كلمات رائعة عن الأمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٣ ، ١٨ أبريل ٢٠١٩
كلمات رائعة عن الأمل

الأمل

الأمل هو من أهمّ العناصر في الحياة؛ فهو يبعث الفرح والطمأنينة، يُحفّزنا على الصمود والمثابرة وعدم الاستسلام، يُبعدنا عن الكسل والكآبة والإحباط، فليس هناك أجمل من كلمات تبعث الأمل في نفوسنا، وتزيد حياتنا روعةً وجمالاً، وسنذكر لكم في هذا المقال كلمات جميلة عن الأمل.


كلمات رائعة عن الأمل

  • الأمل هي تلك النافذة الصغيرة، التي مهما صغر حجمها، إلا أنها تفتح أفاقاً واسعة في الحياة.
  • الناس معادن تصدأ بالملل، وتتمدّد بالأمل، وتنكمش بالألم .
  • تذكّر يا صديقي، أنّ الأمل شيء جيد، والأشياء الجيّدة لا تموت أبداً.
  • لولا الأمل في الغد لما عاش المظلوم حتى اليوم.
  • هناك أشخاص هم الأمل بذاته.
  • العقل القوي دائم الأمل، و لديه دائماً ما يبعث على الأمل.
  • أحياناً يغلق الله سبحانه وتعالى أمامنا باباً لكي يفتح لنا باباً آخر أفضل منه، ولكن معظم الناس يضيع تركيزهم ووقتهم وطاقتهم في النظر إلى الباب الذي أُغلق، بدلاً من باب الأمل الذي انفتح أمامهم على مصراعيه.
  • يُصبح الإنسان عجوزاً حين تَحِّل الأعذار محل الأمل.
  • الأمال العظيمة تصنع الأشخاص العظماء.


قصيدة لئنْ قصَّرَ اليأسُ منكِ الأملْ

قصيدة لئنْ قصَّرَ اليأسُ منكِ الأملْ للشاعر ابن زيدون، واسمه أحمد بن عبد الله بن أحمد بن غالب بن زيدون المخزومي الأندلسي الذي كنيته أبو الوليد، ولقد عمل وزيراً لفترة من الزمن،وهو أيضاً كاتب وشاعر من أهل قرطبة الأندلس، وقد كان معروفاً بحبه لولادة بنت المستكفي.


