أضرار حساسية العين

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٣٣ ، ١٢ مارس ٢٠١٩
أضرار حساسية العين

أعراض حساسية العين

تُعرف حساسية العين طبيّاً بمصطلح التهاب الملتحمة التحسّسي (بالإنجليزية: Allergic conjunctivitis)، وتتمثل هذه الحالة بتهيّج المُلتحمة نتيجة تعرّضها لعامل مُسبّب للحساسيّة،[١] وتظهر أعراض هذه الحالة بشكلٍ سريع بعد أن تتعرض العيون للمواد المُسبّبة للحساسية، وقد يستغرق ظهورها بضعة أيام في حالاتٍ مُعينة، وتتضمن أعراض هذه الحالة ما يأتي:[٢]

  • ظهور العين باللون الأحمر أو الزهري، ويُعزى ذلك إلى اتّساع الأوعية أو الشعيرات الدموية الصغيرة الموجودة في المُلتحمة.
  • الألم، وقد يُصاحب ذلك الحساسية تجاه الضوء وتأثر الرؤية.
  • الحكّة، بحيث يزداد وضع العيون سوءاً مع فركهما.
  • انتفاخ الجفون، وقد يُعزى ذلك إلى الالتهاب أو فرك العيون بكثرة.
  • الوجع أو الألم عند لمس العيون، وقد يشعر البعض بالحرقة فيهما.


في الحقيقة، يرتبط وقت ظهور الأعراض بنوع التهاب الملتحمة التحسسيّ، ويُمكن بيان ذلك على النّحو التالي:[٢]

  • التهاب الملتحمة التحسسي الموسمي: تظهر الأعراض في أوقات مُعينة من العام، تحديداً في بداية الربيع إلى الصيف، وفي بعض الأحيان قد يُعاني البعض منها في فصل الخريف.
  • التهاب الملتحمة التحسسي الدائم: قد تظهر الأعراض في أيّ وقتٍ من السّنة، ولكنّها قد تزداد سوءاً في أوقات مُعينة من اليوم أكثر من الأوقات الأخرى.
  • الأنوع الأخرى: قد تظهر أعراض الإصابة بالتهاب الملتحمة وجلد العين التّماسي (بالإنجليزية: Contact dermatoconjunctivitis) أو التهاب الملتحمة الحليمي العملاق (بالإنجليزية: Giant papillary conjunctivitis) في أيّ وقتٍ من العامّ.


مضاعفات حساسية العين

ترتبط مضاعفات حساسية العين بنوع الالتهاب، وفيما يأتي تفصيل ذلك.[٣]


التهاب الملتحمة التحسسي الموسمي أو الدائم

يُعتبر حدوث المُضاعفات نتيجة الإصابة بالتهاب الملتحمة التحسسي الموسمي أو الدائم أمراً نادراً، وتتمثل المُضاعفات بشكلٍ رئيسيّ في الحدّ من قدرة الشخص على ممارسة حياته الطبيعية؛ ففي مواسم اللّقاح قد يُواجه المُصاب صعوبة عند خروجه من المنزل، وقد تحول الأعراض دون قدرته على التركيز في عمله أو دراسته.[٣]


الأنواع الاخرى

تتمثل المُضاعفات في حال الإصابة بالتهاب الملتحمة الحليمي العملاق والتهاب الملتحمة وجلد العين بالتأثير في قدرة الشخص على ممارسة حياته اليومية، أو الإصابة بالتهاب القرنية وما يترتب عليها من حدوث أعراض ومُضاعفات قد تؤدي في النهاية إلى تضرّر القرنيّة والمُعاناة من مشاكل الرؤية.[٣]


المراجع

  1. "EYE ALLERGY", www.aaaai.org, Retrieved 2-3-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "What is allergic conjunctivitis?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2-3-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Conjunctivitis, allergic", www.hse.ie, Retrieved 2-3-2019. Edited.