أشعار عن الأصدقاء

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١٦ ، ٢٢ نوفمبر ٢٠١٥
أشعار عن الأصدقاء

من أروع العلاقات الإنسانية التي تجمعنا في هذه الحياة بعيدة عن المصالح والغيرة وتنمي فينا حب الخير للجميع هي الصداقة، فليس هناك أجمل من وجود أصدقاء يمتلكون أفضل الصفات الأخلاقية الحسنة.


أشعار عن الأصدقاء

ألم صديقي وهذا محال

ألم صديقي وهذا محال

صديقي أحبه كلام يقال

وهذا كلام بليغ الجمال

محال يقال الجمال خيال


إن نفترق فقلوبنا سيضمها بيت

إن نفترق فقلوبنا سيضمها بيت

على سحب الاخاء كبير

وإذا المشاغل كممت افواهنا فسكوتنا بين

القلوب سفير

بالود نختصر المسافه بيننا

فالدرب بين الخافقين قصير

والبعد حين نحب.. لا معنى له..

والكون حين نحب.. فهو صغير


أصادق نفس المرء قبل جسمه

أصادق نفس المرء قبل جسمه

وأعرفها في فعله والتكلّم

وأحلم عن خلّي وأعلم أنّه

متى أجزه حلماً على الجهل يندم


لطالما تمنيت رؤيت

لطالما تمنيت رؤيت وجهك الشارق كل صباح

وسماع ضحكتك التى توحيني وتملئني بالحياء

أحبك كلمة حفرتها في قلبي مع إسمك لكي كلما

نبض قلبي تذكرتك وشعرت أنك بجانبي فعلاً


تكثّر من الإخوان

تكثّر من الإخوان ما إستطعت فإنّهم

عمادٌ إذا إستنجدتهم وظهير

وما بكثير ألف خلّ وصاحب

وإنّ عدواً واحداً لكثير


كم من صديق باللسان

كم من صديق باللسان وحينما
تحتاجه قد لا يقوم بواجب

إن جئت تطلب منه عونا لم تجد
إلا إعتذار بعد رفع الحواجب

تتعثر الكلمات في شفتيه
والنظرات في زيغ لأفق ذاهب

يخفي إبتسامته كأنك جئته
بمصائب يرمينه بمصائب

والصحب حولك يظهرون بأنهم
الأوفياء لأجل نيل مآرب

وإذا إضطررت اليهمو أو ضاقت
الأيام مالك في الورى من صاحب

جرب صديقك قبل أن تحتاجه
إن الصديق يكون بعد تجارب

أما صداقات اللسان فإنها
مثل السراب ومثل حلم كاذب


صديقي

صديقي اللي يوم ضيقي تضايق

اللي يشاركني همومي وضيقي

تحاول إسعادي بشت الطرايق

تشيل كل شي وقف في طريقي

هذه الصديقه اللي له الإسم لا يقال

أصل الوفي من معداً أصلي حقيقي

أما صديقي لا صار رايقه ما يستحق

أنها تسمى صديقه


أنا في خاطري كلمة

أنا في خاطري كلمة ولاني قادر أخفيها

يقولون الزمن قادر وأنا أقول الزمن وافي

يقولون الصداقة سنين تبعدها وتدنيها

وأقول أن القلوب أقوى ما بين إحساسه وإحساسي

صداقة ترم خلتني.. مع رقة معانيها

كتبت من الوفا قصة أدونها بتجرافي

أيا كل الحلا منهو بهالدنيا يوازيه

صديق لاقسى وقتي وغدى بي الدهر جافي

عسى الله بالفرح يملي حياته وكل معانيه

بفضل الله يحققها ويبقى قلبه صافي

وعسى المولى يخليه لعين دوم ترضيه

وتبقى بيننا الصحبة عمر الزمن كافي

وصلاة الله ع طه عدد ما نادى ناديه

في يوم الضيق يوم العبد يلقى ربنا حافي


المعزه تراها داخلي

المعزه تراها داخلي مزمنه

واللي اعزه اشوفه في عيوني ملاك

وان سال عن وداده صاحبي طمنه

قول له من يعزك ابد مانساك


ماذا أكتب عن الصداقة

ماذا أكتب عن الصداقة

فإنها أساس الكمال

وماذا أكتب عن الأخوه في الله

فإنها كنز من الجمال

وماذا أكتب عن الوفاء

فإنه عمل الأبطال

وماذا أكتب عن الإخلاص

فإنه من شمول الأجمال

وماذا أكتب عن الحب

فإنه تعبير عن الحال

وماذا أكتب عن التسامح

فإنه طريق إلى الوصال

وماذا أكتب عن الجمال

فإنه موجود بلا إحتمال

