أسباب الصلع عند الرجال

أسباب الصلع عند الرجال

أسباب الصلع عند الرجال

الصلع (بالإنجليزية: Baldness) عند الرجال، أو فقدان الشعر (بالإنجليزية: Hair loss)،[١] يُعد أمرًا طبيعيًا مع التقدم في العمر، حيث يحدث نتيجة تغير مستوى الهرمونات خلال مراحل حياة الرجل، خاصة في المراحل المتقدمة من العمر، مع الإشارة إلى أنّ تساقط الشعر المفاجئ أو غير المتوقع قد يشير أحيانًا إلى حالة مرضية تحتاج عناية طبية،[١] ومن الجدير بالذكر أنّ معدل تساقط الشعر الطبيعي يتراوح بين 50-100 شعرة يوميًا، وعادة لا يمكن ملاحظة هذا التساقط كونه يتزامن مع نمو شعر جديد يحل محل الشعر المتساقط، وبذلك يحدث فقدان الشعر عندما يكون معدل تساقط الشعر أعلى من معدل نموه، وإنّ حالات الصلع التي يعاني منها الرجال ترتبط بأسباب عديدة، ومن أبرزها ما يأتي:[٢]


العامل الجينيّ

يشير مصطلح صلع النمط الذكوري (بالإنجليزية: Male Pattern Baldness) أو الصلع الوراثي أو الثعلبة ذكرية الشكل (بالإنجليزية: Androgenic Alopecia) إلى تساقط الشعر بسبب العامل الجينيّ؛ والذي يُعبّر عن الجينات الموروثة من الآباء، حيث تزيد احتمالية الإصابة بالصلع عند وجود أقارب يعانون منه، وهو أكثر أنواع الصلع شيوعًا لدى الرجال، مع الإشارة إلى أنّ آلية التوارث غير واضحة، ووُجد أنّ عملية الصلع التدريجية تتخذ نمطًا واحدًا تقريبًا لدى معظم الرجال، ولم يُفهم سبب ذلك بعد، ومن الجدير بالذكر أنّه وفقًا للتاريخ العائلي فإنّ الصلع قد يبدأ في عمر صغير كسن المراهقة، ووُجد أنّ الصلع يبدأ عادة بترقق الشَعر في خط الشعر فوق الصدغين (بالإنجليزية: Temples) ومقدمة الرأس، حيث يصبح أنعم وأقصر، ومن الجدير ذكره أنّ معدل حدوث الصلع الوراثي وانتشاره لدى الرجال يختلف باختلاف العمر والعِرق، فعلى سبيل المثال ينتشر الصلع الوراثي بين الشعوب الأوروبية بشكل أكبر من الشعوب اليابانية، والصينية، والأمريكية من أصل إفريقي، ووُجد أنّ حدوث الصلع يزيد مع التقدم في العمر، وفي دراسة نُشرت عام 2010 م في مجلة (The Southern Medical Journal) تشير إلى أنّ قيم انتشار الصلع تتراوح بين 16-96%، حيث إنّها تعتمد على الفئة العمرية وما إذا كانت الأنماط الخفيفة من الصلع الوراثي مشمولة في الدراسات أم لا.[٣][٤]


حالات طبية

من الاضطرابات الطبية التي من الممكن أن تؤدي إلى تساقط الشعر لدى الرجال ما يأتي:[٥][٦]

