أضرار زيادة وزن الجنين

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١٩ ، ٧ أبريل ٢٠١٩
أضرار زيادة وزن الجنين

أضرار زيادة وزن الجنين

يمكن تقسيم أضرار زيادة وزن الجنين إلى نوعين رئيسيين على النحو التالي:


الأضرار على الأم الحامل

يرتفع خطر تطوّر بعض المضاعفات الصحيّة لدى الأم الحامل في حال زيادة وزن الجنين عن المعدّل الطبيعيّ، ومنها ما يأتي:[١]

  • تمزّق الرحم: خصوصاً في حال إجراء عمليّة سابقة في الرحم، أو إجراء العمليّة القيصريّة، وهي من الحالات الخطيرة، والمهدّدة للحياة.
  • إصابة في المهبل: قد تعاني الأم من تمزّق في عضلات المهبل أو المنطقة الواصلة بين المهبل والشرج.
  • النزيف: قد تعاني المرأة من نزيف شديد بعد الولادة نتيجة اضطراب قدرة عضلات الرحم على الانقباض بعد الولادة.


الأضرار على الجنين

نادراً ما يعاني الجنين من مضاعفات صحيّة في حال زيادة الوزن عن المعدّل الطبيعيّ، ولكن في حال زيادة وزن الجنين عن 4.5 كيلوغرام يرتفع خطر بعض المشاكل الصحيّة، ومنها ما يأتي:[٢]

  • صعوبة الولادة.
  • انخفاض سكّر الدم عند الولادة.
  • اضطراب التنفّس، والذي قد يكون ناجماً عن دخول العقي إلى الرئتين (بالإنجليزية: Meconium aspiration).
  • ارتفاع خطر السُمنة في مرحلة الطفولة.
  • ارتفاع خطر التعرّض لإصابة أثناء الولادة.
  • ارتفاع خطر وفاة الجنين.

أعراض زيادة وزن الجنين

يُطلق على الجنين الذي يزيد وزنه عن المعدّل الطبيعيّ عند الولادة مصطلح عملقة الجنين أو متلازمة الجنين الكبير (بالإنجليزية: Fetal macrosomia)، حيثُ يزيد وزن الجنين عن 4 كيلوغرامات، وتحدث هذه الحالة لما يقارب 9% من حالات الحمل حول العالم، ويصعب تشخيص هذه الحالة خلال الحمل، ومن العلامات التي قد تدلّ عليها ما يأتي:[٣]

  • زيادة طول الحجم القاعيّ: حيثُ يقوم الطبيب بقياس طول الحجم القاعيّ (بالإنجليزية: Fundal height)، وهي المسافة بين أعلى الرحم، وعظم العانة، وفي حال ملاحظة زيادة الطول عن المعدّل الطبيعيّ فقد يدلّ ذلك على زيادة حجم الجنين.
  • الاستسقاء السلويّ: قد يدلّ زيادة حجم السائل السلويّ (بالإنجليزية: Amniotic fluid) أو ما يُعرَف بالاستسقاء السلويّ (بالإنجليزية: Polyhydramnios) على زيادة حجم الجنين، وهو السائل المحيط بالجنين أثناء الحمل، والذي يؤمّن الحماية للجنين.


المراجع

  1. Stephanie Watson, "How Macrosomia Affects Pregnancy"، www.healthline.com, Retrieved 30-3-2019. Edited.
  2. Donna Murray (21-3-2019), "Macrosomia: Being Pregnant With a Large Baby"، www.verywellfamily.com, Retrieved 30-3-2019. Edited.
  3. "Fetal macrosomia", www.mayoclinic.org,19-3-2019، Retrieved 30-3-2019. Edited.