أسباب الرعشة في الجسم

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٥٩ ، ٢٣ ديسمبر ٢٠١٥
أسباب الرعشة في الجسم

رعشة الجسم

لا تعتبر رعشة الجسم مرضاً بحد ذاته، بل هي مؤشر لإصابة الإنسان بمرض معين، حيث يشعر الإنسان بحدوث اهتزاز وتحرك لا إرادي لأحد أجزاء جسمه، ويصبح غير قادر على التحكم والسيطرة على جسمه، وهذه الرعشة تمنعه من القيام بالعديد من النشاطات التي يقومها في حياته اليومية، وعند الإصابة بهذه الحالة يجب التوجه الفوري إلى الطبيب، من أجل عمل التشخيص المناسب للحالة، ومعرفة السبب الرئيس الذي أدى إلى الإصابة بها، والعمل على حلها منذ بدايتها، لتجنب تفاقم المشكلة، بحيث تصبح أكثر تعقيداً وخطورة على صحة الإنسان.


أسباب الرعشة في الجسم هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الإنسان برعشة في الجسم وهي:

  • تعرض الإنسان للإصابة بهبوط حاد في سكر الدم، مما يؤدي إلى الإصابة برجفة ورعشة في الأجزاء المختلفة من الجسم، وذلك لاحتياج الجسم لكمية معينة من السكر، وفي هذه الحالة يجب تناول كمية مناسبة من الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من السكر، لإعادته إلى وضعه الطبيعي والتخلص من الرعشة.
  • تناول أنواع معينة من الأدوية والعقاقير، تؤدي إلى إصابة الإنسان برجفة ورعشة في جسمه، وتحصل هذه الحالة بعد تناوله لهذه الأدوية بشكل مباشر، ومن هذه الأدوية الستيرويدات القشرية، والمنشطات، وهرمون الإستروجين.
  • إصابة الإنسان ببعض الأمراض التي تتعلق بالأعصاب الموجودة في جسمه، كالإصابة بمرض الشلل الرعاشي، الذي يصيب الإنسان نتيجة لحدوث نقص حاد في الخلايا العصبية لديه، ويؤدي إلى تعرض المصاب لرعشة ورجفة في مناطق مختلفة من جسمه كاليدين والرجلين والوجه والفك، وفي هذه الحالة لا يستطيع المصاب من القيام بأي مجهود أو عمل، لأنه يفقد توازن جسمه ولا يستطيع السيطرة عليه.
  • إصابة الإنسان بالرعشة الأساسية، والتي تنتج من حدوث تغيرات معينة في الجسم وتتعلق بشكل أساسي بالجينات الخاصة به، وتؤدي إلى حدوث رعشة في اليدين.
  • تعرض الإنسان للإصابة بمرض التصلب المتعدد، والذي يؤدي إلى إصابة الأعصاب الموجودة في الجسم بحالة من الخلل والاضطراب، الذي يؤدي إلى حدوث رعشة في أجزاء مختلفة من الجسم، وبالتحديد منطقة الرأس والأطراف .
  • تعرض الإنسان للارتفاع الكبير في درجة حرارة الجسم، يؤدي إلى حدوث الرعشة في جسمه.
  • تعرض أعصاب الجسم لحدوث خلل معين كإصابتها بالارتخاء، يؤدي إلى حدوث رعشة في الجسم، وذلك لأن الأعصاب هي المسؤولة بشكل مباشر عن قدرة الإنسان على السيطرة والتحكم في توازنه.
  • للصرع دور كبير في إصابة الإنسان بالرعشة في جسمه، وخاصة عندما يأتي موعد نوبة الصرع، فإنه يشعر بحالة من الرعشة وبعد ذلك يفقد وعيه.
  • إصابة الإنسان بالقلق والتوتر والانفعال يؤدي إلى حدوث الرعشة.
  • تناول كميات كبيرة من المشروبات التي تحتوي على نسب عالية من الكافيين كالقهوة، والإفراط في التدخين ولفترات طويلة.