أسباب هجرة طائر الفلامنجو

أسباب هجرة طائر الفلامنجو

هجرة طائر الفلامنجو

بشكل عام طيور الفلامنجو هي طيور غير مهاجرة، ولكن نظرًا للتغيرات المناخية وتغير مستوى المياه في مناطق تكاثرها؛ فإن مستعمرات طيور الفلامنجو ليست مستقرة، وتعود معظم طيور الفلامنجو إلى مسكنها الأصلي للتكاثر، ويعود البعض منها إلى مستعمرات مجاورة.[١]

تهاجر طيور الفلامنجو بشكل أساسي في الليل؛ لإنهم يفضلون الطيران بسماء صافية ورياح خلفية مواتية، حيث يمكنهم السفر ما يقرب من 600 كيلومتر في ليلة واحدة بسرعة 50 إلى 60 كيلومترًا في الساعة. أما عند السفر خلال النهار، فتطير طيور الفلامنجو على ارتفاعات عالية لتجنب الإفتراس من قبل النسور.[١]

تمت مراقبة تحركات أكبر عدد من طيور النحام الذين يعيشون في كارمارك بجنوب فرنسا عن كثب منذ عام 1977م. حيث تذهب معظم طيور الفلامنجو التي تغادر المستعمرة إمّا من الجنوب الغربي إلى الشتاء في إسبانيا، أو من الجنوب الشرقي إلى الشتاء في تونس وتركيا، يبدو أن النسبة المئوية للطيور التي تسافر شرقًا أو غربًا تعتمد على اتجاه الرياح السائدة في الخريف الأول للطيور.[١]

أسباب هجرة طائر الفلامنجو

هناك أسباب عديدة للهجرة، فيما يأتي:[٢]

  • قد تنتقل مستعمرات طيور الفلامنجو التي تتكاثر بالقرب من أحواض المرتفعات إلى مناطق أكثر دفئًا في الشتاء لأن البحيرات قد تتجمد خلال هذا الوقت.
  • تعتمد طيور الفلامنجو على المناطق المائية. وفي حال حدث الجفاف في مناطق تكاثرها، فقد ينتقلون.
  • تتكيف طيور الفلامنجو مع مستويات المياه المنخفضة، وبالتالي عندما يكون هناك ارتفاع في مستويات المياه؛ فإنها قد تبحث عن مناطق أكثر ملاءمة.
  • قد يؤدي نقص الغذاء أو الظروف المعيشية الصعبة في مناطقهم المعيشية إلى الهجرة.
  • قد يؤدي أي تهديد لحياتهم في موائلهم إلى إجبار الطيور على الهجرة إلى مناطق آمنة ومأمونة.

هجرة طائر الفلامنجو الكبير

غالبًا تهاجر المجموعات الشمالية من طيور الفلامنغو الكبير إلى المناطق الدافئة خلال فصل الشتاء، أمّا الأسباب الأخرى فهي تشمل ندرة الغذاء وتغيرات مستوى المياه والمنافسة داخل مستعمرة واحدة.[٣]

ومجموعات فلامنغو الكبيرة التي تعيش في المناخات الدافئة لا تهاجر خلال المواسم الباردة، وتهاجر المستعمرات التي تعيش في المناطق الشمالية من آسيا إلى المناطق الساحلية من الهند وإيران في الشتاء.[٣]

موطن طائر الفلامنجو

أكثر مواطن طيور الفلامنجو المميزة هي البحيرات القلوية أو المالحة الكبيرة أو بحيرات مصبات الأنهار التي تفتقر عادة إلى الغطاء النباتي، وقد تكون البحيرات بعيدة عن اليابسة أو قريبة من البحر.وتعيش طيور الفلامنجو في مجموعة متنوعة من الموائل مثل مستنقعات الشجر الإستوائي، ومسطحات المد والجزر، والجزرالرملية في منطقة المد، وطائر الفلامنجو التشيلي نادر أو غير موجود في البحيرات مع الأسماك. لكنه موجود عادة بأعداد كبيرة، حيث لا توجد أسماك تنافسه على الطعام.[٤] ووجود الأسماك قد يكون له تأثير كبير على وجود بعض طيور الفلامنجو في البحيرات، فقد يؤثر إدخال الأسماك إلى بعض البحيرات بشكل خطير على توزيع طائر الفلامنجو التشيلي وكذلك طيور الفلامنغو الكبيرة ومنطقة البحر الكاريبي؛ لأنها تتغذى جميعًا بشكل أساسي على اللافقاريات.[٤]

المراجع

  1. ^ أ ب ت "all about flamingos", seaworld, Retrieved 22/1/2022. Edited.
  2. "Do Flamingos Migrate? ( Facts About Their Migration And Habitat )", back to birds, Retrieved 22/1/2022. Edited.
  3. ^ أ ب "Greater Flamingo", animal spot, Retrieved 22/1/2022. Edited.
  4. ^ أ ب "flamingos", livescience, Retrieved 5-4-2022. Edited.
17 مشاهدة
للأعلى للأسفل