أسباب سرطان الدماغ

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٤٧ ، ٢٤ أبريل ٢٠١٩
أسباب سرطان الدماغ

أسباب سرطان الدماغ

تعتمد خلايا الجسم الطبيعية في عملها على المعلومات الموجودة في الحمض النووي الصبغي (بالإنجليزية: Deoxyribonucleic acid) واختصاراً DNA، وهو المادة الكيميائية المُكوّنة للجينيات، وتتحكم بعض هذه الجينات التي تُدعى بالجينات الورميّة (بالإنجليزية: Oncogenes) بنمو خلايا الجسم وانقسامها، وتتحكم جينات أُخرى بموت الخلايا في الوقت المناسب وتُدعى بالجينات الكابحة للأورام (بالإنجليزية: Tumor suppressor genes)، وبالرّغم من عدم معرفة أسباب تكوّن السرطان في الدماغ، إلّا أنّ لتغيّرات الحمض النووي الصبغي التي تؤثر في عمل الجينات المذكورة سابقاً أثر في تكوّنه، نذكر هذه التغيّرات الجينية فيما يأتي:[١]

  • تغيّرات جينية موروثة: تؤدي هذه التغيّرات إلى الإصابة بالأمراض الوراثيّة النادرة مثل: الورم العصبي الليفي (بالإنجليزية: Neurofibromatosis) والتصلب الحدبي (بالإنجليزية: Tuberous sclerosis)، وتزيد من خطر الإصابة بأورام الدماغ.
  • تغيّرات جينية مُكتسبة: بالرّغم من شيوع هذه التغيّرات إلّا أنّ الأسباب التي قد تؤدي إلى إصابة الإنسان الذي لا يُعاني من الأمراض الوراثية بهذا النوع من السرطان غير معروفة، ولا يُوجد أي ارتباط واضح بين العوامل المتعلقة بنمط الحياة والإصابة بسرطان الدماغ، ونستثني من ذلك التعرّض للإشعاع.


عوامل خطر الإصابة بأورام الدماغ

تختلف عوامل الخطر باختلاف نوع السرطان، وهناك عدّة عوامل تزيد من احتماليّة حدوث سرطان الدماغ، إلّا أنّ وجود هذه العوامل لا يعني حتميّة الإصابة به.[٢]


التعرّض للإشعاع

يُعتبر التعرّض للإشعاع عامل الخطر الوحيد المؤكّد صلته بأورام الدماغ،[٢] فتزداد احتماليّة الإصابة بهذه الأورام عند التعرض للإشعاع المؤيّن (بالإنجليزية: Ionizing radiation)، ومن الأمثلة عليه الإشعاع الصادرعن انفجار القنابل الذرية والإشعاع المُستخدم في العلاج الإشعاعي.[٣]


عوامل أخرى

هناك عوامل خطر أخرى قد تُساهم في زيادة فرصة الاصابة بأورام الدماغ، نذكر منها ما يأتي:[٢]

  • السمنة.
  • الاصابة بفيروس العوز المناعي البشري (بالإنجليزية: Human Immunodeficiency Virus) والإيدز (بالإنجليزية: AIDS).
  • التقدم في العمر.


المراجع

  1. "What Causes Brain and Spinal Cord Tumors in Adults?", www.cancer.org,30-9-2017، Retrieved 28-3-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Risks and causes of brain tumours", www.cancerresearchuk.org,8-8-2016، Retrieved 28-3-2019. Edited.
  3. "Brain tumor", www.mayoclinic.org,5-3-2019، Retrieved 28-3-2019. Edited.