أضرار الشطة على الحامل

كتابة - آخر تحديث: ١١:٤٠ ، ٨ مايو ٢٠١٦
أضرار الشطة على الحامل

الشطة

هي نوع من المقبلات التي تصنع من خلطات الفلفل الحار والتوابل، وهي مشهورة جداً في دول الوطن العربي، وأول من بدأ بزراعة الشطة دول قارة آسيا، حيث زراعته تحتاج إلى طقس دافئ ومعتدل، وتختلف ألوان الشطة بين اللون الأصفر والأحمر والأخضر والبنفسجي، كما يتواجد منها أكثر من خمسين نوعاً، واعتبرها الشعب المصري القديم من الأعشاب الهامة جداً في علاج الأمراض، وأيضاً استخدمها الشعب الصيني للعلاج.


تستعمل الشطة في كثير من الأصناف الغذائية مثل: الفلافل، والسمك، والشاورما، كما تحتوي على فيتامين ب6، ومادة الكابسيسين، وفيتامين أ، وفيتامين ج، والحديد، والمغنيسيوم، ومركب بيتا كاروتين، والبوتاسيوم.


أضرار الشطة على الحامل

يمنع المرأة الحامل من تناول الشطة الحارة وذلك لأنها:

  • تسبب فقدان الجنين وإسقاطه.
  • تنشط الرحم.
  • الإصابة بمرض البواسير.


أضرار الشطة الصحية

تناول الشطة بكميات كبيرة تسبب كل من:

  • الإصابة بقرحة المعدة، كما أنها تسبب الالتهابات في جدار المعدة.
  • تسبب التهاباً في الأمعاء الغليظة والأمعاء الدقيقة.
  • تؤدي إلى حدوث عسر الهضم.
  • الإصابة بالغثيان، والحرقة في المعدة.
  • تقتل الخلايا الدهنية في الجسم.
  • التعرض للبواسير، وأيضاً تسبب سرطان في الرأس.
  • الإصابة بالحساسية، وخاصة حساسية العين والجلد، وتعمل على تهيج الجلد.


فوائد الشطة

للشطة فوائد كثيرة للإنسان منها:

  • تقي الجسم من أمراض السرطان، كما تقوم بقتل الخلايا السرطانية، وذلك لاحتوائها على مادة الكابسيسن.
  • تحافظ على صحة القلب وتحميه من الأمراض مثل الجلطات وانسداد الشرايين وتصلبها، وأيضاً تقوي دقات القلب.
  • تقي الدماغ من الإصابة بالزهايمر.
  • تحمي الجسم من عدّة أمراض مثل: الشلل الرعاشي، والقلب الإحتقاني، والإلتهاب الرئوى، والربو، ونزلات البرد، والتهابات الشعب الهوائية، والتهاب المفاصل، ومرض الروماتيزم.
  • تخفف من الوزن الزائد من خلال التخلص من الدهون عن طريق حرق الدهون، وتكافح السمنة.
  • تقوي جدار المعدة، وتعالج التهاباتها، كما أنها تساعد على الإفرازات المخاطية، وأيضاً تطهر المعدة من الجراثيم والميكروبات، وتقتل البكتيريا المعوية.
  • تعالج الإسهال.
  • تفتح الشهية.
  • تعالج الصداع الشديد، كما أنها تقلل من ضغط الدم المرتفع، وتخفف من مستوى الكوليسترول الضار في الجسم.
  • تقلل من حساسية الإنسولين في الجسم، وأيضاً تنظم مستوى السكر في الدم.
  • تخفف من آلام الأسنان، وتقلل من الإرهاق والتعب.
  • تعالج الأمراض الجلدية مثل مرض القوباء، وهو مرض يصيب الأعصاب السطحية المتواجدة في منطقة الصدر.
  • مضادة للأكسدة، وللتشنج.
  • تنشط الدورة الدموية في الجسم، كما أنها تعطي الجسم النشاط والحيوية.
  • تزيل الغازات، وتخفف من انتفاخ البطن.