أسباب العزلة عن الناس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٧ ، ٢٩ يناير ٢٠١٩
أسباب العزلة عن الناس

وجود اضطراب القلق الاجتماعي

اضطراب القلق الاجتماعي هوَ نوع من الاضطرابات التي تُسبب الخوف الشديد في الأوضاع الاجتماعية، والأشخاص الذينَ يُعانونَ من هذهِ الحالة يواجهونَ مُشكلةً في التحدث إلى الناس، ومقابلة أشخاص جدد، وحضور المُناسبات الاجتماعية، وذلِكَ بسبب خوفهم من الحُكم، أو التدقيق عليهم من قبل الآخرين، وهؤلاء الأشخاص غالباً ما يفهمون أن مخاوفهم غير منطقية أو غير معقولة، لكنّهم يعجزونَ من التغلُب عليها، وفيما يأتي بعض الأعراض الجسدية التي تتصاحب مع اضطراب القلق الاجتماعيّ:[١]

  • احمرار الوجه.
  • الغثيان.
  • التعرُق المُفرط.
  • الهزل والارتجاف.
  • صعوبة في التحدُث.
  • الدُوَار.
  • تسارُع بضربات القلب.


إنّ هناك أعراض جسدية تصاحب اضطراب القلق الاجتماعيّ، فهناك أيضاً أعراضٌ نفسية منها ما يأتي:[١]

  • القلق كثيراً من المُناسبات والمواقف الاجتماعيّة.
  • القلق لأيّام أو أسابيع قبلَ حدثٍ مُعين.
  • تجنُب المُناسبات الاجتماعية، أو مُحاولة البقاء في الخلف في حال الاضطرار للذهاب.


وجود اضطراب في الشخصية الانطوائية

إنَّ الأشخاص الذينَ يُعانونَ من اضطراب الشخصية الانطوائية يتّسمونَ بصفة الخجل الشديد كنمطٍ لمدى الحياة، كما أنّهم يشعرون بأنّهم غير مؤهلين وهُم أشد حساسية للرفض، وهذا الاضطراب من شأنهِ أن يُسبب أعراضاً نفسية؛ تخلق العديد من المشاكل الخطيرة في العلاقة والعمل، وهناك أعراضٌ تترافق مع هذا الاضطراب ومنها ما يأتي:[٢]

  • الشعور بالرفض.
  • الشعور بالاستنكار.
  • الخجل.
  • الخوف من النقد.
  • الخوف من التعرف على أشخاص جدد.
  • الخوف من العلاقات الحميمة.
  • الخوف من السخرية.


الإصابة بالاكتئاب

الاكتئاب هوَ اضطرابٌ مزاجي يُسبب الشعور الدائم بالحزن وفقدان الاهتمام، وهوَ يؤثر على شعور الشخص وتفكيره وسلوكه، ويمكن أن يؤدي إلى مشاكل عاطفية وجسديّة متنوعة، وقد يواجه أيضاً صعوبة في القيام بالأنشطة اليوميّة المُعتادة، وفي بعض الأحيان قد يشعُر أحياناً بأنَّ الحياة لا تستحق العيش، وبجانب الأعراض النفسية التي يواجهها الشخص يحتاج إلى مُدة طويلة من العلاج النفسي أو بتناول الأدوية أو بكلا العلاجين معاً، وفيما يأتي بعض أعراض الاكتئاب:[٣]

  • شعور بالحزن، والفراغ، واليأس.
  • إحباط، وإصابة بنوبات من الغضب حتى على المسائل الصغيرة.
  • فقدان الاهتمام، أو المتعة بمُعظم الأنشطة العادية أو كُلها.
  • اضطرابات النوم؛ كالأرق، أو النوم أكثر من اللازم.
  • تعب، وقلة الطاقة حتّى بالنسبة لأصغر المهام.
  • فقدان الشهية، وانخفاض شديد في الوزن، أو الرغبة الشديدة في تناول الطعام وزيادة الوزن.
  • قلق وتوتُر.
  • مشاكل في العلاقات الاجتماعيّة مع الآخرين.


المراجع

  1. ^ أ ب Valencia Higuera (19-01-2016), "Social Anxiety Disorder"، www.healthline.com, Retrieved 20-01-2019. Edited.
  2. Rose Kivi, Marijane Leonard (19-04-2017), "Avoidant Personality Disorder"، www.healthline.com, Retrieved 20-01-2019. Edited.
  3. Mayo Clinic Staff, "Depression (major depressive disorder)"، www.mayoclinic.org, Retrieved 20-01-2019. Edited.