لئنْ قصَّرَ اليأسُ منكِ الأملْ؛

وَحَالَ تَجَنّيكِ دُونَ الحِيَلْ

وَنَاجاكِ، بالإفْكِ، فيّ الحَسُودُ،

فأعْطَيْتِهِ، جَهْرَة ً، مَا سَألْ

وراقكِ سحرُ العِدَا المفترَى

وَغَرّكِ زُورُهُمُ المُفْتَعَلْ

وأقْبَلتِهِمْ فيّ وجهَ القبولِ؛

وقابلَهُمْ بشرُكِ المقْتَبَلْ

فإنّ ذمَامَ الهوَى، لمْ أزَلْ

أبقّيهِ، حفظاً، كمَا لم أزَلْ

فديتُكِ، إنْ تعجَلِي بالجَفَا؛

فَقَدْ يَهَبُ الرّيثَ بَعْضُ العَجَلْ

عَلامَ أطّبَتْكِ دَوَاعِي القِلَى؟

وَفِيمَ ثَنَتْكِ نَوَاهِي العَذَلْ؟

ألمْ ألزَمِ الصّبرَ كيْمَا أخفّ؟

ألمْ أكثرِ الهجرَ كي لا أملّ؟

ألمْ أرضَ منْكِ بغيرِ الرّضَى؛

وأبدي السّرورَ بمَا لمْ أنلْ؟

ألَمْ أغتفِرْ موبقَاتِ الذّنُوبِ،

عَمْداً أتَيْتِ بِهَا زَلَلْ؟

ومَا ساءَ ظنِّيَ في أنْ يسيء

بِيَ الفِعْلَ، حُسْنُكِ، حتى فَعَلْ

عَلَى حِينَ أصْبَحْتِ حَسْبَ الضّمِيرِ

ولمْ تبغِ منكِ الأماني بدَلْ

وَصَانَكِ، مِنّي، وَفيٌّ أبيٌّ

لعلْقِ العلاقة ِ أنْ يبتذَلْ

سَعَيْتِ لِتَكْدِيرِ عَهْدٍ صَفَا،

وحاولتِ نقصَ ودادٍ كملْ

فما عوفيَتْ مقتي مِنْ أذى

ولا أعفيَتْ ثقتي منْ خجَلْ

ومهمَا هززْتُ إليكِ العتابَ،

ظاهَرْتِ بَيْنَ ضُرُوبِ العِلَلْ

كأنّكِ ناظرْتِ أهلَ الكلامِ،

وَأُوتِيتِ فَهْماً بعِلْمِ الجَدَلْ

وَلَوْ شِئْتِ رَاجَعْتِ حُرّ الفَعَالِ،

وعدتِ لتلْكَ السّجايَا الأولْ

فَلَمْ يَكُ حَظّي مِنْكِ الأخَسَّ؛

وَلاَ عُدّ سَهْميَ فِيكِ الأقَلّ

عليكِ السّلامُ، سلامُ الوداعِ،

وداعِ هوى ً ماتَ قبْلَ الأجَلْ

وَمَا بِاخْتِيَارٍ تَسَلّيْتُ عَنْكِ،

ولكنّني: مكرهٌ لا بطلْ

ولَمْ يدرِ قلبيَ كيفَ النُّزُوعُ،

إلى أنْ رأى سيرة ً، فامتثلْ

وَلَيْتَ الذي قادَ، عَفْواً إلَيْكِ

أبيَّ الهَوَى في عنانِ الغزلْ

يُحِيلُ عُذُوبَة َ ذَاكَ اللَّمَى

ويشْفي منَ السُّقْمِ تلكَ المُقَلْ


خواطر عن الأمل

الخاطرة الأولى:

علّمتني الحياة أن أجعل قلبي مدينة بيوتها المحبّة .. وطرقها التسامح والعفو .. وأن أعطي ولا أنتظر الرد على العطاء، وأن أصدق مع نفسي قبل أن أطلب من أحد أن يفهمني، وعلّمتني أن لا أندم على شيء، وأن أجعل الأمل مصباحاً يرافقني في كلّ مكان.


الخاطرة الثانية:

إننا أحياناً قد نعتاد الحزن حتى يصبح جزءاً منا ونصير جزءاً منه، وفي بعض الأحيان تعتاد عين الإنسان على بعض الألوان ويفقد القدرة على أن يرى غيرها، ولو أنه حاول أن يرى ما حوله لأكتشف أن الون الأسود جميل، ولكن الأبيض أجمل منه، وأن لون السماء الرمادي يحرك المشاعر والخيال، ولكن لون السماء أصفى في زرقته .. فابحث عن الصفاء ولو كان لحظة... وابحث عن الوفاء ولو كان متعباً وشاقاً، وتمسك بخيوط الشمس حتى ولو كانت بعيدة .. ولا تترك قلبك ومشاعرك وأيامك لأشياء ضاع زمانها، وإذا لم تجد من يغرس في أيامك الأمل فلا تذهب لمن ينزع من أيامك الأمل.


الخاطرة الثالثة:

نحن نعيش لكي نرسم ابتسامة .. ونمسح دمعة.. ونخفّف ألماً .. ولأن الغد ينتظرنا .. والماضي قد رَحل وقد تواعدنا مع أفق الفجر الجديد ليلقي في نفوسنا فيض من الأمل والسعادة.


قصيدة حرقة الإنسان من كور الأمل

قصيدة حرقة الإنسان من كور الأمل للشاعرمحمد إقبال، الذي ولد بإقليم البنجاب ببلدة سيالكوت عام 1873م، ولقد حفظ الشاعر محمد إقبال القرآن الكريم ومن أشهر دواوينه الشعرية: ديوان رموز نفي الذات، ديوان أسرار إثبات الذات، ديوان ضرب الكليم، وقد ترجم عبد الوهاب عزام هذه الدواوين إلى اللغة العربية العربية، وديوان رسالة المشرق.


