أجمل عبارات رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٦ ، ١٦ أبريل ٢٠١٩
أجمل عبارات رمضان

أجمل العبارات عن رمضان

  • في رمضان سارع للخيرات وتجنب الحرام، واخف أمر يمينك عن يسـارك، وامتنع عن الغيبة، كي لا تفطر على لحم أخيك ميتاً.
  • من لم يَدَع قول الزّور والعمل به، فليس لله حاجة في أن يضع طعامه وشرابه.
  • في رمضان جاهد نفسك قدر استـطاعتك، واغسل قلبك قبل جسدك، ولسانك قبل يديك، وأفسد كل محاولاتهم لإفساد صيامك، واحذر أن تكون من أولئك الذين لا ينالهم من صيامهم سوى العطش والجوع.
  • إنّ الله جعل الصوم مضماراً لعباده ليستبقوا إلى طاعته.
  • إن صُمت فليصم سمعك وبصرك ولسانك.
  • الصبر نصف الإيمان، والصوم نصف الصبر.
  • الصيام أعلى تعبير عن الإرادة، أي فعل الحريّة.
  • بدأ القلبُ يرف لِنسائِم رمضان.
  • ما أفسدته شهور العام في أرواحنا المثقلة، تصلحه أيام رمضان بإذن الله.
  • يبقى الشوق لرمضان يتكرر كل سنة اللهم بلغنا رمضان وأنت راضٍ عنا، واجعله شهراً تتبدل فيه ذنوبنا إلى حسنات وهمومنا إلى أفراح.
  • اللهم بلغنا رمضان وبارك لنا فيه وارزقنا التوبة النصوحة وأعنا فيه على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك .
  • رمضان يا أمل النفوسِ الظامئات إلى السلام، يا شهر بل يا نهر ينهل من عذوبته الأنام، طافت بك الأرواح سابحةً كأسراب الحمام.
  • شهر رمضان، هو التحدي الأكبر بحق لامتحان الإرادة البشرية في الصيام، والقيام، وعمل الخير، وتنقية النفس من أخطائها الكثيرة.


أجمل العبارات عن الصيام

  • الصيام رياضة روحية وقهر للبدن وكبح وإلجام للعنصر الحيواني في الإنسان.
  • لا تنظروا إلى صيام أحد، ولا إلى صلاته، ولكن انظروا من إذا حدّث صدق، وإذا ائتُمِن أدى، وإذا أشفى ورع.
  • من لم يدع قول الزور والعمل به فليس لله حاجة في أن يضع طعامه و شرابه.
  • من صام يوماً في سبيل الله زحزحه الله عن النار سبعين خريفاً.
  • للصائم فرحتان: فرحة عند فطره وفرحة عند لقاء ربه.
  • الصبر نصف الإيمان والصوم نصف الصبر.
  • عليك بالصيام فإنّه لا مثيل له.
  • الصيام أعلى تعبير عن الإرادة، أي فعل الحرية.
  • إن الله جعل الصوم مضماراً لعباده ليستبقوا إلى طاعته.
  • نعم لا دين مع ضعف العقل، وغش القصد، وإن طال القيام والصيام.
  • قبل الأمر بالصلاة والصيام وقبل تفصيل الشرائع وقبل الكلام عن العقيدة قال الله: اقرأ.


أجمل التهاني في شهر رمضان

  • غسل الله قلبك بماء اليقين وأثلج صدرك بسكينة المؤمنين وبلغك شهر الصائمين.
  • شهر يرتفع فيه الدرجات شهر عظيم، شهر جميل شهر يشعر المسلم بالفرحة شهر رمضان الكريم.
  • رفع الله قدرك وفرج همك وبلغك شهر رمضان الذي أحبه ربك ودمت لمن يحبك.
  • اللهم بلغنا رمضان وأعنا على الصيام والقيام وقراءة القرآن.
  • أسأل الله الذي لن تطيب الدنيا إلا بذكره ولن تطيب الآخرة إلا بعفوه ولن تطيب الجنة إلا برؤيته أن يديم ثباتك، ويقوي إيمانك وصحتك، ويرفع قدرك، ويشرح صدرك، ويسهل خطاك لدروب الجنة، وأن يجعلك من عتقائه من النار، ومبارك عليك شهر رمضان.
  • أسأل الله لكم في شهر رمضان حسنات تتكاثر، وذنوب تتناثر، وهموم تتطاير، وأن يجعل بسمتكم سعادة، وصمتكم عبادة، وخاتمتكم شهادة، ورزقكم في زيادة، وبكل زخة مطر وبعدد من حج واعتمر أدعو الله أن يتقبل صالح العمل.


