أسباب انقراض الديناصورات

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٩ ، ٢٩ يوليو ٢٠١٨
أسباب انقراض الديناصورات

انقراض الديناصورات

يعتبر سبب الانقراض الجماعي للديناصورات ونهاية العصر الطباشيري وبداية العصر الباليوجين عبارة عن لغز علمي، وذلك لأنه تم انقراض الديناصورات بينما ما زالت معظم الثدييات والسلاحف والتماسيح والضفادع موجودة، حيث انقرضت آخر الديناصورات التي لا تستطيع الطيران منذ ستة عشر مليون سنة، بالإضافة إلى انقراض البيسووروصورات التي عاشت في البحار والبيروصورات التي عاشت في الجو وحتى النباتات القوية قد ذبلت، كما وتم طمس أكثر من نصف أنواع العالم.[١]


فرضيات انقراض الديناصورات

مؤثر من خارج الأرض

تتبع نظرية الارتطام من خارج الأرض من اكتشاف أن طبقة من الصخور المؤرخة لحدث الانقراض غنية بمعدن الإيريديوم (بالإنجليزية: iridium)، حيث تتواجد هذه الطبقة في جميع أنحاء العالم على اليابسة وفي المحيطات، كما ويعتبر الإيريديوم نادراً على الأرض ولكنه موجود في النيازك بنفس التركيز الذي يتواجد به في هذه الطبقة، ويتوقع العلماء أن الإيريديوم كان منتشراً في الأرض عندما ضرب مذنب أو كويكب مكان ما على الأرض ثم تبخر، حيث تم العثور على فوهة بعرض 180 كيلومتراً في شبه جزيرة يوكاتان المكسيكية، ويعتقد العلماء أن تداعيات الآثار أدت لمقتل جميع الديناصورات.[١]


عاصفة نارية

تشير بعض الأبحاث أن عاصفة نارية عالمية حدثت في الماضي سببت انقراض وموت العديد من الديناصورات، ولكن هذه النظرية لم تثبت حيث يعتقد علماء آخرين أن سحابة من الحطام خيمت في الغلاف الجوي للكوكب لأشهر ولسنوات مما أدى إلى القضاء على النباتات وتوليد تأثير الدومينو على السلسلة الغذائية التي استمرت لقرون.[٢]


نظريات أخرى لانقراض الديناصورات

اقترح العلماء عدة نظريات تبين سبب اختفاء الديناصورات والعديد من الأنواع الأخرى من الثدييات والبرمائيات والنباتات، ومن أهم هذه النظريات أن الثدييات الصغيرة تناولت بيض الديناصورات مما قلل من عدد الديناصورات إلى أن أصبح غير مستدام، ونظرية أخرى تم اعتقادها وهي أن أجسام الديناصورات أصبح كبيرة لدرجة لم تستطع أن يديرها دماغ الديناصور الصغير، بينما يعتقد علماء آخرين أن طاعوناً كبيراً أهلك الديناصورات ثم انتشر بين الحيوانات التي أكلت جثثهم، أو أن الديناصورات كائنات كبيرة تحتاج كميات كبيرة من الطعام ولهذا قامت بتناول جميع النباتات، ولكن العديد من هذه النظريات يمكن استبعادها فمثلاً نظرية الأدمغة الصغيرة غير واقعية لأنه في حال كان دماغ الديناصورات صغيراً جداً فكيف استطاعت التكيف لمدة 160 مليون سنة، كما أن النباتات لا تمتلك أدمغة وبالتالي لا يمكنها الإصابة من نفس الأمراض كالحيوانات لذا فإن انقراضها يجعل هذه النظريات غير معقولة.[٣]


فيديو عن نظريات انقراض الديناصورات

للتعرف على نظريات انقراض الديناصورات شاهد الفيديو.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب "Dinosaur Extinction", www.nationalgeographic.com, Retrieved 23-7-2018. Edited.
  2. Robert Roy Britt (14-10-2004), "In Extinction Debate, Dinosaurs and Science Writers are the Losers"، www.space.com, Retrieved 23-7-2018. Edited.
  3. "WHY DID THE DINOSAURS DIE OUT?", www.history.com, Retrieved 23-7-2018. Edited.
  4. فيديو عن نظريات انقراض الديناصورات.