أجمل كلام عن الزوجة الصالحة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣١ ، ٢١ مارس ٢٠١٩
أجمل كلام عن الزوجة الصالحة

أقوال عن الزوجة الصالحة

  • الزوجة الصالحة والصحة الجيدة : هما أفضل كنوز الرجل .
  • المرأة كوكب يستنير به الرجل، ومن غيرها يبيت الرجل في الظلام .
  • طيبة النفس.. من خصائص المرأة .
  • أمنع الحصون المرأة الصالحة.
  • المرأة هي أكبر مربية للرجل، فهي تعلمه الفضائل الجميلة. وأدب السلوك. ورقة الشعور.
  • المرأة الفاضلة تلهمك. والذكية تثير اهتمامك ،والجميلة تجذبك. والرقيقة تفوز بك.
  • المرأة العاقلة تضع السكر في كل ما تقوله للرجل وتنزع الملح من كل ما يقوله لها الرجل.
  • المرأة والزهرة توأمان يضفيان السعادة والبهجة على الكون بأكمله.
  • المرأة الفاضلة صندوق مجوهرات يكشف كل يوم عن جوهرة جديدة.
  • المرأة وردة تضفي على الحياة صورة رائعة، ولون حلو، وشذا جميل وربيع يدوم بوجودها كهبة الله للحياة.
  • الحياة في نظر الطفلة الصغيرة صياح وبكاء وفي نظر الفتاة اعتناء بالمظهر وفي نظر المرأة زواج وفي نظر الزوجة تجربة قاسية.
  • الزوجة مفتاح البيت.
  • الزوجة الحنونة هي التي يتمناها أي رجل، فهي من تعيد للرجل حيويته ونشاطه، ولها القدرة أن تخرجه من عزلته رغم كل همومه ومتاعبه.
  • الزوجة العاقلة تسعى إلى أن تكون أُولى نساء زوجها، لأن رغبتها في أن تكون الوحيدة وَهمٌ من الأوهام.
  • الفرق بين الزوجة العاملة والأخرى غير العاملة، أن الأولى تخرج لكي تكسب عيشها وأن الثانية تخرج لكي تنفق عيش زوجها.
  • الزوجة المتعلمة أثمن من الأحجار الكريمة.
  • المرأة العفيفة تكبر في عين الجميع، ويفخر بها رجُلها أمام الجميع.


كلام جميل للزوجة

  • لو كنت أملك أن أهديك عيني لوضعتها بين يديك.. لو كنت أملك أن أهديك قلبي لنزعته من صدري وقدمته إليك.. لو كنت أملك أن أهديك عمري لسجّلت أيامي باسمك لكني لا أملك سوى الكلمات الكثيرة من صادق التعبيرات فلتكن هي هديتي إليك.
  • الحب هو دفء القلوب والنغمة التي يعزفها المحبين على أوتار الفرح وشمعة الوجود وهو سلاسل وقيود ومع ذلك يحتاجه الكبير قبل الصغير، الحب لا يولد بل يخترق العيون كالبرق الخاطف.
  • المشاعر الجميلة.. والحياة السعيدة.. ونبع الحب.. لا يكون إلّا مع شخص واحد في حياتنا.
  • أجمل دولة أعيش فيها حدودها ذراعيك وقانونها حبّك، وشمسها عينيك، وشعبها أنا فقط، وملكها أنت وحدك.
  • أقل ما أستطيع التعبير عنه؛ لأنّ حبك يزيد في قلبي كلّ لحظة ولأنّك أنت كلّ شيء في حياتي.
  • زوجتي الغالية حبيبتي أغار عليك من قلمي الذى يكتب حروف اسمك، أغار عليك من قلبي الذى لا ينبض إلا بحبك، أغار عليك من عقلي الذى لا يفكر إلا بك.
  • عقل واحد قلب واحد وروح واحدة في جسدين هذا انا وزوجتي
  • بكل ما للكلمات من معنى أحبك زوجتي.
  • زوجتي الغالية كم أكرمني الله عندما جعلك من نصيبي.
  • اللّهم إني أحب أمتك هذا حبّاً خالصاً فيك.. فاجمعني وإيّاها في رياض الجنان.
  • متعلق بك وكأن الأرض لا تحتوي غيرك.
  • جميل للزوجة إذا العين لم ترك فالقلب لن ينساك.
  • الحياة أرزاق، وفيك الله رزقني.