حرقة الإنسان من كور الأمل

نار هذا الطين من نور الأمل

إنه الخمرة في كأس الحياه

وبه وقدة أنفاس الحياه

الحياة الحق تسخير الدني

وإلى التسخير تدعوها المنى

هي للمقصود في الدنيا سبيل

وهي للعشق من الحسن رسول

أمل الإنسان أنى يظهر

كيف يشجو الحي هذا المزهر

كل خير وبهيج وجميل

هو في بيدائنا نعم الدليل

حسنه في القلب نور يسطع

تجد الآمال منه تطلع

خلق الحسن نضير الأمل

وأدام الحسن نور الأمل

مطلع الحسن ضمير الشاعر

طوره صبح الجمال الباهر

زادت الحسن جمالا نظرته

زادت الفطرة حبا صنعته

غرد البلبل من تلحينه

ضاء خد الورد من تلوينه

ناره كل فراش كاويه

قصص العشاق منه زاهيه

مضمر في خلفه بحر وبر

ألف كون محدث فيه استتر

كم شقيق في الحشا لم يطلع

وغناء وبكى لم يسمع

فكره للبدر والنجم نجي

يبدع الحسن وفي القبح عيى

خضر في ليله ماء الحياه

تزهر ألاكوان من ماء بكاه

نحن أغرار بطاء الأرجل

ضل سارينا طريق المنزل

لطفت في سيرنا حيلته

وعلت في ركبنا نغمته

يحفز الركب لفردوس الحياه

ويتم الدور في قوس الحياه

فمضى الركبان إثر الجرس

وشدا الحادي بصوت مؤنس

وسرت في زهرنا نفحته

مذ سرت في روضنا نسمته

نفس منه حياة تزهر

حرة لوامة لا تصبر

يأدب الناس جميعا للقرى

ناره كالريح تسرى في الورى

ويل قوم لهلاك طائره

صد عن ورد حياة شاعره

كل حسن شاه في مرآته

في الجسوم السم من جرعاته

تذبل الأزهار منه القبل

ويعاف الشدو منها البلبل

تهن الأعصاب من أفيونه

ويموت الحي من تلحينه

يسلب السرو جميل الميل

ويرد الصقر مثل الحجل

هو حوت نصفه كالآدمي

كبنات البحر تقتاد الغوى

يسحر الربان منها باللحون

ولقاع البحر تهوى بالسفين

يسلب القلب ثباتاً لحنه

ويرى الموت حياة فنّه

يلبس النفع لباس الضرر

ويرى الحسن قبيح الصور

في بحار الفكر يلقيك فلا

تشتهيه أو تطيق العملا

شعره فينا يزيد الكللا

كأسه فينا تزيد المللا

سيل برق ما حوى نيسانه

آل لون وشذى بستانه

فنه بالحق لا يعترف

بحره ما فيه إلا الصدف

نومت ألحانه يقظتنا

أطفأت أنفاسه شعلتنا

بلبل سم قلوب نغمه

ضغث ورد فيه يثوى أرقمه

خمره اللألاءة اترك واحذر

كأسه والطاس والدن اهجر

يا صريعا خمره يغتبق

لك صبح من سناها مشرق

يا برود القلب من ألحانه

قد شربت السم من تبيانه

يا دليلا للردى أفكاره

عطلت من نغم أوتاره

أنت للذل أرحت البدنا

أنت للإسلام عار في الدنى

من نسيم مر يدمى خد كا

بعروق الورد يلوى قد كا

أخزت العشق دجى صيحاتكا

غض من صورته بهزاد كا

شاحب الوجه بدا من ضر كا

بردت نيرانه من قر كا

عاجز الهمة من ذلتكا

وعليل الروح من علتكا

ادمع الأطفال في كاساته

كنزه ما اعتد من آهاته

آه من وغد ذليل يائس

هالك من ركلات الحارس

صار كالناي هزيلا نائحا

شاكى الأقدار جهلا صائحا

ليس إلا الحقد في جوهره

ليس إلا العجز في مخبره

يائس فسل حليف الخيبة

