أضرار الصبغة

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٠٢ ، ٢١ يناير ٢٠١٦
أضرار الصبغة

صبغة الشعر

تلجأ العديد من النساء في عصرنا الحالي بتغيير لون شعورهن أو إخفاء معالم التقدم بالسن والشيب وذلك بواسطة استخدام صبغة الشعر، ويجب على المرأة معرفة كافة المعلومات عن صبغة الشعر وأضرارها بشكل خاص قبل أن تقوم بوضعه على شعرها، وتتعرف على الطريقة الصحيحة لوضعها قبل الإقدام على ذلك، وهذا ما سنقدمه لها في هذا المقال.


أنواع صبغة الشعر

  • الصبغة المؤقتة: وهي ما يتم وضعها على الشعر بواسطة بخاخ أو من خلال شطفه بها، وهي لا تتغلغل في الشعر بل تكون متواجدة على سطحه وتزول بعد غسله بالماء والشامبو، وتعتبر آمنة على الشعر والبشرة.
  • الصبغة التدريجية: وهي ما يتم وضعها على الشعر على شكل غسول، ويجب وضعها بشكل يومي على جذور الشعر وسطحه؛ حتى تحدث تفاعلات بينها وبين لون الشعر الطبيعي، وسيتم الحصول على لون الشعر المراد مع الوقت ومع الاستمرار بوضعها عدة أيام، وهي لا تزول من الشعر بمجرد غسله بل تبقى عليه، حتى تزول مع الوقت بسبب إطالة الشعر عند الجذور.
  • الصبغة شبه الدائمة: وهي صبغة سائلة أو هلامية، توضع على الشعر لمدة ما بين ال20 إلى ال40 دقيقة، ومن ثم تغسل بالماء ليظهر اللون الجديد للشعر، بحيث أنها تتخلل داخل الشعر نفسه ولا تزال بعد الغسل.
  • الصبغة الدائمة: هي صبغة ثابتة ودائمة، وتحتاج إلى تحضير قبل وضعها على الشعر، وتحتوي على مواد كيميائية تلون الشعر من الجذور وهي سريعة المفعول وقوية اللون والتأثير، وهي ذات ألوان متعددة.
  • صبغة الحجر الأسود: وهي عبارة عن أحجار كيميائية، تصبغ الشعر باللون الأسود القاتم، وهي سهلة الاستخدام وصعبة الإزالة، بحيث أنها تحتاج إلى وقت لكي تزول، وتعتبر رخيصة الثمن وذات أضرار على الإنسان.


أضرار صبغة الشعر

تحتوي الصبغات على مواد كيميائية قد يكون لها أثر ضار على صحة الشعر والبشرة، حيث إن هذه التركيبات تساعد على تراكم المواد السيئة على الجسم مع الوقت، وهذا يعتمد على نوع الصبغة المستخدمة والعلامة التجارية لهذا النوع، وكذلك على الأسلوب المتبع أثناء التعامل معها، ومن هذه الأضرار:

  • التسبب بالتهابات شديدة على البشرة حول الشعر المصبوغ عند الأشخاص الذين يعانون من حساسية من مكونات الصبغة المستخدمة.
  • تضر الصبغة بالشعر من خلال التسبب له بالخشونة والتلف، وقد تؤدي إلى تساقطه عندما يتأثر بشكل سلبي مع المواد الكيميائية الداخلة في تركيبها.
  • لا تعد صبغة الشعر ملائمة للمرأة الحامل؛ حيث إنها قد تسبب الضرر الشديد على الحمل والجنين في حال تحسس الأم منها، ويوجد أنواع من الصبغات تسبب الإعاقة للجنين.
  • تؤثر الأصباغ المحتوية على مادة الرصاص على العظام؛ حيث إنها تصيبها بالهشاشة والضعف، وكذلك ترفع من ضغط الدم، وتسبب العديد من المشاكل الأخرى؛ لأن مادة الرصاص مادة سامة وعند استخدام الصبغة المحتوية عليها فإنها تدخل على الجسم وتسبب له الامراض والمشاكل الصحية.
  • التأثير على الجهاز التنفسي في حال تم استخدام الأصباغ ذات الرائحة القوية.


نصائح لتجنب أضرار صبغة الشعر

  • قص الشعر بعد الصبغ حتى لا تزداد مشكلة تقصف الأطراف.
  • استخدام الشامبو المناسب للشعر المصبوغ.
  • عدم تعريض الشعر لأشعة الشمس غير الصحية.
  • عدم تعريض الشعر المصبوغ لمجفف الشعر بعد الصبغ مباشرة.
  • وضع الزيوت الطبيعية على الشعر بشكل دوري.
  • إزالة البقع الناتجة من صبغ الشعر من على البشرة، وذلك من خلال فركها بمعجون الأسنان.
  • غسل الشعر بخل التفاح المخفف بعد الصبغ مباشرة.
  • عدم استخدام الصبغات المحتوية على الأمونيا ومادة بارا فينيل ثنائي أمنين؛ نظراً لخطورتها الشديدة على صحة الإنسان.
  • اختيار الصبغات ذات الجودة العالية، ويفضل استشارة الخبراء بذلك.
  • عدم تفتيح لون الشعر مرة واحدة حتى لا يتلف الشعر، ويمكن تفتيحه بشكل تدريجي.
  • عدم تكرار صبغ الشعر بشكل كبير فلا بد للشعر أن يرتاح حتى لا يتعرض للإرهاق.