كلام في قمة الروعة عن المرأة

  • لو خلقت المرأة طائراً لكانت طاووساً، و لو خلقت حيواناً لكانت غزالة، و لو خلقت حشرة لكانت فراشة ، و لكـنـها خـلـقـت بشراً، فأصبحت حبيبة و زوجة وأماً رائعة ، و أجمل نعمة للرجل على وجه الأرض ، فلو لم تكن المرأة شيء عظيم جداً لما جعلها الله حورية يكافئ بها المؤمن في الجنة .
  • رائعة هي الأُنثى .في طفولتها تفتح لأبيها بابا في الجنة، وفي شبابها تكمل دين زوجها، وفي أمومتها تكون الجنة تحت قدميها.
  • بكل الأحوال تزوج ؛ لو حصلت على زوجة جيدة ستكون سعيداً ولو حصلت على زوجة سيئة ستصبح فيلسوفا.
  • الزوجة الجيدة هي التي دوما تسامح زوجها، عندما تكون هي المخطئة.
  • إن السعادة الزوجية في يد الزوجة أكثر مما هي في يد الزوج.
  • إن الزوجة في الحضارة الغربية تفقد جاذبيتها بمجرد أن تفقد جمالها المادي، أما الإسلام فيحثنا على رؤية جمال المرأة الباطني.


شعر للزوجة

لَعَمري لَقَد أَردى نَوارَ وَساقَها

إِلى الغَورِ أَحلامٌ قَليلٌ عُقولُها

مُعارِضَةَ الرُكبانِ في شَهرِ ناجِرٍ

عَلى قَتَبٍ يَعلو الفَلاةَ دَليلُها

وَما خِفتُها إِن أَنكَحَتني وَأَشهَدَت

عَلى نَفسِها لي أَن تَبَجَّسَ غولُها

أَبَعدَ نَوارٍ آمَنَنَّ ظَعينَةً

عَلى الغَدرِ ما نادى الحَمامَ هَديلُها

أَلا لَيتَ شِعري عَن نَوارٍ إِذا خَلَت

بِحاجَتِها هَل تُبصِرَنَّ سَبيلُها

أَطاعَت بَني أُمُّ النَيِيرِ فَأَصبَحَت

عَلى شارِفٍ وَرقاءَ صَعبٍ ذَلولُها

إِذا اِرتَجَلَت شَقَّت عَلَيها وَإِن تَنُخ

يَكُن مِن غَرامِ اللَهِ عَنها نُزولُها

وَقَد سَخِطَت مِنّي نَوارُ الَّذي اِرتَضَت

بِهِ قَبلَها الأَزواجُ خابَ رَحيلُها

وَمَنسوبَةُ الأَجدادِ غَيرُ لَئيمَةٍ

شَفَت لي فُؤادي وَاِشتَفى بي غَليلُها

فَلا زالَ يَسقي ما مُفَدّاةُ نَحوَهُ

أَهاضيبُ مُستَنُّ الصَبا وَمَسيلُها

فَما فارَقَتنا رَغبَةً عَن جِماعِنا

وَلَكِنَّما غالَت مُفَدّاةَ غولُها

تُذَكِّرُني أَرواحَها نَفحَةُ الصَبا

وَريحُ الخُزامى طَلُّها وَبَليلُها

فَإِنَّ اِمرَأً يَسعى يُخَبِّبُ زَوجَتي

كَساعٍ إِلى أُسدِ الشَرى يَستَبيلُها

وَمِن دونِ أَبوالِ الأُسودِ بَسالَةٌ

وَصَولَةُ أَيدٍ يَمنَعُ الضَيمَ طولُها