أجمل الكلام عن الكبرياء والغرور

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٠٥ ، ٨ أبريل ٢٠١٩
أجمل الكلام عن الكبرياء والغرور

أجمل الكلام عن الكبرياء

  • إذا ابتسم لك الحظ فاحذر من الكبرياء.
  • الكبرياء لا ترغب في أن تدين، الخيلاء لا ترغب في أن تفي.
  • الكبرياء الوطنية، مثلها مثل الأشكال الأخرى للكبرياء، بإمكانها أن تكون بديلاً لاحترام الذات.
  • الكبرياء هو عزاء الضعفاء.
  • في دستور الكبرياء، الاهتمام بمن لا يهتم بك إهانة.
  • الكبرياء يمنعنا من الطلب والشكوى.
  • الوحدة في رفقة الكبرياء ليست وحدة.
  • نحن بنو البشر، رجال ونساء، نلتهم الكثير من الخذلان ما بين الإفطارِ ووقت العشاء، ونُمسك دموعنا شاحبي الشفاه، وحين نردُ على الاستفسارات نقول: لا شيء بنا، الكبرياء مفيدٌ، فهو ليس بهذا السوء عندما يحثنا على أن نُخفي آلامنا، حتّى لا نؤلم الآخرين.
  • إنّ فوق كبرياء المخلوق ناموس ثابت من كبرياء الخالق ما لجأ إليه مكسورُ القلب بكاسر قلبه إلّا وضعه، والله ثمتَ موضع حبّة القمح تحت حجر الطاحون الضخم لا يُبقي ولا يذر.
  • إذا سار الكبرياء في المقدمة فسوف يتبعه الخزي.
  • نحن نهرب من كلّ شيءٍ بدافع الكبرياء.
  • الكبرياء أن تقول الأشياء في نصف كلمة، ألّا تكرّر، ألّا تصرّ أن لا يراك الآخر عاريًا أبدًا، أن تحمي غموضك كما تحمي سرّك.
  • الكبرياء أن تقول لا شيء يحدث، وكل الأشياء تحدثُ بداخلك.
  • الكبرياء وإن خُدش فإنّه يُرَمِمُ نفسه فانطلق، ولا تخف وإن واجهت الفشل مراراً فإنّه دوماً سيرمم نفسه لتعيد التجربة من جديد.
  • خلال الكبرياء نحن نقع في خداع أنفسنا، لكن بالتعمق تحت سطح الضمير، فإنّ صوت صغير هادئ يقول لنا شيئاً ما غير صحيح.
  • لا ينجح الكبرياء إلا عندما يغطي نفسه بالتواضع.
  • قمة الكبرياء أن تبتسم في وجه من ينتظر منك البكاء.
  • الكبرياء يستقر في الرأس الفارغ.
  • كبرياء الآخرين غرور.
  • الكبرياء هي حالة ترفع عن الصغائر، وشموخ لشخص يعتز بنفسه، ويريد أن يكبر في أعين الناس بمركزه الذي وصل إليه وحققه، أو بماله وغناه وثروته التي حصلها أو تحصل عليها.
  • قد يكون الكبرياء نتيجة موهبة ونعمة إلاهية أو مكانة عائلية.
  • الغرور هي الرمال المتحركة التي يغرق فيها المنطق.
  • لا تكن كالمغرور فتندم، ولا تكن كالواثق فتصدم.
  • الغرور ينقص السرور.
  • لا تقل إنّه جاهل ولو إذا أحسست بكمال علمك.
  • الكبرياء أن تقول الأشياء في نصف كلمة، ألّا تكرّر، ألّا تصرّ أن لا يراك الآخر عارياً أبداً أن تحمي غموضك كما تحمي سرّك.


