أروع الحكم والعبر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٥ ، ٢٨ أغسطس ٢٠١٦
أروع الحكم والعبر

الحكمة

الحكمة هي نتاج التجارب، والمواقف، والامتحانات التي مرّ بها السابقون، ونقلوها إلينا لنأخذ العبرة، والموعظة، ونختصر ما قد يوقعنا بمتاهاتٍ، وأخطاء. تعرّفوا معنا على أروع الحكم، والعبر في المقال الآتي.


أروع الحكم والعبر

  • رحم الله امرءاً نظر؛ ففكّر، وفكّر؛ فاعتبر فأبصّر، وأبصّر؛ فصّبر.
  • عدوٌ عاقل؛ خيرٌ من صديقٍ جاهل.
  • حينما تكون روحك جميلة؛ تستطيع أن ترى الكون بأسرهِ جميلاً، فلو تلفّتّ حولك، ونظرت إلى نفسك؛ لرأيت أسرار الفرح، ومفاتيح السعادة بيدك؛ ولكنك غافل عنها، فكثير منا لا يدرك أنّه في سعادة إلا حينما يفقدها أو يفقد أسبابها، وفي حقيقة الأمر نحن الذين بإرادتنا نستطيع أن نحوّل حياتنا إلى أفراح، أو إلى أحزان وآلام.
  • لا يستطيع أحد ركوب ظهرك، إلّا إذا كنت منحنياً.
  • أجمل ما في الأيام الماضيّة أنّها مضت، وأجمل ما في الأيام الحاضرة أنّها ستمضي، وأجمل ما في الأيام التي ستأتي أنّها لم تأتِ، وأجمل ما في الحياة أنّ هناك أمل يتجدّد ولا ينتهي.
  • الخبرة هي المشط الذي تعطيك إيّاه الحياة، عندما تكون قد فقدتَ شعرك.
  • لتكُنَ شخصاً يُضرب بهِ مثالاً في البشاشةَ، ابتسم دائماً، فالابتسامة لا تعني أنّ الفرح يكسّوك، بل أنّك راضٍ بقدر الله، وقضائه.
  • قال ابن القيّم رحمه الله: من أدامَ الحمد؛ تتابعت عليه الخيراتُ، ومن أدامَ الاستغفار؛ فُتّحت له المغاليق، فطوبى لمن كان لسانهُ رطبٌ بذكرِ ربّه.
  • لو يعلم المؤمن ما عند الله من العقوبة، ما طمع بجنته أحد، ولو يعلم الكافر ما عند الله من الرحمة، ما قنط من جنّته أحد.
  • إذا متّ عند اليأس أحياني الرجا، فكم مرّة قد متّ، ثم حييت.
  • مستقبل الولد صنع أمه.
  • الأم شمعة مُقدّسة؛ تضيء ليل الحياة بتواضع، ورقّة، وفائدة.
  • من غرائب الدّنيا أنّ بعض أبنائنا هم أعداء لنا.
  • لا يوجد شيء في الدّنيا أحلى من قلب أم تقيّة.
  • ليكن وجهك باسماً، وكلامك ليِّناً؛ تكن أحبّ النّاس إلى النّاس.
  • لا يعجبكم من الرّجل طنطنته، ولكن من أدّى الأمانة، وكفّ عن أعراض النّاس فهو الرّجل.
  • في الظّلام كلّ شيء حالِك.
  • كُن عادلاً قبل أن تكون كريماً.
  • لا حياة مع اليأس، ولا يأس مع الحياة.
  • المعاناة لديها جانبها من الفرح، واليأس له نعومته، والموت له معنى.
  • غالباً ما ربح اليأس المعارك.
  • التشاؤم هو تسوس الحياة.
  • حب الذات لدى المجانين، يعذر حب الذات لدى ذوي العقول.
  • تولد السعادة من حب الغير، ويولد الشقاء من حب الذات.
  • علّمتني الحياة أنّ من وضع نفسه في موقع الشبهات؛ فلا يلوم من أساء بهِ الظن.
  • ما ذهب جميل إلا وجاء الأجمل، فالحمد لله دائماً وأبداً.
  • جميل أن تعطي من يسألك ما هو في حاجةٍ إليه، ولكن أجمل من ذلك؛ أن تعطي من لا يسألك، وأنت تعرف حاجته.
  • عرق الجبين في ذهابك لصلاةِ الظهر، أعظم من دمعِ العين في صلاةِ التروايح، فالأولى فريضة، والثانيّة نافلة.
  • عندما لا يكون من نصيبك شيء اخترته، تأكّد أنّه سيكون من نصيبك شيء أجمل اختاره الله لك.
