أحاديث للرسول

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٥ ، ٢٦ فبراير ٢٠١٩
أحاديث للرسول

تعريف الحديث النبوي

الحديث لغة ضد القديم، وهو الشيء الجديد، ويطلق كذلك على الكلام، سواء قلّ أو كثُر، أما الحديث اصطلاحا فهو "ما أضيف إلى النبي صلى الله عليه وسلم: من قول أو فعل، أو تقرير، أو وصف خَلْقي أو خُلُقي"، وقد بدأ تدوين علم الحديث في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، إلا أن ذلك كان قليلا؛ بسبب قوة حفظ وذاكرة أصحاب الرسول، وندرة وسائل الكتابة لديهم.[١]


أحاديث الرسول

إن أحاديث الرسول -صلى الله عليه وسلم- كثيرة جدا، وقد أوحى الله -تعالى- إلى نبيه بذلك حتى يخبرنا ببعض التشريعات، ويُكمل الرسالة الإسلامية، ويبيّن الأحكام الشرعية في القرآن، والأعمال السلوكية كذلك،[٢] وفيما يأتي ذكر أحاديث الرسول في فضل القرآن الكريم، وبر الوالدين، وحسن الخلق.


أحاديث الرسول في فضل القرآن

وردت الكثير من الأحاديث النبوية الشريفة التي تبيّن فضل القرآن الكريم، وتحث عليه، وفيما يأتي ذكر بعضها:[٣]

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من قرأ حرفًا من كتابِ اللهِ فلهُ به حسنةٌ والحسنةُ بعشرِ أمثالِها، لا أقولُ الم حرفٌ، ولكن ألفٌ حرفٌ ولامٌ حرفٌ وميمٌ حرفٌ).[٤]
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (اقْرَؤُوا القُرْآنَ فإنَّه يَأْتي يَومَ القِيامَةِ شَفِيعًا لأَصْحابِهِ، اقْرَؤُوا الزَّهْراوَيْنِ البَقَرَةَ، وسُورَةَ آلِ عِمْرانَ، فإنَّهُما تَأْتِيانِ يَومَ القِيامَةِ كَأنَّهُما غَمامَتانِ، أوْ كَأنَّهُما غَيايَتانِ، أوْ كَأنَّهُما فِرْقانِ مِن طَيْرٍ صَوافَّ، تُحاجَّانِ عن أصْحابِهِما، اقْرَؤُوا سُورَةَ البَقَرَةِ، فإنَّ أخْذَها بَرَكَةٌ، وتَرْكَها حَسْرَةٌ، ولا تَسْتَطِيعُها البَطَلَةُ).[٥]
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (يقالُ لصاحِبِ القرآنِ: اقرأْ وارقَ ورتِّلْ، كما كنتَ تُرَتِّلُ في دارِ الدنيا، فإِنَّ منزِلَتَكَ عندَ آخِرِ آيةٍ كنتَ تقرؤُها).[٦]
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (يجيءُ صاحبُ القرآنِ يومَ القيامةِ فيقولُ: يا ربِّ حلِّهِ، فيُلبسُ تاجُ الكرامةِ، ثم يقولُ: يا ربِّ زدهُ، فيُلبسُ حُلَّةَ الكرامةِ، ثم يقول: يا ربِّ ارضِ عنهُ، فيقالُ: اقرأْ وارقأْ ويزادُ بكلِّ آيةٍ حسنةً).[٧]


أحاديث عن بر الوالدين

وردت الكثير من الأحاديث التي تحدثت عن بر الوالدين، وفضل ذلك، وفيما يأتي ذكر بعضها:[٨]

