أحدث وسائل منع الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٣ ، ٣٠ مايو ٢٠١٧
أحدث وسائل منع الحمل

منع الحمل

يلجأ الكثير من الأزواج إلى منع الحمل نتيجة عدة أسباب؛ أهمها: تنظيم الأسرة من خلال تباعد الأحمال، أو بسبب الظروف الاقتصادية السيئة التي تمر بها الأسرة، أو بسبب الرغبة في تأخير الحمل والإنجاب، مما يدفعهم إلى البحث عن حلول بشتى الوسائل؛ كاستعمال الوصفات الطبيعية التي قد تكون غير فعالة، وتحتاج إلى وقت طويل، علماً أنه من الممكن استخدام طرق حديثة وفعالة لمنع الحمل، وفي هذا المقال سنعرفكم عليها.


أحدث وسائل منع الحمل

لاصق منع الحمل

تعمل لصقات منع الحمل بطريقة الهرمونات، حيث إنها تمنع التبويض من خلال تثخين مخاط عنق الرحم، مما يمنع وصول الحيوانات المنوية عن طريق عنق الرحم، كما أنها تخفف بطانة الرحم، مما يقلل احتمالية التصاق البويضة بها.


حقن منع الحمل

تطلق حق منع الحمل هرمون البروجستيرون في مجرى الدم، ويتشابه هذا الهرمون مع هرمون البرجسترون الطبيعي الذي تطلقه مبايض المرأة أثناء فترة الحيض، بحيث يثخن هذا الهرمون عنق الرحم، وبالتالي يمنع وصول الحيوانات المنوية إلى البويضة غير المخصبة في الرحم، كما أنه يجعل بطانة الرحم رقيقة بحيث تصبح غير قادرة على دعم البويضة المخصبة، ويُنصح بأخذ حقن منع الحمل خلال الأيام الثلاثة الأولى من حدوث الدورة الشهرية، حيث تكون الحقن أكثر فعالية في هذه الأيام، وتتميز هذه الحقن بفعاليتها العالية، كما أنها آمنة أثناء فترة الرضاعة.


الحلقة المهبلية

تعتبر الحلقة المهبلية من وسائل منع الحمل التي تستخدم عبر المهبل، وهي عبارة عن حلقة بلاستيكية شفافة وصغيرة الحجم، يتم إدخالها في المهبل لمدة ثلاثة أسابيع، بحيث تُزال أثناء الدورة الشهرية، وتُستبدل بواحدة جديدة، وتحتوي هذه الحلقة على هرمونات البروجسترون والإستروجين الموجودة في حبوب منع الحمل، وهي بذلك توفر الحماية والفعالية نفسها التي توفرها حبوب منع الحمل، ولا بدّ من الإشارة إلى أن استخدام الحلقات المهبلية يحتاج إلى وصفة طبية قبل شرائها واستخدامها، كما أنها لا تحمي من الأمراض التي تنتقل عبر الجنس.


وسائل منع الحمل المزروعة

يُستخدم في هذه الطريقة أنبوب مرن صغير الحجم يوضع تحت الجلد من الجهة العلوية للذراع، بحيث يضخ هذا الأنبوب هرمون البروجستين في الجسم بشكل منتظم وثابت وبطيء لمدة ثلاث سنوات، ويشار إلى أن هذه الطريقة يجب أن تتم عن طريق طبيب، وتتميز هذه الطريقة بأنها من الوسائل المفيدة بالنسبة للنساء اللواتي لا يستطعن استخدام وسائل منع الحمل التي تحتوي على هرمون الإستروجين، بالإضافة إلى أنها مفيدة لمن يجدن صعوبة في أخذ حبوب منع الحمل في الوقت نفسه كل يوم، ويشار إلى أن هذه الطريقة لا تمنع من الأمراض المنقولة جنسياً.