أبو النبي محمد

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٦ ، ٢٥ فبراير ٢٠١٩
أبو النبي محمد

والد النبي محمّدٍ

والد النبي محمّدٍ -صلّى الله عليه وسلّم- هو عبد الله، وهو عبد الله بن عبد المطلب، واسم عبد المطلب شيبة، ابن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرّة بن كعب بن لؤيّ بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة، واسمه عامر بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان، والمتّفق عليه بين العلماء أنّ عدنان من نسل نبي الله إسماعيل وإبراهيم -عليهما السلام-، لكنّ الاختلاف في الأنساب التي تصل بينهم، فقيل إنّهم تسعة آباءٍ وقيل سبعةٌ، وبعضهم ذكر أنّهم أربعون، ومن المعروف عن النبي وأهله أنّهم من أفضل الناس نسباً وأشرفهم حسباً.[١]


مصير والد النبيّ

أورد العلماء أحاديث عن النبي -صلّى الله عليه وسلّم- تذكُر أنّ أهل الفترة من الناس يحالون إلى مصيرهم إلى الجنة أو إلى النار بحسب امتحانٍ يُمتحنون به في الآخرة، وبالرغم من أنّ والد النبي -عليه السلام- كان من أهل الفترة إلّا أنّ النبي أخبر أنّ والده في النار مع جده عبد المطّلب، وقيل إنّه معذبٌ في النار؛ لأنّه كان قد بلغه شيءٌ من دين إبراهيم -عليه السلام- لكنّه لم يستجب إليه ولم يدن به، وأورد العلماء حديثاً آخر عن النبي -عليه السلام- أنّ أهل الفترة والمجانين والأطفال يخيّرون في الآخرة فمنهم من يستجيب فينجو ومنهم من لا يستجب فيعذّب.[٢][٣]


وفاة عبد الله والد النبي

ورد في تاريخ وفاة عبد الله والد النبيّ أكثر من رأيٍ، فقيل إنّه توفّي والنبي -صلّى الله عليه وسلّم- حملٌ في بطن أمه، وقيل إنّ النبي كان طفلاً بعمر شهرين عند وفاته، ولقد ورد أنّه أصابه مرضٌ وهو خارجٌ تاجراً إلى الشام، فنزل في المدينة وهو مريضٌ وتوفّي بها، وقد كان حينها في عمر الخامسة والعشرين.[٤]


المراجع

  1. "نسب النبي صلى الله عليه وسلم."، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-15. بتصرّف.
  2. "مصير والد النبي صلى الله عليه وسلم"، www.fatwa.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-16. بتصرّف.
  3. "مصير أبوي النبي صلى الله عليه وسلم."، www.fatwa.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-16. بتصرّف.
  4. "متى ولد الرسول؟ ومتى مات والده؟ وهل رضع من أمه؟"، www.ar.islamway.net، اطّلع عليه بتاريخ 2019-2-16. بتصرّف.