أجمل الكلام عن الغرور

  • إنّ الكبرياء يسهل الانحراف ناحية الكبر والغرور، وهنا يكون الكبرياء خطراً جسيماً على صاحبه.
  • العلاقة طردية بين الغرور وصغر العقل، فالمغرورون غالباً ما تجد عقلهم صغيراً أو أحياناً فارغاً.
  • الغرور أسوأ ما يمكن أن يتصف به الإنسان، وأسهل طريقة لتنفير الناس منه وزرع كرهه في قلوبهم.
  • الشخص المغرور هو شخص منبوذ لا يحبه الناس أبداً ولا يتقبلون أيّ تصرف منه.
  • حتى إن كان هذا الشخص عظيماً ويمتلك الكثير من الإنجازات والأشياء الجيدة، إلّا أنّ الغرور يطغى على تلك كلّها حتّى يجعل هذا الشخص بلا قيمة و بلا إنجازات.
  • قد يظن المغرور أنّ عيوبه كلها مخفية عن ناظري الناس، ولكن الحقيقة أنّها مخفيّة عن ناظريه فقط.
  • إياك والغرور فإنّه يظهر للناس كلهم نقائصك كلها ولا يخفيها إلّا عليك.
  • ذكاء وغرور يساوي لا شيء، بينما نصف ذكاء وتواضع يساوي كسب قلوب الناس.
  • ابتعدوا عن الغرور فإنّه يضايق الكبرياء.


أجمل الكلام عن الغرور والتواضع

  • إنّ نصف الذكاء مع التواضع أحب إلى قلوب الناس وأنفع للمجتمع من ذكاء كامل مع الغرور.
  • ينبغي أن يكون التواضع فضيلة أولئك الذين تعوزهم سائر الفضائل، وينبغي الابتعاد عن الكبر والغرور لأنّه أسوأ الصفات.
  • ليس للرجل سوى مجد واحد حقيقي، هو التواضع، أمّا الغرور فهو مجد زائف.
  • أشدّ العلماء تواضعاً أكثرهم علماً، كما أنّ المكان المنخفض أكثر البقاع ماء.
  • اسمان متضادان بمعنى واحد: التواضع والشرف.
  • أكنوا الغرور في قلوبهم، وأظهروا التواضع في لباسهم، والله لأحدهم أشدّ عجباً بكسائه من صاحب المطرف بمطرفه قاله في بعض من يلبسون الصوف.
  • تعلمت الصمت من الثرثار، والاجتهاد من الكسلان، والتواضع من المغرور، والغريب أنّي لا أقر بفضل هؤلاء المعلمين.
  • إنسان ناجح مع تواضع وإخلاص سينتج عنه نجاح في الدنيا والآخرة، أمّا إنسان ناجح ومغرور ويحب الشهرة ستكون نهايته الخسارة في الدنيا والآخرة.
  • أنا لا أعرف الحقيقة المجردة ولكني أركع متواضعاً أمام جهلي وفي هذا فخري وسر ابتعادي عن الغرور.
  • لا تدع آراء الآخرين تخيفك وحده التواضع يقين لذلك اركب المخاطر وقم بما تريد أن تقوم به فعلاً.
  • ضع غرورك، واحتط كبرك، واذكر قبرك، فإنّ عليه ممرك.
  • ندنو من العظمة بقدر ما ندنو من التواضع ونتبعد عن الغرور.


أبيات شعرية عن الكبرياء والغرور

  • يقول الشاعر إبراهيم ناجي في قصيدته كبرياء:

نداؤك يا فؤادَ كفى نداءَ

أما تنفك تسقيني الشقاءَ

أنا ظمآن لم يلمعْ سرابٌ

على الصحراءِ إلا خلتُ ماءَ

وأنت فراش ليلى كل نور

وتبعث كلَّ برق قد أضاءَ

فؤاديْ قل لها لما افترقنا

على شجن، وما نرجو اللقاءَ

حببتكِ ما شدوت شعراً (!!)

