أضرار التبرع بالدم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٩ ، ٦ أكتوبر ٢٠١٨
أضرار التبرع بالدم

التبرع في الدم

يعتمد بنك الدم المركزي في الحصول على الدم من تبرعات الدم، التي يقوم المتطوعون في هذا المجال من مختلف مناطق العالم، حيث إن التبرع في الدم كعملية لا تلحق بالمتبرع أو المتبرع له أي من الضرر أو الأذى، إذا ما تمت بشكل سليم وضمن إجراءات السلامة المحددة والمناسبة لها، وأي إخلال في هذه الإجراءات والتدابير قد يتسبب بإلحاق الضرر بالمتبرع أو المتبرع له، وفيما يلي توضيح لإجراءات السلامة.[١]


أضرار التبرع بالدم

إن عملية التبرع بالدم بحد ذاتها لا تتسبب بأي أضرار لأي من المتبرع أو المستفيد من الدم، إلا في حالة وقوع بعض الأخطاء الطبية أو الإهمال أو قلة الوعي أثناء نقل الدم، والتي تؤدي إلى وقوع الأضرار، ومنها:[٢]

  • الإصابة بالعدوى المرضية للمتبرع بالدم، من المهم تعقيم جميع المعدات المستخدمة في عملية سحب الدم قبل البدء بذلك وبعد الانتهاء منه، وذلك للمحافظة على سلامة المتبرع، ومنع انتقال الأمراض له بسبب الإبر الملوثة أو المستخدمة مسبقاً.
  • الإصابة بالعدوى المرضية للمتبرع له، تم الكشف حول العالم عن العديد من الحالات، التي تم فيها تلويث أكياس الدم عمداً بأمراض معدية وخطيرة كالإيدز، مما تسبب في انتقال المرض للعديد من المرضى الأبرياء الذين كانوا بحاجة لنقل الدم.
  • شعور المتبرع بالإرهاق والتعب بعد عملية التبرع بالدم، من المهم تقديم الإرشادات اللازمة للمتبرع التي تساعد على الحفاظ على سلامته بعد عملية التبرع، والتي تتمثل في الراحة وعدم التعرض للجهد، مع شرب السوائل والعصائر الطبيعية بعد التبرع بالدم لتجنب الشعور بالدوخة والإغماء، وتناول الطعام الصحي لتعويض ما فقده من دم.


الحالات المستثنية من التبرع الدم

في حال قيام أحد من الحالات المرضية التالية بالتبرع بالدم فإن ذلك سيتسبب بالخطر على حياته، كما أنها تلحق الضرر بحياة المستفيد من الدم، وعادةً ما يتم سؤال المريض عن حالته الصحية، والأمراض التي يعاني منها قبل الخضوع لسحب الدّم، مع استثناء هذه الحالات من سحب الدم، ومن هذه الحالات:[٣]

  • الحالات المرضية المؤقتة، تستبعد هذه الحالات من التبرع بالدم بشكل مؤقت لحين التعافي، ومنها:
    • حالات الذبحة الصدرية، يجب عليهم الانتظار لعام كامل قبل التبرع بالدم.
    • حالات الملاريا، يجب عليهم الانتظار لثلاثة أعوام قبل التبرع بالدم.
    • الحالات التي تعرضت لنقل الدم، إذ عليها الانتظار لعام كامل قبل التبرع بالدم.
    • وشم الجسم، إذ يجب الانتظار لعام كامل من تاريخ الوشم.
    • الخضوع لعملية في القلب، إذ يتوجب الانتظار لعام كامل قبل التبرع.
    • التعرض لوعكة صحية، يتوجب الانتظار حتى الشفاء التام من الوعكة.
    • شرب المضادات الحيوية إذ عليه الانتظار لثلاثة أيام قبل التبرع.
    • الإجهاض، إذ يجب الانتظار لشهرين من الإجهاض قبل التبرع.
  • الحالات المرضية الدائمة مثل:
    • تعاطي المخدرات عبر الوريد.
    • ممارسو العلاقات الجنسية المفتوحة و الشواذ.
    • الحالات التي تعرضت للعلاج بالحقن المركزة.
    • حالات الإيدز.
    • حالات التهاب الكبد الفيروسي.


المراجع

  1. "Complications related to blood donation: a population-based study", www.notifylibrary.org, Retrieved 26-8-2018. Edited.
  2. Debra Sullivan (13-3-2017), "The Disadvantages of Donating Blood"، www.healthline.com, Retrieved 26-8-2018. Edited.
  3. "AM I ELIGIBLE", www.bloodcenters.org, Retrieved 26-8-2018. Edited.