أجمل العبارات والتهاني عن عيد الفطر

  • تقبل الله صيامكم وأسعد أيامكم وكل عام وأنتم بخير وعيد فطر سعيد.
  • أسأل الله أن يتقبل منا ومنكم وأن يجمعنا بكم في الفردوس الأعلى.
  • أسأل من أعاد العيد وطوى الشهر الفقيد أن يمدك بعمر مديد ويجعل حياتك عيد.
  • تقبل الله طاعتك، وأتم بالعيد فرحتك، وأقر عينيك بنصر أمتك.
  • اللهم اجعل عيدنا محبتك ورضاك، وطاعتك وموالاتك وذكرك والجهاد في سبيلك.
  • ليس العيد من لبس الجديد، وإنما العيد من أمن الوعيد ليس العيد لمن لبس الملابس الفاخرة وإنما العيد لمن أمن عذاب الآخرة، ليس لمن لبس الرقيق إنما العيد لمن عرف الطريق.
  • العيد يكمل بقبول الله العمل، وتراه بعين الطفل، وتمامه إذا التم الشمل.
  • ليس العيد لمن فرش البساط إنما العيد لمن عبر الصراط.
  • أسأل من أهل الهلال وأرسى الجبال أن يجعلك كل عيد وأنت في أحسن حال.


قصائد عن رمضان

قصيدة رمضان

  • تقول فاطمة محمد القرني:

"النّصفُ" ضاعَ.. وفي الطريقِ "الباقي"

في زحمةِ الأسواقِ.. والأطباقِ

وغُدُوّنا:"قُم للمعلِّمِ".. واهِنٌ...

هذا.. وتلك رهينةُ الإطراقِ

كُتَلاً تُجرجرنا الخطى.. ونَجرُّها...

خابي النُّهى.. مُتوقِّدِي الأَحداقِ

وَروَاحنا.. كلّ يغمغمُ: (حَسْبُنا...

سُقْمُ "الدَّوامِ" أَمَا لَهُ مِن راقي؟!)

فَوضى مطابِخِنا.. نشيج قُدورِنا

طفرتْ مشارفُها بكلِّ مذاقِ

وَلُهاثنا عندَ الغروبِ كأنَّما...

ضَلَّ السّبيلُ بنا.. وما مِن سَاقِي

و "قيامنا" بالليلِ.. من "ريتا" إلى...

"مارسيل" لِـ"الزيدان"ِ.. أَيّ سِباقِ!!

يا مَوسمَ الخيرِ المبدَّدِ حَيِّنَا...

زُمَراً جَنَاها حُرقةُ الإملاقِ!

"زمنَ الغوايةِ" صَيَّرتْكَ "طقوسُنا"

يا فُرصةَ الغُفرانِ والإعتاقِ.


قصيدة هلال رمضان

  • يقول أحمد سالم باعطب:

