أسباب فطريات المهبل

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١١ ، ٢٣ أبريل ٢٠١٩
أسباب فطريات المهبل

تغير مستوى الهرمونات

يُعزى تغير مستوى الهرمونات إلى عوامل عدة، منها: الحمل، والرضاعة الطبيعية، وبلوغ سن اليأس (بالإنجليزية: Menopause)، وتناول حبوب منع الحمل، والعلاج بالهرمونات البديلة، ويُذكر أنّ خطر العدوى الفطرية يزداد بارتفاع مستويات هرمون الإستروجين (بالإنجليزية: Estrogen) في الجسم.[١][٢]


مرض السكّرِ غير المُتحكم به

إذا لم تتمّ السيطرة على مرض السكّري بشكلٍ جيّد، فإنّ ذلك قد يؤدي إلى ارتفاع مستويات السكّر في الجسم بما في ذلك الأغشية المخاطية المُبطِّنة للمهبل، ممّا يُحفّز نمو الفطريات.[١]


استخدام المضادات الحيوية

قد يؤدي استخدام المُضادات الحيوية إلى تدمير البكتيريا المسؤولة عن حماية المهبل وتغيير التوازن البكتيري الموجود في المهبل عن الوضع الطبيعي، وقد يحدث التهاب المهبل الفطري (بالإنجليزية: Vaginal yeast infection) خلال فترة استخدام المُضادات الحيوية وبعدها لعلاج الحالات الأخرى كالتهاب الحلق (بالإنجليزية: Strep throat).[٣]


ضعف جهاز المناعة

يُعزى ضعف جهاز المناعة إلى عدّة عوامل منها:[٣]

  • الإصابة بفيروس العوز المناعي البشري (بالإنجليزيّة: Human Immunodeficiency Virus).
  • الحمل.
  • استخدام الستيرويدات (بالإنجليزية: Steroids).
  • العلاج الكيميائي للسرطان.


ممارسة العلاقات الجنسية غير الشرعية

لا يُمكن اعتبار التهاب المهبل الفطري أحد الأمراض المنقولة جنسيّاً، ولكن قد تؤدي ممارسة العلاقات غير المشروعة إلى انتقال العدوى بين الشريكين، خاصّة في حال كانت المرأة مُصابة بهذه الحالة.[٢]


بعض الممارسات

قد تُساهم عدّة ممارسات في الإصابة بالتهاب المهبل الفطري وزيادة خطرها، نذكر من هذه المُمارسات ما يأتي:[١][٣]

  • استخدام البخاخات المهبلية: نظراً لما قد تُسبّبه هذه المنتجات من تغيّرٍ في التوازن البكتيري في المهبل.
  • حدوث خدوش وجروح في المهبل: وذلك أثناء إدخال السّدادات القُطنية وأيّ أشياءٍ أخرى.
  • ارتداء الملابس الداخلية الضيّقة وغير القطنية: إذ قد يتسبّب ذلك بارتفاع درجة الحرارة، والرطوبة، والتهيّج في المنطقة المهبلية.


فيديو ما هو علاج فطريات المهبل؟

ينتج هذا الالتهاب من نمو غير طبيعي لبكتيريا وفطريات موجودة دائماً في تلك المنطقة، ما يؤدي لحدوث تهيج وإفرازات غير طبيعية، فما هو علاجها؟  :

المراجع

  1. ^ أ ب ت "What Are Vaginal Yeast Infections?", www.webmd.com, Retrieved 2-2-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Causes and Risk Factors of Yeast Infection", www.verywellhealth.com, Retrieved 2-2-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Yeast Infection (Vaginal)", www.emedicinehealth.com, Retrieved 2-2-2019. Edited.