أضرار الثوم على قرحة المعدة

كتابة - آخر تحديث: ١٤:١٥ ، ٢٢ يناير ٢٠١٩
أضرار الثوم على قرحة المعدة

أضرار الثوم على قرحة المعدة

على الرغم من أنّ بعض الأشخاص قد يظنون أنّ الثوم يُعدّ ضارّاً للأشخاص المصابين بقرحة المعدة (بالإنجليزية: Peptic Ulcer)، إلّا أنّه في الحقيقة يمتلك خصائص مضادة للبكتيريا والميكروبات، فقد أشارت بعض الدراسات التي أُجريت على البشر والحيوانات إلى أنّ مستخلصات الثوم قد تساهم في الوقاية من نمو البكتيريا الملوية البوابية (باللاتينية: Helicobacter pylori)، أو ما يُسمّى بجرثومة المعدة، وتُعدّ هذه البكتيريا من أهمّ أسباب الإصابة بالقرح، وأكثرها شيوعاً، كما أشارت بعض الدراسات الحيوانية إلى أنّ مستخلص الثوم قد يساعد على تسريع عملية شفاء القُروح، وقد يقلل خطر الإصابة بها أيضاً، وعلى الرغم من ذلك لم تثبت هذه الفوائد في جميع الدراسات، ولذلك فما زالت هناك حاجةٌ إلى مزيدٍ من الأدلّة لتأكيد هذه النتائج.[١] ولذلك يُنصح الأشخاص الذين يعانون من قرحة المعدة باستشارة الطبيب أو الصيدلي للتأكد من سلامته لهم.[٢]


أطعمة أخرى ضارة لقرحة المعدة

إنّ الأشخاص المصابين بقرحة المعدة يعانون في العادة من ارتجاع الحمض (بالإنجليزية: Acid reflux)؛ إذ إنّ بعض الأطعمة تسبب ارتخاءً في العضلة العاصرة المريئية السفلية (بالإنجليزية: Lower esophageal sphincter)، ممّا يسبب ارتداد الحمض من المعدة إلى المريء، ويؤدي إلى شعورهم بالألم، وحرقة المعدة، وعسر الهضم، ولذلك يُنصح الأشخاص المصابون بالقرحة بعدم تناول الأطعمة الآتية:[٣]

  • القهوة.
  • المأكولات الحمضية، كالبندورة والحمضيات بأنواعها.
  • الشوكولاتة.
  • الكافيين.
  • الأطعمة الحارة أو المتبلة.


أطعمة مفيدة للمصابين بقرحة المعدة

يمكن للأشخاص المصابين بقرحة المعدة تناول هذه الأطعمة للتخفيف من أعراض هذه الحالة:[٤]

  • البروبيوتيك: وهي بكتيريا نافعة تساعد على استعادة توازن البكتيريا الموجودة في الجهاز الهضمي، وتُعدّ مهمّةً للمحافظة على صحته، كما أنّها قد تساهم في علاج القروح، ويمكن الحصول على البروبيوتيك عن طريق تناول لبن الزبادي والأطعمة المخمّرة.
  • الزنجبيل: إذ أشارت بعض الدراسات إلى أنّ الزنجبيل قد يكون مفيداً في حالات عدوى جرثومة المعدة، كما أنّه قد يقي من القروح الناجمة عن استخدام بعض أنواع الأدوية.
  • العسل: إذ أشارت إحدى المراجعات إلى أنّ نوعاً من العسل يُسمّى عسل المانوكا يمتلك خصائص مضادةً للميكروبات، والتي قد تكون فعالةً ضد البكتيريا الملوية البوابية، ولذلك فقد اقترحت هذه المراجعة أنّ العسل قد يساهم في علاج قرحة المعدة.


المراجع

  1. Alina Petre (16-08-2017), "9 Science-Backed Home Remedies for Ulcers"، www.healthline.com, Retrieved 21-01-2019. Edited.
  2. "What Is Garlic?", www.everydayhealth.com, Retrieved 21-01-2019. Edited.
  3. Kathryn Watson (12-7-2017), "Stomach Ulcer Diet"، www.healthline.com, Retrieved 21-01-2019. Edited.
  4. Jenna Fletcher (10-08-2018), "Ten ways to relieve stomach ulcers at home"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 21-01-2019. Edited.