غداً يهِلُّ علينا البشْرُ والظَّفَرُ

ويحتفي الحجْرُ بالصُّوَّام والحجَرُ

غداً يهلُّ هِلالُ الصَّوم مؤتلقاً

في موكبٍ مشرقٍ والليلُ يعتكر

رَنَتْ إليه قلوبٌ في قرارتها

لحبِّه سكَنٌ حلوُ الرُّؤى نَضِرُ

غداً تُؤَذِّن بالبُشرى منائرُنا

تَسْري بأخباره الآياتُ والنذر

وقفتُ بين كرام الناس أنتظرُ

ضيفاً عزيزاً بنور الله يأتزر

نغفو ونصحو على ذكرى شمائله

نكادُ نشرق بالذكرى ونَنْفَطِرُ

رأيتُهُ قبلَ عامٍ في مساجدنا

يضيء في راحَتيْهِ الشمسُ والقمرُ

يُهدي مكارمَه للناس تذْكرةً

يُصغي لها السمعُ والإحساسُ والبصَرُ

وحين مَطَّ رحالَ البَيْنِ ودَّعني

شجاعتي واعتراني الخوفُ والخَوَرُ

تلجلجتْ مهجتي بين الضلوع فما

مثلي على صفعات الذنب يقتدر

ما جئتُ أسفَحُ يا رمضانُ أدعيَتي

بل جئتُ مما جنَتْ كفَّاي أعتذرُ

صحائفي في سجلِّ الخيْرِ عاريةٌ

من الجمالِ وثوبي مسَّهُ الكِبَرُ

رمضانُ إنا مددنا للوَنى يَدَنا

وعَرْبدتْ بيننا الأحداثُ والغِيَرُ

تنكَّرتْ مُهَجٌ للحقِّ حين سَعى

إلى ميادينها الطغيانُ والبَطرُ

فلامستْ كلماتي سمعَهُ وبَدَتْ

تنسابُ من ثغرِهِ الآياتُ والسورُ

وما ثنى عطفَه بلْ قال محتسباً

يا رب يا ربُّ رُحْمى إنهم بشَرُ.


قصيدة رمضان

  • يقول محمد بن علي السنوسي:

رمضانُ يا شهر الضياءِ

الحرِّ من أسر الظلامْ

أَطلقْ بأضواء الهدى

أَسْرَ النفوس من الحطامْ

وأَنِرْ بقدسيِّ الصفاءِ

رؤى الحياة من القتامْ

وانضحْ عواطفنا تقىً

واغمُرْ نوازعنا وئامْ

رمضان يا أملَ النفوسِ

الظامئاتِ إلى السلامْ

يا شهرُ بل يا نهرُ ينهلُ

من عذوبتهِ الأنامْ

طافتْ بك الأرواحُ سابحةً

كأسراب الحمامْ

بِيضٌ يجلّلها التقى

نوراً ويصقلها الصيامْ

رفافةٌ كشذى الزهورِ

نقيةٌ كندى الغمامْ

شفافةُ الإحساسِ قانتةٌ

مهذبةُ الكلامْ

عزّتْ على الأهواء وارتفعت

على دنيا الرغامْ

وسمتْ إلى النور الذي

غمرَ الوجود به ابتسامْ

نورٌ من الفرقان يرفعها

إلى أسمى مقامْ

آياته تُشفي السقام

ولفظهُ يطفي الأُوَامْ

رمضانُ ! معذرة فإني

لا وراء ولا أمامْ

نمنا وأسرى المدلجون

وما عسى يجِدُ النيامْ

طال الطريق بنا وضلّ

وهدّ منكبنا الزحامْ

ولوى الطموح عنانه

وانقدّ من يدنا الزمامْ

سخِرتْ بنا الأهواء وانطلقت

تقهقهُ في عرامْ

وتخاذلت همم النفوسِ

فلا انطلاق ولا اقتحامْ

حالٌ يغصّ بها الكرام

شجىً ويبتهج اللئامْ

رمضانُ رُبَّ فمٍ تمنَّعَ

عن شراب أو طعامْ

ظنّ الصيامَ عن الغذاء

هو الحقيقةُ في الصيامْ

وهوى على الأعراض ينهشها

ويقطعُ كالحسامْ

يا ليتهُ إذا صامَ صامَ

عن النمائم والحرامْ

واستاكَ إذ يستاكُ من

كذبٍ وزورٍ واجْترامْ

وعن القيامِ لو أنه

فيما يحاوله استقامْ

رمضانُ ! نجوى مخلصٍ

للمسلمين وللسلامْ

تسمو بها الصلوات والدعوات

تضطرم اضطرامْ

الله جل جلاله

ذي البرّ والمننِ الجسامْ

أن يُلهم اللهُ الهداةَ

الرشدَ في كل اعتزامْ.