أسهل طريقة لتنعيم الصوت

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٠٨ ، ٥ فبراير ٢٠١٩
أسهل طريقة لتنعيم الصوت

التعرف على الصوت الحالي

للتمكن من تغيير الصوت وتحسينه لا بد من أن يتعرف الشخص على صوته الحالي، والذي يعتمد على ست خصائص أساسية، وهي كالآتي:[١]

  • قوة الصوت: تعني علوّ الصوت الذي يتحدث به الشخص.
  • اللفظ: هل يتلعثم الشخص في كلامه؟.
  • جودة الصوت: هل يخرج صوت الشخص من تجويف الأنف، أوالفم.
  • طبقة الصوت: هل يتحدث الشخص بنغمة صوت مرتفعة، أو منخفضة.
  • اهتزاز طبقة الصوت: هل يتحدث الشخص بصوت رتيب.
  • السرعة: هل يتحدث الشخص بسرعة، أو ببطء.


لتحديد الصوت الحالي بشكل أفضل، ينصح أن يسجل الشخص صوته ويستمع له، وذلك حتى ينتقل إلى مرحلة تحديد الصوت الذي يرغب به، وتحديد التغير الذي يرغب بتحقيقه.[١]


العمل على تحسين التنفس

يحتاج الصوت الجيد إلى مهارة تنفسٍ جيدة، ولذا يجب أن يبدأ الشخص الذي يرغب بتطوير صوته إلى أن يتعلم مهارة التنفس من حجابه الحاجز، ببطءٍ وتوازنٍ، وذلك بوضع يديه على بطنه والتنفس بعمق حتى يشعر ببطنه يرتفع وينخفض مع كل نفس يأخذه.[١]


التحدث ببطء

إن التحدث بسرعةٍ يجعل صوت الشخص أسوأ، ويجعله يبدو وكأنه غير واثقٍ من نفسه، ولذا عليه أن يحاول التحدث ببطءٍ، ويمكنه التدرب على ذلك من خلال قراءة فقرة ما بصوته وسرعته الاعتيادية، ثم قرائتها مجدداً ولكن ببطء، كما ويمكن التدرب على ذلك من خلال قراءة سلسلة من الأرقام بشكل فردي؛ كقراءة رقم هاتفٍ ما، مع كتابتها في الهواء أثناء القراءة.[١]


التحدث بدرجات صوت مختلفة

لا يجب أن يتحدث الشخص برتابة، بل عليه أن ينوّع بدرجات الصوت التي يستخدمها، بأن يتحدث بدرجة مرتفعةٍ ومنخفضةٍ، واستخدام الدرجة المرتفعة عند قول كلمات مهمة، والدرجة المنخفضة عند الرغبة بالتحدث عن أمر هادئ.[٢]


الاستعانة بمختص للتدريب

يمكن الاستعانة بمختص للتدريب الصوتي أو الالتحاق بدورات للتدريب لتحسين الصوت والحصول على النبرة المطلوبة.[٣]


الحفاظ على صحة الصوت

قد يميل الصوت إلى الخشونة أو الشدة في حال لم يحافظ الشخص على صحته، ولتجنب ذلك عليه اتباع النصائح التالية:[٤]

  • الحفاظ على ترطيب الجسم، بشرب ستة إلى ثمانية أكواب من الماء يومياً.
  • التقليل من تناول المشروبات الغنية بالكافيين، إذ تعمل على تخليص الجسم من سوائله، وتجفف الأحبال الصوتية.
  • الابتعاد عن التدخين والتدخين السلبي، إذ يضر بالأحبال الصوتية، ويزيد احتمالية الإصابة بسرطان الأحبال الصوتية.
  • تجنب تناول الأطعمة الحارة، والتي ترفع أحماض المعدة إلى الحلق والمريء.
  • الحصول على القسط الكافي من الراحة، إذ يؤثر التعب الجسدي على الصوت.
  • محاولة عدم استخدام الصوت بشكل مبالغ، وذلك للحفاظ على صحته وجودته، إذ ينصح بالتوقف عن الكلام أو الغناء في حال شعر الشخص بالتعب أو المرض.
  • محاولة عدم استخدام الحدود القصوى للصوت لعدم الضغط عليه، وذلك بعدم الصراخ أو التحدث بصوت منخفض جداً.
  • ممارسة تقنيات التنفس الجيدة عند التنفس أو الغناء.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "How to Have a Nice Voice", www.wikihow.com, Retrieved 21-1-2019. Edited.
  2. "How to Develop a Friendly Tone of Voice", www.wikihow.com, Retrieved 21-1-2019. Edited.
  3. Preston Ni M.S.B.A. (8-1-2014), "How to Improve the Sound of Your Voice "، www.psychologytoday.com, Retrieved 21-1-2019. Edited.
  4. "Taking Care of Your Voice", www.nidcd.nih.gov,6-3-2017، Retrieved 1-2-2019. Edited.