شقوة في خسة في ذلة

نوحه روحك منه في سقام

قد حمى جيرانه طيب المنام

ويح عشق قد ذكا في الحرم

ناره باخت ببيت الصنم

صيرفي القول إن تبغ النجاه

فاجعلن معياره نار الحياه

نير الفكر يقود العملا

مثل برق قاد رعدا جلجلا

من بفكر صالح في الأدب

ارجعن يا صاح شطر العرب

وسليمي العرب يا صاح اعشقا

لترى صبح الحجاز ائتلقا

في رياض العجم قطفت الزهر

في ربيع الهند سرحت البصر

من حرور البيد فاشرب يا رفيق

واشربن من تمرها الراح العتيق

أسلمن رأسك يوما صدرها

وألفن في حرها صرصرها

قد لبست الخز طول الزمن

فألف الكرباس يوما واخشن

كم وطئت الورد في طول المدى

غاسلا كالورد خدا بالندى

فعلى رمل الصحارى المضرم

أقدمن يوما وغص في زمزم

فيم هذا النوح مثل البليل

وإلام العش بين الظلل

قد علا جد الهما من صيدكا

اجعلن في الطود مثوى عشكا

ابن عشا حيث لا ترقى الأنوق

تختفى فيه رعود وبروق


رسائل عن الأمل

الرسالة الأولى:

لا تحاول أن تعيد حساب الأمس وما خسرت فيه يأئساً

فالعمر حين تسقط أوراقه لن تعود مرة أخرى

ولكن مع كل ربيع جديد سوف تنبت أوراق أخرى

فانظر إلى تلك الأوراق التي تُغطي وجه السماء بكل أملاً

ودعك مما سقط على الأرض فقد صارت جُزءاً منها


الرسالة الثانية:

إذا فقدت مَالِك فقد ضاع منك شيء له قيمة

وإذا فقدت شرفك فقد ضاع منك شيء لا يُقدّر بقيمة

وإذا فقدت الأمل فقد ضاع منك كل شيء بقيمة

وإذا فقدت طموحك فقد فقدت المستقبل لتكون شخص بقيمة


الرسالة الثالثة:

لا تقف كثيراً على الأطلال بكل يأس خاصّةً إذا كانت الخفافيش قد سكنتها

والأشباح عرفت طريقها

وغربان اليأس قد أقام في تلك الأطلال وأصحبت محطتها

وابحث عن صوت عصفور يتسلّل وراء الأفُق ليرسم بنفسك بهجتها

فمع ضوء كل صباح جديد ابدء بأمل، واجعله لنفسك مسكنها


الرسالة الرابعة:

لا تيأس إذا تعثرت أقدامك وسقطت في حفرة واسعة

فسوف تخرج منها وأنت أكثر تماسكاً وقُوة

والله مع الصابرين إذا صبروا بإيمان وعزيمة

كل ما تحتاجه الأمل لتستطيع الخروج من تلك الحفرة


الرسالة الخامسة:

لا تكن متشائماً تنظُر إلى الأوراق التي تغيّر لونها وبهتت حروفها

وتاهت سطورها بين الألم والوحشة

سوف تكتشف أن هذه السطور ليست أجمل ما كُتِبت عليها

وأن هذه الأوراق ليست أخر ما سُطِرت فوقها

ويجب أن تفرّق بين من وضع سطورك في عينيه

ومن ألقى بها للرياح ليضيع الأمل في صفحات حياتك


الرسالة السادسة:

لا تسافر إلى الصحراء بحثاً عن الأشجار الجميلة،

فلن تجد في الصحراء غير الوحشة،

وانظر إلى مئات الأشجار التي تحتويك بظلّها

وتُسعدك بثمارها وتشجيك بأغانيها،

فكل السعادة وأمل يلتف بالنفس حولها


الرسالة السابعة:

إذا لم تجد من يسعدك فحاول أن تسعد نفسك

وإذا لم تجد من يُضيء لك قنديلاً،

فلا تبحث عن أخر أطفأه،

وإذا لم تجد من يغرس في أيامك أملاً

فلا تسعى لمن غرس في قلبك سهماً ومضى.