذلك، ثمّ قام بالزواج من امرأةٍ أخرى يُقال لها السيدة بنت مضاض بن عمرو الجرهمي، وأنجبت لإسماعيل اثني عشر ولداً، وهم: نابت، وقيدر، واللذين نُشر العرب منهم، إضافةً إلى أدبيل، ومبشا، ومسمع، ودما، وماس، وأدد، ووطور، ونفيس، وطما، وقيدمان، وتجدر الإشارة هنا إلى أنّ هذه الأسماء قد تُذكر بألفاظٍ أخرى، فيما عاش إسماعيل -عليه الصلاة السلام- مئةً وسبعاً وثلاثين سنةً، كما دُفن -رحمه الله- في الحجر عند قبر أمّه هاجر.[٥]


المراجع

  1. "إسماعيل وإسحاق ابنا إبراهيم، وإسحاق والد يعقوب"، fatwa.islamweb.net، 2005-2-14، اطّلع عليه بتاريخ 14-2-2019. بتصرّف.
  2. أحمد أحمد غلوش (2002)، دعوة الرسل عليهم السلام (الطبعة الأولى)، بيروت: مؤسسة الرسالة، صفحة 107. بتصرّف.
  3. "قصة إسماعيل عليه السلام وأمَّه هاجر المصرية القبطية رضي الله تعالى عنها وبناء البيت العتيق الكعبة"، ar.islamway.net، 2015-9-13، اطّلع عليه بتاريخ 14-2-2019. بتصرّف.
  4. ابن كثير (1988)، البداية والنهاية (الطبعة الأولى)، بيروت: دار إحياء التراث العربي، صفحة 176-177، جزء 1. بتصرّف.
  5. أبو جعفر الطبري (1387 هـ)، تاريخ الرسل والملوك (الطبعة الثانية)، بيروت: دار التراث، صفحة 314، جزء 1. بتصرّف.