  • التغيرات الهرمونية: من الممكن أن تتسبب الاضطرابات الهرمونية بتساقط الشعر بشكل مؤقت، ووُجد أنّ أحد أسباب الاضطرابات الهرمونية هو أمراض الغدة الدرقية (بالإنجليزية: Thyroid)، حيث إنّ مستوى بعض الهرمونات يتأثر بالغدة الدرقية.
  • عدوى فروة الرأس: حيث تتسبب عدوى فروة الرأس بظهور بقع متقشرة، إضافة إلى تساقط الشعر، ويعود السبب في ذلك إلى أنّ العدوى تهاجم الشعر وجلد فروة الرأس، والجيد أنّ الشعر ينمو مرة أخرى بمجرد علاج العدوى.
  • الأمراض الجلدية: مثل: الحزاز المسطح (بالإنجليزية: Lichen Planus)، وبعض أنواع الذئبة (بالإنجليزية: Lupus)، وداء الساركويد (بالإنجليزية: Sarcoidosis)، حيث تتسبب هذه الأمراض بحدوث الصلع الندبي والذي قد يستمر مدى الحياة في مناطق التندب.
  • اضطراب نتف الشعر: (بالإنجليزية: Hair-pulling Disorder) ويُسمى أيضًا هوس نتف الشعر (بالإنجليزية: Trichotillomania)، هو اضطراب يعبر عن حالة من الهوس ووجود رغبة ملحة بنتف الشعر، ويشمل ذلك شعر الرأس، والحاجبين، وأي منطقة أخرى من الجسم.
  • فقدان رقعي للشعر: (بالإنجليزية: Patchy Hair Loss) ويُسمى أيضًا داء الثعلبة (بالإنجليزية: Alopecia areata)، هذا النوع من الصلع شائع ولا يترك تندبات، ويتسبب بتساقط مفاجئ وتلقائي للشعر، مخلّفًا بقعًا صلعاء ناعمة ومستديرة على فروة الرأس ومناطق أخرى من الجسم، ويحدث هذا النوع من الصلع عندما يهاجم جهاز المناعة بصيلات الشعر، وبناء على ذلك فإنّ داء الثعلبة يُعد أحد أمراض المناعة الذاتية (بالإنجليزية: Autoimmune Diseases)، لأنّ جهاز المناعة يُهاجم الجسم ذاته عن طريق الخطأ، ومن الجدير ذكره أنّ الشعر قد ينمو مجددًا في حال تراجع وطأة هذا المرض، ومن ناحية أخرى قد يُعزى ظهور الثعلبة إلى الإجهاد، إلا أنّ هذا الافتراض يفتقر إلى وجود دليل يثبته، ولداء الثعلبة عدة أنواع، يمكن بيانها على النحو الآتي:
    • الثعلبة الكلية: (بالإنجليزية: Alopecia totalis) وهي الثعلبة التي تؤثر في كامل فروة الرأس.
    • الثعلبة الشاملة: (بالإنجليزية: Alopecia universalis) وهي الثعلبة التي تمتد لأجزاء أخرى من الجسم، مثل: شعر الحاجبين، والرموش، وشعر اللحية، وشعر العانة.
    • ثعلبة باربي: (بالإنجليزية: Alopecia barbae) وهي الثعلبة المقتصرة على شعر اللحية لدى الرجال.
  • مشكلات طبية أخرى: قد يرتبط تساقط الشعر ببعض المشاكل الصحية الأخرى، مثل سرطان البروستاتا (بالإنجليزية: Prostate Cancer)، والسمنة، وارتفاع ضغط الدم (بالإنجليزية: Hypertension).[١]


الآثار الجانبية للأدوية

قد يكون تساقط الشعر لدى الرجال أحد الآثار الجانبية المترتبة على استخدام أنواع معينة من الأدوية،[٧] ومن الأدوية التي قد تسبب تساقط الشعر ما يأتي:

  • الأدوية المستخدمة في علاج كل من:[٧]
    • السرطان.
    • التهاب المفاصل (بالإنجليزية: Arthritis).
    • الاكتئاب (بالإنجليزية: Depression).
    • مشاكل القلب وارتفاع ضغط الدم.
    • النقرس (بالإنجليزية: Gout).
  • مضادات التخثر (بالإنجليزية: Anticoagulants)، وتُعرف أيضًا باسم مميعات الدم (بالإنجليزية: Blood thinners).[١]
  • العلاج الكيميائي (بالإنجليزية: Chemotherapy) والعلاج بالأشعة (بالإنجليزية: Radiation therapy)، حيث يتسببان بتساقط الشعر من مساحات واسعة من الجسم، وعادة يعود الشعر للنمو مع الوقت بمجرد انتهاء العلاج.[٣]


أسباب محتملة أخرى

للصلع عند الرجال أسباب محتملة أخرى، ومن أبرزها ما يأتي:[١]

  • نقص الحديد.
  • زيادة مستوى فيتامين أ (بالإنجليزية: Vitamin A) في الجسم، وقد يكون ذلك نتيجة أخذ الأدوية التي تحتوي على الريتينويد (بالإنجليزية: Retinoid).
  • اضطراب في دورة نمو الشعر، والذي يُسمى تساقط الشعر الكربي (بالإنجليزية: Telogen effluvium)، وهو اضطراب شائع لتساقط الشعر بشكل مؤقت، ويحدث بسبب التعرض لصدمة تؤدي إلى تساقط مفرط للشعر الكربي، ما يميز الشعر الكربي هو شكل جذوره، أما بالنسبة للشعر الجديد فإنّه ينمو بشكل طبيعي.[١][٨]
  • التعرض لصدمة جسدية أو عاطفية شديدة، أو إجهاد حاد، أو فقدان مفاجئ أو مفرط للوزن، أو الخضوع لإجراء جراحي، أو الحمى والإنفلونزا (بالإنجليزية: Influenza)، والتي تتسبب بتساقط الشعر لعدة أشهر.[٣]