وماذا وماذا فهل هناك من

يجيبني على هذا السؤال


رفاق الدرب

رفاق الدرب مازلتم

بعمق القلب احبابا

وإن غبتم وإن غبنا

فان الحب ماغابا


الصداقة

الصداقة.. أسمى حب في الوجود

الصداقة.. كنز ما يفنى أبد

الصداقة.. رمز للحب الخلود

حب.. طاهر لا نفاق ولا حسد

الصداقة.. جنة كلها ورود

ريحها.. صدق المخوة والشهد

الصداقة.. مالها بند وشروط

الصداقة.. سأسها صون العهد

الصداقة.. مبتداها يا ودود

الصداقة.. إحترام الود وعشرة للأبد


أعاهدك باللي خلقني وسواك

أعاهدك باللي خلقني وسواك

ويعاهدك قلب إذا غبت صانك

والله ما أرخصك ولا أفكر أنساك

ومفقود قلبي لو إنه بيوم هانك

لاضاق صدرك وأزعجك جور دنياك

أرجوك إعتبرني أعز وأغلى وأوفى

من عرفت بزمانك


ما يعرف الخوه ياكود الأصاحيب

ما يعرف الخوه ياكود الأصاحيب

إلي يحفضون الصداقة أمانه

شرواكم هم أهل الوفاء والمواجيب

والا الردي دايم طويل لسانه

ومن لا يعرف العيب ماهمه العيب

حتى لون العيب يلحق إخوانه

وعود البخور ليحترق ريحته طيب

وطيب الرجل بالمرجله والشهامه

وبعض العرب زلات هرجه عذاريب

وبعض العرب زلات هرجه ميانه

واكثر مثل يطري علي قبل لا غيب

ترا الخوي يا ناس مثل الأمانه


إذا قصرت معاك بشئ

إذا قصرت معاك بشيء أو جرحتك وجاك

بيوم جفا مني.. أبيك تخفف عني اللوم

وإذا أخطيت سامحني وتذكر أن مصيري يوم

كفن أبيض يغطيني وقبر صغير يحويني

ودمعه أبيها من عيونك تودعني وتبكيني وتدعيلي


إذا المرء لا يرعاك

إذا المرء لا يرعاك إلّا تكلّفاً
فدعه ولا تكثر عليه التأسّفا

ففي النّاس أبدالٌ وفي التّرك راحة ٌ
وفي القلب صبرٌ للحبيب ولو جفا

فما كلّ من تهواه يهواك قلبه
ولا كلّ من صافيته لك قد صفا

إذا لم يكن صفو الوداد طبيعةً
فلا خير في ود يجيء تكلّفا

ولا خير في خلّ يخون خليله
ويلقاه من بعد المودّة بالجفا

وينكر عيشاً قد تقادم عهده
ويظهر سرًّا كان بالأمس قد خفا

سلامٌ على الدّنيا إذا لم يكن بها
صديق صدوق صادق الوعد منصفا


أدري قليل الوصل مني خطيه

أدري قليل الوصل مني خطيه

لكن زماني مجبور أني أراضيه

أنا اشهد صورتك بالقلب حيه

وأنا رفيقك اللي ما تغيرت مباديه


أخلاّء الرّجال هم كثيرٌ

أخلاّء الرّجال هم كثيرٌ

ولكن في البلاء هم قليل

فلا تغررك خلّة من تؤاخي

فما لك عند نائبة خليل

وكلّ أخ يقول أنا وفيٌّ

ولكن ليس يفعل ما يقول

سوى خلّ له حسبٌ ودينٌ

فذاك لما يقول هو الفعول


يا مرحبا

يا مرحبا بالناس ترحيب بالناس الأخيار

عن حالكم قلبي يطرش سؤاله

لولا ظروف الوقت.. والبعد في الدار

ما تشفي المشتاق فيكم رساله

بس الرساله مثل ما قيل تذكار

ولا غلاكم ماوفت به رساله


المرء يعرف في الأنام

المرء يعرف في الأنام بفعله
وخصائل المرء الكريم كأصله

إصبر على حلو الزّمان ومرّه
واعلم بأنّ الله بالغ أمره

لا تستغيب فتستغاب، وربّما
من قال شيئاً، قيل فيه بمثله

وتجنّب الفحشاء لا تنطق بها
ما دمت في جدّ الكلام وهزله

وإذا الصّديق أسى عليك بجهله
فاصفح لأجل الودّ ليس لأجله

كم عالم متفضّل، قد سبّه
من لا يساوي غرزةً في نعله

البحر تعلو فوقه جيف الفلا
والدّرّ مطمورٌ بأسفل رمله

واعجب لعصفور يزاحم باشقاً
إلاّ لطيشته.. وخفّة عقله

إيّاك تجني سكّرًا من حنظل
فالشّيء يرجع بالمذاق لأصله

في الجوّ مكتوبٌٌ على صحف الهوى
من يعمل المعروف يجز بمثله

342 مشاهدة