أضرار قلم تبييض الأسنان

كتابة - آخر تحديث: ٢١:٤٩ ، ١٣ مايو ٢٠١٦
أضرار قلم تبييض الأسنان

تبييض الأسنان

هنالك العديد من الوسائل المختلفة التي تستخدم لإعطاء الأسنان بياضاً ناصعاً، ومن أحدث المنتجات المستخدمة حالياً هي أقلام التبييض، وهذه الأقلام من المستحضرات المكملة والتي يمكن استخدامها من بعد تنظيف الأسنان بشكل جيد، ثم يقوم الشخص باستخدامها لتعزز من بياض لون الأسنان.


قلم تبييض الأسنان

تتكون أقلام تبييض الأسنان من مادة هلامية القوام مشابهة للمادة التي يستخدمها طبيب الأسنان في جلسات تبييض الأسنان، ولكن هذه المادة تكون بتركيز مخفف، كما أن نتائجها تحتاج لفترة أطول قبل الظهور، والمركب الذي يعزز من بياض الأسنان هو في أغلب الحالات عبارة عن بيروكسيد الهيدروجين الذي يخترق الأسنان حتى يصل لطبقة المينا، وفي بعض الأحيان عند الاستخدام المتواصل لهذا المنتج من النوع الجيد يصل هذا المركب حتى النخاع ويقوم بالتخلص من البقع الداكنة المتواجدة على مختلف طبقات الأسنان.


طريقة استخدام أقلام التبييض

قبل البدء باستخدام الأقلام الخاصة بالتبييض يجب تنظيف الأسنان بشكل جيد للتخلص من جميع بقايا الطعام والأوساخ التي تستقر على الأسنان أو فيما بينها، وبعد ذلك يجب قراءة الدليل الخاص باستخدام المنتج، ثم شطف الفم جيداً قبل المباشرة بتطبيقه على الأسنان، كما يجب الأخذ بعين الإعتبار اتجاه تحريك فرشاه القلم وتأثيرها على التخلص من البقع، ثم يجب شطف الفم بالماء جيداً، وهنالك بعض أنواع المنتجات التي توصي باستخدامها والفم جاف بشكل جيد، وهناك أنواع أخرى تؤكد على أهمية استخدام القلم في الأماكن الواقعة ما بين الأسنان حتى تتجنب ما يعرف بالشرائط الصفراء.


مزايا أقلام تبييض الأسنان

  • تكلفة هذه الطريقة منخفضة نسبياً عند مقارنتها بالوسائل الأخرى المستخدمة لتحقيق هذه النتائج.
  • ربما هذه الطريقة أكثر راحة وخاصة لمن لايجدون الوقت الكافي لزيارة الطبيب، أو من يتنقلون بكثرة ويصعب عليهم الاعتماد على طبيب أسنان معين، كما أنهه وسيلة توفر الكثير من الوقت الضائع في انتظار دور الطبيب.
  • تتكون الأقلام من تركيز أقل للمادة المبيضة، وذلك يقلل من نسبة الأضرار الناتجة من استخدامها.


أضرار أقلام تبييض الأسنان

  • أقلام التبييض مكونة من المركبات الكيميائية التي لها بعض الآثار الجانبية مثل التسبب بحساسية الأسنان وعدم تحمل الشخص لتناول المشروبات الباردة أو الساخنة، وقد تتسبب بحدوث بعض الحساسية في اللثة التي قد ينتج عنها سيلان الدم أثناء تنظيف الأسنان، وفي بعض الأحيان تتسبب المواد الكيميائية بحدوث احتقان الحلق.
  • النتائج التي تحققها هذه الأقلام بطيئة جداً وتحتاج للصبر وتكرار الاستخدام لمرات عديدة، كما أن بعض الأنواع من منتجات أقلام تبييض الأسنان لا تحقق النتائج المرجوة منها وقد تتسبب بمضاعفة مشاكل الأسنان الأخرى بدون الحصول على نتيجة جيدة.