أساليب تدريس اللغة الإنجليزية للأطفال

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:١٨ ، ١٢ مايو ٢٠١٩
أساليب تدريس اللغة الإنجليزية للأطفال

التدريس عن طريق اللعب

يتعلم الأطفال بشكل أفضل من خلال اللعب، حيث توفر الألعاب أجواءً إيجابية في الفصل الدراسي وبيئة تعليمية فعَّالة، ويُمكن استخدامها خلال ما يأتي:[١]

  • الإحماء باللعب في بداية الدرس.
  • طرح مقدمة عن الموضوع عن طريق اللعب.
  • مراجعة المفردات.
  • القيام بتمارين تجعل الطلاب يكررون ويتعلمون المفردات والقواعد.
  • قفل الدرس باللعب.

وفيما يأتي قائمة ببعض المعايير المهمة التي يجب أن تفي بها اللعبة المُستخدَمة في تدريس اللغة الإنجليزية:

  • يجب أن تكون للألعاب صلة باللغة.
  • يجب أن يكون للألعاب غرض وهدف محدد.
  • يجب أن يكون جميع الأطفال قادرين على المشاركة.
  • يجب أن تكون الألعاب سهلة وسريعة الإعداد والتطبيق.
  • يجب أن تكون الألعاب ممتعة للأطفال.


التدريس باستخدام لغة الجسد

وُضعت طريقة الاستجابة الجسدية الكاملة (بالإنجليزية: (Total Physical Response (TPR) من قبل الدكتور جيمس آشر (James Asher)،[٢]، وتُعدّ واحدة من أكثر الطرق فعالية في تدريس اللغة الإنجليزية، حيث يتمّ ربط الحركات الجسدية بتعليم اللغة،[٣] ويكون هذا أكثر وضوحاً عندما يتحدث الآباء مع أطفالهم من خلال لغة الجسد، فمثلاً يقول الوالد: (أعطني الكرة)، فيستجيب الطفل جسدياً لهذا، وتستمر هذه المحادثات لعدة أشهر قبل أن يبدأ الطفل بالتحدث باللغة، حيث يتعلم الأصوات والأنماط، وفي النهاية عندما يتقنها بدرجة كافية فإنّه يعيد إنتاج اللغة تلقائياً، وتحاول طريقة الاستجابة الجسدية الكاملة عكس هذا التأثير في الفصل الدراسي، ويُمكن استخدامها في الحالات الآتية:[٢]

  • شرح المفردات المرتبطة بالأفعال مثل: الابتسام (smile).
  • شرح الأزمنة (الماضي، والحاضر، والمستقبل)، مثل: كل صباح أنظف أسناني (Every morning I clean my teeth).
  • استخدام لغة الفصل الدراسي، مثل: افتح كتبك (Open your books).
  • إعطاء التعليمات، مثل: قف (Stand up)، وأغمض عينيك (close your eyes).
  • سرد القصص.


توظيف الفن عند التدريس

لاحظ بابلو بيكاسو أنّ "كل طفل فنان"، فالأطفال يحبون صنع الأشياء الملونة والمثيرة، لذلك يجب استخدام الفن عند تعليم الأطفال الصغار اللغة الإنجليزية، فمثلاً عند إعطاء درس عن التقاليد الثقافية يجب دعوة الطلاب إلى عمل مشروع فني يعتمد على تقاليد ثقافية مختلفة، ثمّ التحدث بعد ذلك عن تلك الثقافة؛ مما يساعد على ربط الموضوع بالفن والثقافة.[٣]


المراجع

  1. "Methods of Teaching English to Young Learners", www.academia.edu, Retrieved 2019-4-10 (page-19) . Edited.
  2. ^ أ ب Richard Frost, "Total physical response - TPR"، www.teachingenglish.org.uk, Retrieved 2019-4-10. Edited.
  3. ^ أ ب SUSANVERNER, "How to Teach English to Children: 3 Powerful Strategies for Impressive Results"، www.fluentu.com, Retrieved 2019-4-10. Edited.