ولكني اعتصرت لكِ الدماءَ

إذا أنا في هواك أضعت روحي

فلست أضيعُ فيك دمي هباءَ

غرامُكِ كان محراب المصلى

كأني قد بلغتُ بكِ السماءَ

خلعت الآدميةَ فيه عني

ولكن ما خلعت به الإباءَ

فلم أركعْ بساحته رياءَ

ولا كالعبد ذلاًّ وانحناءَ

ولكني حببْتُكِ حبَّ حرٍّ

يموتُ متى أراد وكيف شاءَ

وحبيب كان دنيا أملي

حبه الحرابُ والكعبةُ بيتُهْ

من مشى يوماً على الوردِ له

فطريقي كان شوكا ومشيتُهْ

من سقى يوماً بماءٍ ظامئاً

فأنا من قدحٍ العمرِ سقيتُهْ

خفق القلبُ له مختلجاً خفقةُ

المصباحِ إذ ينضبُ زيتُهْ

قد سلاني فتنكرتُ لهُ

وطوى صفحةَ حبي فطويتُهْ

أقبلتُ للنيلِ المباركِ شاكياً

زمني وقد كثرتْ عليَّ همومي

ومسحتُ كفيْ والجبينَ بمائهِ

علِّي أهدئ ثورةَ المحمومِ

وجلست أنثرُ جعبةً معمورةً

بالذكرياتِ جديدِها وقديم

لهفي لحب مات غيرَ مدنسٍ

وشباب عمر مرَّ غيرَ ذميمِ

خان الأحبةُ والرفاقُ ولم أخنْ

عهدي لهم وصفحتُ صفحَ كريمِ

ايخيفُني العشبُ الضعيفُ أنا الذي

أسلمت للشوكِ الممضِّ أديمي

وإذا ونى قلبي يدق مكانه

شممي وتخفقُ كبرياءُ همومي

اني لأحمل جعبتي متحديا

زمني بها وحواسدي وخصومي

أحني لعرش الله رأساً ما انحنى

بالذل يوماً في رحابِ عظيمِ


  • يقول الشاعر لطفي زغلول في قصيدته غرور:

لِماذا تُصِرِّينَ أنَّكِ رَبَّةُ نارِ الصِبا ..

والأُنُوثَةِ والسِحْرِ والعُنْفُوَانْ

كَأنَّكِ عَشْتارُ هَذا الزَمَانْ

تَخَالِينَ أنِّي دَخَلتُ ..

إلَى عَرْشِ مَعْبَدِكِ الأُنْثَوِيِّ ..

لأحْظَى بِبَعْضِ الهَوَى والحَنَانْ

قِفِي لَحْظَةً .. إهْدَأي ..

لا تَظُنِّي بِأيَّةِ حَالِ ..

بِأنَّكِ أصْبَحْتِ دُونَ النِسَاءِ ..

عَرُوسَ خَيَالِي ..

تُرَى هَل غُرُورُكِ ..

أفْقَدَكِ العَقْلَ والإتِزَانْ

أنا عَابِرٌ .. ما أتَيْتُ أُقيمُ بِهَذا المَكَانْ

وَلا أنَا لِي فِيهِ .. أوْ فِيكِ شَانْ

أنَا سَائِحٌ قَد دَخَلتُ ..

كَمَا يَدْخُلُ الآخَرونَا ..

وَها أنَا أخْرُجُ ..

إيَّاكِ يا هَذِهِ أن تَظُنِّي الظُنُونَا

فإنَّ الظُنُونَ إذا اسْتَفْحَلَت ..

قَد تَصِيرُ جُنُونَا

قِفِي لا تُغَالِي ..

فَمَهمَا تَمَادَيتِ .. لَسْتُ أُبَالِي

إذا كُنتِ رَاهَنتِ ..

أن تَأسِرِينِي .. وَتَحتَكِرِينِي ..

فإنَّكِ حَتْماً خَسِرتِ الرِهَانْ