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (جَاءَ رَجُلٌ إلى رَسولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فَقالَ: يا رَسولَ اللَّهِ، مَن أحَقُّ النَّاسِ بحُسْنِ صَحَابَتِي؟ قالَ: أُمُّكَ قالَ: ثُمَّ مَنْ؟ قالَ: ثُمَّ أُمُّكَ قالَ: ثُمَّ مَنْ؟ قالَ: ثُمَّ أُمُّكَ قالَ: ثُمَّ مَنْ؟ قالَ: ثُمَّ أبُوكَ).[٩]
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (رَغِمَ أنْفُهُ، ثُمَّ رَغِمَ أنْفُهُ، ثُمَّ رَغِمَ أنْفُهُ قيلَ: مَنْ؟ يا رَسولَ اللهِ، قالَ: مَن أدْرَكَ والِدَيْهِ عِنْدَ الكِبَرِ، أحَدَهُما، أوْ كِلَيْهِما، ثُمَّ لَمْ يَدْخُلِ الجَنَّةَ).[١٠]
  • رُوي عن عبد الله بن عمر -رضي الله عنه- أنه قال: (قال: جاء رَجُلٌ إلى رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فاستأذَنَه في الجهادِ، فقال: أحَيٌّ والداكَ؟ قال: نعمْ، قال: ففيهما فجاهِدْ).[١١]
  • سأل عبد الله بن مسعود -رضي الله عنه- رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: (أيُّ الأعمالِ أحَبُّ إلى اللهِ تعالى؟ قال: الصَّلاةُ لِوَقتِها، فقُلتُ: ثم أيُّ؟ قال: ثم بِرُّ الوالدينِ، ثم قُلتُ: ثم أيُّ؟ قال: الجِهادُ في سَبيلِ اللهِ عزَّ وجلَّ).[١٢]


أحاديث عن حسن الخلق

الأحاديث التي تدعو إلى حسن الخلق كثيرة، منها:[١٣]

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إِنَّ المؤمِنَ ليُدْرِكُ بِحُسْنِ الخلُقِ درجَةَ القائِمِ الصائِمِ).[١٤]
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إنَّ مِن أحبِّكم إليَّ وأقربِكُم منِّي مجلسًا يومَ القيامةِ أحاسنَكُم أخلاقًا).[١٥]
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ما مِن شيءٍ أثقلُ في الميزانِ من حُسنِ الخُلُقِ).[١٦]


المراجع

  1. طه الساكت (16-3-2004)، "في معنى "الحديث" لغة واصطلاحا وما يتصل به"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 26-2-2019. بتصرّف.
  2. "الحديث النبوي والقرآن الكريم"، www.ar.islamway.net، 11-3-2014، اطّلع عليه بتاريخ 26-2-2019. بتصرّف.
  3. "أربعون حديثا في فضائل القرآن"، www.alukah.net، 7-10-2007، اطّلع عليه بتاريخ 26-2-2019.
  4. رواه الألباني، في أصل صفة الصلاة، عن عبد الله بن مسعود، الصفحة أو الرقم: 1/368، على شرط مسلم.
  5. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أبي أمامة الباهلي، الصفحة أو الرقم: 804، صحيح.
  6. رواه الألباني، في صحيح الجامع، عن عبد الله بن عمرو، الصفحة أو الرقم: 8122، صحيح.
  7. رواه الترمذي، في سنن الترمذي، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 2915، حسن صحيح.
  8. "فصل في ذكر الأحاديث التي وردت في بر الوالدين"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 25-2-2019.
  9. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 5971، صحيح.
  10. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 2551، صحيح.
  11. رواه شعيب الأرناؤوط، في تخريج المسند، عن عبد الله بن عمرو، الصفحة أو الرقم: 6858، إسناده صحيح على شرط الشيخين.
  12. رواه شعيب الأرناؤوط، في تخريج مشكل الآثار، عن عبد الله بن مسعود، الصفحة أو الرقم: 2125، إسناده صحيح على شرط البخاري.
  13. "أحاديث نبوية تدعو إلى حسن الخلق"، www.islamweb.net، 18-10-2014، اطّلع عليه بتاريخ 26-2-2019.
  14. رواه الألباني، في صحيح الجامع، عن عائشة أم المؤمنين، الصفحة أو الرقم: 1932، صحيح.
  15. رواه الألباني، في صحيح الترمذي، عن جابر بن عبد الله، الصفحة أو الرقم: 2018، صحيح.
  16. رواه الألباني، في صحيح الترغيب، عن أبي الدرداء، الصفحة أو الرقم: 2641، صحيح.