  • طلب الجنة بلا عمل؛ ذنب من الذنوب.
  • احذروا العابد الجاهل، والعالم الفاسق؛ فإنّ فيهما فتنةً لكل مفتون.
  • يوجد دائماً من هو أشقى منك، فابتسم.
  • كلنا كالقمر، له جانب مظلم.
  • الزهد في الدنيا؛ يريح القلب والبدن.
  • لا خيرَ في خلٍ متملقٍ، حلوِ اللسانِ وقلبهُ يَتَلهَّبُ، يلقاكَ يحلفُ أنّه بكَ واثقٌ، وإِذا توارى عنك فهو العَقْرَبُ، يعطيكَ من طرفِ اللسانِ حلاوةً، ويروغُ منك كما يروغُ الثعلبُ.
  • إِذا المرءُ لا يرعَاكَ إِلا تكلفاً، فدعْهُ ولا تُكْثِرْ عليه التَّأَسُّفا.
  • من جار على صباه؛ جارت عليه شيخوخته.
  • الحياة حقل تجارب، ننيرها بالفكر الجيد، وحكم أجدادنا، وخبرتهم في الحياة.
  • لو أنّك لا تصادق إلا إنساناً لا عيب فيه؛ لما صادقت نفسك.
  • إذا صُنْتَ المودة كان باطنها أحسن من ظاهرها.
  • إذا كنت في كل الأمور معاتباً، صديقك لم تلقَ الذي لا تعاتبه.
  • لا تيأسّن من انفراج شديدة، قد تنجلي الغمرات وهي شدائد، كم كربة أقسمت ألا تنقضي، زالت وفرجها الجليل الواحد.
  • عندما تنام كل العيون، تظلّ عيون الحب وحدها ساهرة.
  • من هانت عليه نفسه فهو على غيره أهون.
  • من يزرع الشّوك لا يجني به العنب.
  • إذا سألوك عن الحياة؛ فقل لهم هناك من يحيا فوقها، ولا يحياها، فتوقّفوا عن النحيب عن حظكم العاثر.
  • اِصْحَب الناس بأي خلق شئت يصحبوك.
  • المصافحة تزيد في الود.
  • تمر الحياة بين حلم، وأمنيّة، ولا يحدث إلا ما كتب الله لنا، عيونٌ تحلم، وقلبٌ يتمنى، وربٌ كريم.
  • لا تمشِ أمامي فربّما لا أستطيع الّلحاق بك، ولا تمشِ خلفي فربّما لا أستطيع القيادة، ولكن امشِ بجانبي، وكن صديقي.
  • ليست السعادة أن لا تمر بالآلام، وأن لا تواجه الصعاب؛ بل السعادة أن تحافظ على رباطة جأشك وهدوء أعصابك، وتفاؤل قلبك وأنت تواجه الصعاب والآلام.
  • لا تترك شخصاً عزيزاً عليك بسبب زلّة، أو عيب فيه، فلا يوجد أحد كامل، غير الله سبحانه وتعالى.
  • الحياة مستمرّة سواء ضحكت أم بكيت، فلا تحمّل نفسك هموماً لن تستفيد منها.
  • رافق من يخاف الله ورسوله، ومن يحسن للنّاس.
  • لا تسخر أبداً من الشخص المُعاق، فربما لا يستطيع المشي أو الكلام، ولا تنسى أنك أنت أيضاً إذا ما أصابتك غيمة تشاؤم؛ أصبحت معاق العزيمة.
  • لا تبكي على من لا يبكي عليك، بل ابكِ على من ملأ الدنيا دموعاً من أجل عينيك.
  • عوّد نفسك على الفرحةِ حتّى تعتاد هي عليك، أشعر نفسك بِالأمل حتّى تجد الدنيا بين يديك، افرح بما لديك حتّى يأتيك أكثر مما تتخيل.
  • أيها الابن؛ الوالدان بابان للخير مفتوحان أمامك فاغتنم الفرصة قبل أن يغلقّا، واعلم أنّك مهما فعلت من أنواع البرّ بوالديّك، فلن ترد شيئاً من جميلهما عليك.
  • لا تفقد الأمل في شيء طالما أنّك لا زلت تملك مزيداً من القوة للوصول إليه، نعم الانتظار مؤلم؛ ولكن تأكّد بأن الندم أكثر ألماً.
  • إحسانك وتعاملك لا ينسى، فلا تندم على لحظاتٍ أسعدت بها أحداً، حتّى وإن لم يكن يستحق، كن شيئاً جميلاً، فالجميع راحِلون.
  • إن والديك أحسنا إليك في ضعفك، وربيّاك حتى بلغت أشدك، أتقلّب لهما ظهر المحن عند حاجتهما إليك؛ فأحسن إلى من أحسن إليك.