عوامل خطر الإصابة بالصلع عند الرجال

للصلع عند الرجال عوامل خطر تزيد من احتمالية الإصابة به، ومن هذه العوامل نذكر ما يأتي:[٩]

  • التاريخ العائلي لكلا الأبوين.
  • العمر.
  • فقدان الوزن الشديد.
  • بعض الحالات المرضية، كمرض السكري.
  • سوء التغذية.


الخرافات والأساطير

توجد العديد من الخرافات والأساطير التي تتحدث عن الصلع لدى الرجال، وفيما يأتي بيان لأبرزها:[٣][٦]

  • خرافة الصلع الموروث من ناحية الأم، بحيث إذا كان والد الأم أصلعًا فسيكون ابنها كذلك، وفي الحقيقة أنّ جينات الصلع موروثة من كلا الوالدين أو أي منهما.
  • خرافة ارتداء القبعات والتي تتحدث عن دور القبعات في إجهاد بصيلات الشعر وتساقطها، وفي الحقيقة أنّ ذلك لا يحدث، إلا إذا كانت القبعة ضيقة لدرجة تحول دون وصول الدورة الدموية إلى بصيلات الشعر؛ فعندئذ قد يتساقط الشعر.
  • خرافة مجفف الشعر، والتي تتناول دور مجفف الشعر في تساقط الشعر، وما يحدث حقيقة أنّ استخدام مجفف الشعر بشكل متكرر ومفرط قد يتسبب بهشاشة الشعر وتلفه وتقصفه، مما يجعل الشعر يبدو بمظهر أرق من المعتاد، ولكنّه لا يُسبب تشاقطه بالفعل.
  • خرافة تسبب غسل الشعر بشكل متكرر واستخدام منتجات غسل الشعر ومنتجات تصفيف الشعر في تساقطه، لقد وُجد أنّ هذه الخرافة غير صحيحة.
  • خرافة تدليك الشعر التي تتحدث عن دور التدليك في تحفيز نمو شعر الرأس نتيجة زيادة تدفق الدم إلى البصيلات، إلا أنّه لا توجد أي دراسة تثبت ذلك، مع الإشارة إلى أنّ التدليك يمنح شعورًا جيدًا.
  • بعض الخرافات التي ترويها العجائز، والتي تتحدث عن دور السباحة في المياه المحتوية على الكلور أو المياه المالحة أو استخدام الكريم الواقي من الشمس في تساقط الشعر، إلّا أنّ هذا غير صحيح، وللكريمات الواقية من الشمس دور في حماية المناطق الصلعاء من أشعة الشمس.


فيديو أسباب الصلع المبكر

يشكل الصلع المبكر واحدًا من المشاكل الشائعة عند الشباب، وترتبط هذه الحالة بالعديد من الأسباب البيئية والجينية، للتعرف على هذه الأسباب يُنصح بمشاهدة الفيديو الآتي:


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح , "Male pattern baldness: What you need to know، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 8-10-2020. Edited.
  2. "Hair loss, www.mayoclinic.org, Retrieved 8-10-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث , "What Causes Hair Loss in Men?، www.webmd.com, Retrieved 8-10-2020 . Edited.
  4. , "Types of Hair Loss and Treatment Options, Including the Novel Low-level Light Therapy and its Proposed Mechanism، www.medscape.com, Retrieved 8-10-2020. Edited.
  5. "Hair loss, www.nchmd.org, Retrieved 8-10-2020. Edited.
  6. ^ أ ب "Hair Loss in Men and Women, www.onhealth.com, Retrieved 8-10-2020. Edited.
  7. ^ أ ب "Hair loss, www.middlesexhealth.org, Retrieved 8-10-2020. Edited.
  8. "Telogen effluvium, www.dermnetnz.org, Retrieved 8-10-2020. Edited.
  9. "Hair loss, www.stclair.org, Retrieved 8-10-2020. Edited.
463 مشاهدة
Top Down