أسباب الصلع عند الرجال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤٧ ، ١٤ مايو ٢٠١٩
أسباب الصلع عند الرجال

أسباب الصلع عند الرجال

يفقد الرّجال الشعر بشكلٍ طبيعيٍ عند تفاعل ثلاثة عوامل رئيسيّة وهي الهرومونات، والعمر، والجينات؛ حيث تؤثّر الجينات في احتماليّة الإصابة بالصلع، ويُصاب الرجال بالصلع أيضاً عند حدوث تغيّر في مستويات الهرمونات خلال فترة الحياة، ويُطلق على هذه الحالة أيضاً اسم الثعلبة الذكريّة، وتساهم هذه العوامل الثلاثة بانكماش تجاويف الشعر بالجلد بشكلٍ تدريجيٍ؛ حيث تعرف بأنّها بصيلات الشعر في فروة الرأس؛ ويقل طول الشعر الذي ينمو تدريجياً إلى أن ينعدم نموّ شعراً جديداً.[١] ويواجه الرجال ذوي البشرة البيضاء الصلع نسبةً للعمر، والتركيب الجينيّ، حيث يُصاب أكثر من 50% من هؤلاء الرجال بالصلع عند سن الخمسين، و80% عند سن السبعين، ويقل هذا التأثير عند الرجال في الصين واليابان.[١]


الوقاية من الصلع

لا يوجد طريقة معروفة للوقاية من الإصابة بالصلع عند الرّجال؛ وتُظهر أحد النظريات أنّ القلق قد يؤدّي إلى خسارة الشّعر عبر زيادة إنتاج معدّلات الهرومونات الجنسيّة في الجسم، لذلك يجب تقليل القلق؛ ويمكن ذلك عن طريق الاشتراك بالنشاطات التي تساعد على الاسترخاء؛ كالمشي، والاستماع للموسيقى الهادئة، والحصول على الأوقات الهادئة.[٢]


حقائق حول الصلع عند الرجال

ما يلي بعض المعلومات حول الصلع عند الرجال:[١]

  • تعتبر كل من الأدويّة، وأشعّة الليزر، والمعالجة الضوئيّة، وزراعة الشّعر الطرق المُستخدمة لعلاج الصلع.
  • يعتبر كل من نقص العناصر الغذائيّة، والعدوات، والحالات النفسيّة من العوامل الأخرى التي تؤدّي للإصابة بالصلع.
  • قد يُصاب الرجال بالصلع عند التقدّم بالسّن نتيجةً لتغيّر مستويات الهرمونات.
  • قد تُعاني القليل من النّساء من الصلع النمطيّ الذّكري نتيجةً لامتلاكهنّ مستويات مفرطة من هرمون الإندروجين بالإضافة للاستعداد الوراثيّ، بالإضافة لإصابتهن بحب الشباب، وحيض غير منتظم، وغزارة الشعر على الوجه والجسم.[٣]


فيديو أسباب الصلع المبكر

يشكّل الصلع المبكّر واحداً من المشاكل الشائعة عند الشباب، وترتبط تك الحالة بالعديد من الأسباب البيئية والجينية. تعرف هنا على هذه الأسباب :

المراجع

  1. ^ أ ب ت Markus MacGill (28-7-2017), "Male pattern baldness: What you need to know"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 20-5-2018. Edited.
  2. Rose Kivi,Matthew Solan (25-9-2017), "Male Pattern Baldness"، www.thoughtco.com, Retrieved 20-5-2018. Edited.
  3. Nicholas M Birchall (7-2015)، "Male pattern hair loss"، www.dermnetnz.org، اطّلع عليه بتاريخ 20-5-2018. بتصرّف.