أسباب زيادة الوزن في رمضان

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٢٨ ، ٩ نوفمبر ٢٠١٦
أسباب زيادة الوزن في رمضان

زيادة الوزن في رمضان

يعاني العديد من الأشخاص زيادة كبيرة في وزنهم، خلال أيام شهر رمضان، على الرغم من أنّه شهر الحدّ من الوجبات الغذائية، وبالتالي التخلص من الوزن الزائد، ولكن هناك العديد من الأشخاص يقعون في الفجوات الغذائية، ويتبعون الأساليب الخاطئة في تناول طعامهم، وبالتالي يكتسبون الكثير من الوزن، وفي هذا المقال سنذكر الأسباب وراء زيادة الوزن خلال رمضان، وكذلك بعض النصائح التي تجنب زيادة الوزن.


أسباب زيادة الوزن في رمضان

  • إهمال إمداد الجسم بالسوائل التي فقدها خلال فترة الصوم، وذلك من خلال إهمال شرب كميةٍ كافيةٍ من الماء والعصائر الطبيعية، والانشغال بتعبئة المعدة بالمأكولات والحلويات، التي تحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من السكر والسعرات الحرارية، طوال الفترة الممتدة بين أذان المغرب وأذان الفجر.
  • تناول كمياتٍ كبيرةٍ من الأطعمة والحلويات، ذات السعرات الحرارية العالية كالقطايف والسمبوسة، والإسراف في شرب العصائر المحلاة والمشروبات الغازية، وخاصة على وجبة السحور.
  • إهمال تهيئة المعدة على استقبال المأكولات بعد منع الطعام والشراب عنها لساعات طويلة، حيث إنّه ينصح الصائم ببدء إفطاره ببعض حبات التمر وكوبٍ من اللبن، وطبقٍ صغير من الشوربة، أو كوبٍ من مغلي النعناع، ثمّ الإنتظار ربع ساعة لتناول الطبق الرئيسي، فهذه الطريقة تحمي من الإصابة بالتقلصات المعوية، وتحسن عملية الهضم، بحيث يستطيع الجسم الاستفادة من العناصر الغذائية اللازمة، ويحول دون تراكم السعرات الحرارية على شكل دهون تحت الجلد.
  • تناول كمياتٍ قليلة من الفواكه بين وجبتي الإفطار والسحور،لأنّ الفواكه الطازجة غنيةٌ بكمياتٍ وفيرة من الفيتامينات والألياف والمعادن، فيشعر الفرد بالشبع لأطول فترةٍ ممكنة، وبالتالي تقلّ كمية الطعام المتناولة.
  • عدم ممارسة التمارين الرياضية، وانخفاض النشاط الجسدي والخمول.
  • كثرة الولائم وكثرة الأطباق الرئيسية على وجبة الإفطار.


نصائح لتجنب زيادة الوزن في رمضان

  • شرب كميةٍ كافيةٍ من السوائل المفيدة كالماء، والعصائر الطبيعية غير المحلاة، واللبن، لأن هذه المشروبات تحفز الجسم على حرق المواد الدهنية المتراكمة فيه.
  • تناول وجبة الإفطار على دفعتين.
  • بدء وجبة الإفطار بطبق من الشورية، ثمّ طبقٍ من السلطة، فهذين الطبقين يشغلان مساحةً كبيرةً من المعدة، وبالتالي تقلّ كمية الطعام المتناولة من الوجبة الرئيسية.
  • تناول بعض أنواع الحبوب الكاملة على وجبة الإفطار، كالشوفان، والفاصولياء؛ لأنّ مثل هذه الحبوب تعطي شعوراً بالبشع بشكلٍ سريع، وبالتالي تقل كمية الأكة المتناولة.
  • تجنب الأطعمة الغنية بالدهنيات والسكريات، والسعرات الحرارية.
  • ممارسة التمارين الرياضية البسيطة، ويجب الحرص أيضاً على المشي مدّة ثلاثين دقيقة.